الاتحاد الأوروبي يوقع اتفاقاً لمنح أفغانستان مساعدات بـ 200 مليون يورو

وعد الاتحاد الأوروبي حكومة كابول بتقديم مساعدات مالية جديدة وذلك في مستهل المؤتمر الدولي حول أفغانستان. ووقع التكتل اليوم الثلاثاء اتفاقاً ينص على تقديم مدفوعات

بقيمة 200 مليون يورو إلى ميزانية الحكومة الأفغانية، غير أن تحويل هذه المساعدات مرهون بتحقيق كابول تقدماً مرضياً في مشروعاتها الإصلاحية.ويذكر أن مؤتمر المانحين لأفغانستان والمنعقد في بروكسل سيستمر حتى غد الأربعاء، ويشارك فيه كبار ممثلي نحو 70 دولة لتقديم حزمة دعم جديدة للدولة الأفغانية ومواطنيها.ويهدف المشاركون إلى تقديم مساعدات لأفغانستان، لا تقل عن قيمة المساعدات التي كان المؤتمر السابق قد أقرها قبل 4 أعوام، ومن المتوقع أن تصل قيمة هذه المساعدات إلى نحو 12 مليار يورو وذلك في الفترة المقبلة حتى عام 2020 (بواقع 3 مليارات يورو للعام) لتغطية الاحتياجات المالية المدنية في تلك الفترة.ويطغى على أجواء المؤتمر الحالي أجواء الهجوم العنيف الذي شنته حركة طالبان على مدينة قندز شمالي أفغانستان، والذي جاء بعد نحو عام تقريبا على سقوط المدينة لفترة وجيزة في قبضة الحركة.


الخبر بالتفاصيل والصور



وعد الاتحاد الأوروبي حكومة كابول بتقديم مساعدات مالية جديدة وذلك في مستهل المؤتمر الدولي حول أفغانستان.

ووقع التكتل اليوم الثلاثاء اتفاقاً ينص على تقديم مدفوعات بقيمة 200 مليون يورو إلى ميزانية الحكومة الأفغانية، غير أن تحويل هذه المساعدات مرهون بتحقيق كابول تقدماً مرضياً في مشروعاتها الإصلاحية.

ويذكر أن مؤتمر المانحين لأفغانستان والمنعقد في بروكسل سيستمر حتى غد الأربعاء، ويشارك فيه كبار ممثلي نحو 70 دولة لتقديم حزمة دعم جديدة للدولة الأفغانية ومواطنيها.

ويهدف المشاركون إلى تقديم مساعدات لأفغانستان، لا تقل عن قيمة المساعدات التي كان المؤتمر السابق قد أقرها قبل 4 أعوام، ومن المتوقع أن تصل قيمة هذه المساعدات إلى نحو 12 مليار يورو وذلك في الفترة المقبلة حتى عام 2020 (بواقع 3 مليارات يورو للعام) لتغطية الاحتياجات المالية المدنية في تلك الفترة.

ويطغى على أجواء المؤتمر الحالي أجواء الهجوم العنيف الذي شنته حركة طالبان على مدينة قندز شمالي أفغانستان، والذي جاء بعد نحو عام تقريبا على سقوط المدينة لفترة وجيزة في قبضة الحركة.

رابط المصدر: الاتحاد الأوروبي يوقع اتفاقاً لمنح أفغانستان مساعدات بـ 200 مليون يورو

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً