البرلمان العربي يكرم الشيخة فاطمة تقديراً لجهودها في دعم قضايا المرأة

كرم البرلمان العربي اليوم الثلاثاء رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ” أم الإمارات ” الشيخة فاطمة بنت مبارك، بوسام البرلمان من

الدرجة الأولى، تقديراً لجهود سموها في تمكين المرأة الإماراتية والعربية وإعلاء مكانتها في المجتمع، إضافة إلى دورها الكبير في تبني قضايا المرأة وإدماجها كعنصر فاعل ومهم وشريك في تنمية المجتمع وأياديها الخيرة في العمل الإنساني المحلي والعربي والدولي. وحضر مراسم التكريم، الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان حرم الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية والشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان حرم الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي والشيخة عائشة بنت سهيل بن مبارك الكتبي.كما حضر التكريم وزيرة دولة للتسامح الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي ووزيرة دولة الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي ومريم الرومي ومديرة الاتحاد النسائي العام نورة خليفة السويدي والمديرة التنفيذية لمراكز إيواء النساء والأطفال في أبوظبي سارة إبراهيم شهيل وعضوات وفد البرلمان العربي برئاسة سامية حسن سيد أحمد نائبة رئيس البرلمان العربي، بجانب عضوات المجلس الوطني الاتحادي نعمة الشرهان وعفراء البسطي وعائشة العلي وعائشة سالم بن سمنوه.وتوجه رئيس البرلمان العربي أحمد الجروان ــ في كلمة خلال مراسم التكريم القتها نيابة عن السيدة سامية حسن سيد أحمد ــ بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لرئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والشيخة فاطمة بنت مبارك ودولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعباً، على كرم الضيافة وحسن الاستقبال.وقال “إنه لم يكن بالإمكان استكمال رؤية البرلمان العربي تجاه المرأة وأهمية دورها في المجتمع دون التوقف عند المثل الأعلى للمرأة العربية والعالم أجمع في البذل والعطاء والتميز والعمل الإنساني والدفاع عن حقوقها وهي ” أم الإمارات”.وأضاف أن “الوسام يأتي تقديراً من البرلمان العربي لجهود الشيخة فاطمة بنت مبارك في تمكين المرأة الإماراتية والعربية وإعلاء مكانتها في المجتمع ودورها الكبير في تبني قضايا المرأة وإدماجها كعنصر فاعل ومهم وشريك في تنمية المجتمع وأياديها الخيرة في العمل الانساني المحلي والعربي والدولي”.وأكد الجروان أن “أم الإمارات” القدوة والمثل الأعلى للمرأة العربية وفي العالم أجمع في البذل والعطاء والتميز والعمل الإنساني والدفاع عن حقوق المرأة ونبراسا عربيا وعالميا لمن يريد النجاح والتميز، مشيداً بتوجيهاتها الأخيرة في دعم ومساندة ومواساة أسر جنود الواجب العربي الوطني في اليمن.وقال رئيس البرلمان العربي “إن التقدير العربي والإقليمي والدولي الذي تحظى به سموها يأتي عرفانا لما قدمته من عمل إنساني وخيري في المجالات كافة ودورها الرائد في دعم ومساندة المرأة في الإمارات والوطن العربي والعالم أجمع”.وأضاف أن “البرلمان العربي وضع حقوق المرأة العربية وأهمية العمل النسائي ودور المرأة في المجتمع ضمن أولويات نشاطاته وجلساته ومشاركاته العربية والإقليمية والدولية، كما عمل خلال الأعوام الأربعة الماضية على تشجيع دور المرأة في المجتمع في كافة المجالات إيماناً بأن أساس بناء المجتمع القويم يبدأ من المرأة”، موضحاً أن المرأة الصالحة ليست فقط مربية الأجيال ومنبع الأخلاق والقيم بل قائدة ورائدة في نهضة وطنها وأمتها.وأشار الجروان إلى وثيقة حقوق المرأة العربية التي وضعها البرلمان العربي على مدار سنة من العمل والجلسات والدراسة لتعنى بحماية حقوق المرأة العربية والتعريف بأهمية دورها المحوري في بناء الأوطان ونهضتها.وأكد دور عضوات البرلمان العربي في التمثيل البرلماني النسائي ومشاركاتهن المختلفة في شتى المؤتمرات والاجتماعات العربية والاقليمية والدولية.وأشاد الجروان بما تحقق للمرأة في الإمارات من تقدم لافت بفضل رعاية ومساندة القيادة الحكيمة، مؤكداً أن ما تشهده الامارات من ريادة في العمل النسائي جاء من إيمان المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، أن المرأة الإماراتية تتمتع بإمكانات وقدرات تؤهلها لتضطلع بدورها المؤثر في النهضة الحضارية الشاملة وسار على نهجه رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وأصحاب أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.ومن جانبهن عبرت عضوات البرلمان العربي عن اعتزازهن بالمشاركة في تكريم الشيخة فاطمة بنت مبارك وتقديرهن للدور الرائد الذي تقوم به في تعزيز مكانة المرأة في الإمارات والمرأة العربية عموماً.


الخبر بالتفاصيل والصور



كرم البرلمان العربي اليوم الثلاثاء رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ” أم الإمارات ” الشيخة فاطمة بنت مبارك، بوسام البرلمان من الدرجة الأولى، تقديراً لجهود سموها في تمكين المرأة الإماراتية والعربية وإعلاء مكانتها في المجتمع، إضافة إلى دورها الكبير في تبني قضايا المرأة وإدماجها كعنصر فاعل ومهم وشريك في تنمية المجتمع وأياديها الخيرة في العمل الإنساني المحلي والعربي والدولي.

وحضر مراسم التكريم، الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان حرم الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية والشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان حرم الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي والشيخة عائشة بنت سهيل بن مبارك الكتبي.

كما حضر التكريم وزيرة دولة للتسامح الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي ووزيرة دولة الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي ومريم الرومي ومديرة الاتحاد النسائي العام نورة خليفة السويدي والمديرة التنفيذية لمراكز إيواء النساء والأطفال في أبوظبي سارة إبراهيم شهيل وعضوات وفد البرلمان العربي برئاسة سامية حسن سيد أحمد نائبة رئيس البرلمان العربي، بجانب عضوات المجلس الوطني الاتحادي نعمة الشرهان وعفراء البسطي وعائشة العلي وعائشة سالم بن سمنوه.

وتوجه رئيس البرلمان العربي أحمد الجروان ــ في كلمة خلال مراسم التكريم القتها نيابة عن السيدة سامية حسن سيد أحمد ــ بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لرئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والشيخة فاطمة بنت مبارك ودولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعباً، على كرم الضيافة وحسن الاستقبال.

وقال “إنه لم يكن بالإمكان استكمال رؤية البرلمان العربي تجاه المرأة وأهمية دورها في المجتمع دون التوقف عند المثل الأعلى للمرأة العربية والعالم أجمع في البذل والعطاء والتميز والعمل الإنساني والدفاع عن حقوقها وهي ” أم الإمارات”.

وأضاف أن “الوسام يأتي تقديراً من البرلمان العربي لجهود الشيخة فاطمة بنت مبارك في تمكين المرأة الإماراتية والعربية وإعلاء مكانتها في المجتمع ودورها الكبير في تبني قضايا المرأة وإدماجها كعنصر فاعل ومهم وشريك في تنمية المجتمع وأياديها الخيرة في العمل الانساني المحلي والعربي والدولي”.

وأكد الجروان أن “أم الإمارات” القدوة والمثل الأعلى للمرأة العربية وفي العالم أجمع في البذل والعطاء والتميز والعمل الإنساني والدفاع عن حقوق المرأة ونبراسا عربيا وعالميا لمن يريد النجاح والتميز، مشيداً بتوجيهاتها الأخيرة في دعم ومساندة ومواساة أسر جنود الواجب العربي الوطني في اليمن.

وقال رئيس البرلمان العربي “إن التقدير العربي والإقليمي والدولي الذي تحظى به سموها يأتي عرفانا لما قدمته من عمل إنساني وخيري في المجالات كافة ودورها الرائد في دعم ومساندة المرأة في الإمارات والوطن العربي والعالم أجمع”.

وأضاف أن “البرلمان العربي وضع حقوق المرأة العربية وأهمية العمل النسائي ودور المرأة في المجتمع ضمن أولويات نشاطاته وجلساته ومشاركاته العربية والإقليمية والدولية، كما عمل خلال الأعوام الأربعة الماضية على تشجيع دور المرأة في المجتمع في كافة المجالات إيماناً بأن أساس بناء المجتمع القويم يبدأ من المرأة”، موضحاً أن المرأة الصالحة ليست فقط مربية الأجيال ومنبع الأخلاق والقيم بل قائدة ورائدة في نهضة وطنها وأمتها.

وأشار الجروان إلى وثيقة حقوق المرأة العربية التي وضعها البرلمان العربي على مدار سنة من العمل والجلسات والدراسة لتعنى بحماية حقوق المرأة العربية والتعريف بأهمية دورها المحوري في بناء الأوطان ونهضتها.

وأكد دور عضوات البرلمان العربي في التمثيل البرلماني النسائي ومشاركاتهن المختلفة في شتى المؤتمرات والاجتماعات العربية والاقليمية والدولية.

وأشاد الجروان بما تحقق للمرأة في الإمارات من تقدم لافت بفضل رعاية ومساندة القيادة الحكيمة، مؤكداً أن ما تشهده الامارات من ريادة في العمل النسائي جاء من إيمان المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، أن المرأة الإماراتية تتمتع بإمكانات وقدرات تؤهلها لتضطلع بدورها المؤثر في النهضة الحضارية الشاملة وسار على نهجه رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وأصحاب أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

ومن جانبهن عبرت عضوات البرلمان العربي عن اعتزازهن بالمشاركة في تكريم الشيخة فاطمة بنت مبارك وتقديرهن للدور الرائد الذي تقوم به في تعزيز مكانة المرأة في الإمارات والمرأة العربية عموماً.

رابط المصدر: البرلمان العربي يكرم الشيخة فاطمة تقديراً لجهودها في دعم قضايا المرأة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً