مسؤول أممي: الأمم المتحدة لا تعترف إلا بحكومة الرئيس اليمني هادي

أكد المتحدث باسم المفوض السامي لحقوق الانسان بالأمم المتحدة روبرت كولفيل في مؤتمر صحافي بجنيف اليوم أن الحكومة التي يتحدث الحوثيون عنها وعن تشكيلها هي حكومة لا تعترف بها الأمم

المتحدة وإنما تعترف فقط بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي كحكومة شرعية للبلاد. ووجه المتحدث الاتهام إلى قوات المتمردين الحوثيين ووحدات الجيش الموالية للمخلوع صالح بقتل 10 من المدنيين على الأقل بما في ذلك 6 أطفال في تعز أمس وإصابة 17 أخرين بينهم ستة من الأطفال و 3 نساء وذلك باستهداف شارع مزدحم قرب سوق فى منطقة بير باشا بحي مظفر.وقال روبرت كولفيل “إن الضحايا سقطوا على إثر قذيفة مدفعية أطلقت من جانب اللجان الشعبية التابعة للحوثي والوحدات الموالية لصالح”، مبيناً أن شهود عيان تحدثوا إلى موظفي الهيئة الأممية في تعز بأن السوق كانت مكتظة بالمدنيين وقت الهجوم ولم تكن هناك أية مواجهات مسلحة بين الأطراف المتحاربة في منطقة بير باشا قبل الحادث المروع”.ونوه روبرت كولفيل بأن القذيفة يبدو أنها اطلقت من حي التعيزية حيث توضع مدفعية اللجان الشعبية التابعة للحوثي ووحدات الجيش التابعة للمخلوع صالح.وقال روبرت كولفيل “إنه وفي إطار تحقق العاملين لدى المفوضية الأممية باليمن فإن الأعداد الشاملة للضحايا من مارس (اذار)2015 وحتى 30 سبتمبر (أيلول) الماضي بلغت نحو عشرة آلاف و963 ضحية بينهم 4014 شخصاً قتلوا”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد المتحدث باسم المفوض السامي لحقوق الانسان بالأمم المتحدة روبرت كولفيل في مؤتمر صحافي بجنيف اليوم أن الحكومة التي يتحدث الحوثيون عنها وعن تشكيلها هي حكومة لا تعترف بها الأمم المتحدة وإنما تعترف فقط بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي كحكومة شرعية للبلاد.

ووجه المتحدث الاتهام إلى قوات المتمردين الحوثيين ووحدات الجيش الموالية للمخلوع صالح بقتل 10 من المدنيين على الأقل بما في ذلك 6 أطفال في تعز أمس وإصابة 17 أخرين بينهم ستة من الأطفال و 3 نساء وذلك باستهداف شارع مزدحم قرب سوق فى منطقة بير باشا بحي مظفر.

وقال روبرت كولفيل “إن الضحايا سقطوا على إثر قذيفة مدفعية أطلقت من جانب اللجان الشعبية التابعة للحوثي والوحدات الموالية لصالح”، مبيناً أن شهود عيان تحدثوا إلى موظفي الهيئة الأممية في تعز بأن السوق كانت مكتظة بالمدنيين وقت الهجوم ولم تكن هناك أية مواجهات مسلحة بين الأطراف المتحاربة في منطقة بير باشا قبل الحادث المروع”.

ونوه روبرت كولفيل بأن القذيفة يبدو أنها اطلقت من حي التعيزية حيث توضع مدفعية اللجان الشعبية التابعة للحوثي ووحدات الجيش التابعة للمخلوع صالح.

وقال روبرت كولفيل “إنه وفي إطار تحقق العاملين لدى المفوضية الأممية باليمن فإن الأعداد الشاملة للضحايا من مارس (اذار)2015 وحتى 30 سبتمبر (أيلول) الماضي بلغت نحو عشرة آلاف و963 ضحية بينهم 4014 شخصاً قتلوا”.

رابط المصدر: مسؤول أممي: الأمم المتحدة لا تعترف إلا بحكومة الرئيس اليمني هادي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً