أعراض النقرس ٧ علامات تحدث لك وتحذرك منه

أعراض النقرس قد تحدث لك من وقت لاخر ولا تأخذ حذرك منها أو حتى لا تلقي لها بال ولهذا اليوم نعرفك على هذه الأعراض الشائعة جدا . أن مرض النقرس مرتبط بالأفراط في تناول اللحوم و الكحوليات ، لذلك يطلق عليه اسم ” مرض الملوك”، و لكنه في الحقيقة يمكن أن

يصيب أي شخص. مرض النقرس أو داء المفاصل هو شكل من أشكال التهاب المفاصل.ما الذي يسبب مرض النقرس؟ أو أسباب مرض النقرس؟يحدث مرض النقرس عند وجود تراكم لحمض اليوريك في الدم. حمض اليوريك هو ناتج النفايات الذي ينتج من عمليات الجسم الطبيعية، و عادة ما يذوب في الدم. وهو يمر من خلال الكلي و يخرج من الجسم عن طريق البول، و ذلك وفقا للمعهد الوطني لإلتهاب المفاصل و العضلات و العظام و الأمراض الجلدية. ولكن عندما ينتج الجسم الكثير من حمض اليوريك ، لا تستطيع الكلي التخلص منه بسرعة كافية،  مما يسبب تشكل  الحامض الزائد إلي بلورات تتواجد في المفاصل. و هذا ما يسبب داء النقرس. اذا كنت تتناول دواء يزيد من مستوي حمض اليوريك أو لديك تاريخ عائلي من المستويات العالية لحمض اليوريك، فأنت أكثر عرضة للإصابة بداء النقرس، و ذلك بناء علي ما قاله الدكتور” إريك رودرمان”- أستاذ في جامعة نورث وسترن للطب.1- تورم أصبع القدم الكبير:عادة ما يكون العرض الأول لمرض النقرس هو ظهور تورم مؤلم بسبب تبلور حمض اليوريك، و يظهر في أغلب الأحيان في مفصل إصبع القدم الكبير. هذا التورم المؤلم يكون شديد و حاد جدا بحيث أن المريض قد يشعر بأنه كسر في العظم. و يحدث هذا الألم فجأة في منتصف الليل و تزداد شدته بحيث لا يمكنك حتي تغطيته بمفرش السرير. حتي أن أخف اللمسات علي هذا الأصبع تسبب ألم شديد جداً لا يحتمل. يصبح إصبع القدم الكبير متورم و دافئ و أحمر،لأنه المفصل الأكثر بعداً عن القلب، حيث تقل درجة حرارة الجسم بسبب ترسب البلورات بشكل كبير في المفاصل.  هجمات داء النقرس يمكن أن تستمر لأيام أو أسابيع قليلة حتي يختفي الألم، و قد لا تحدث هجمات أخري لمدة شهور أو سنوات. هذه هي الأشياء الغريبة التي قد تحدث لجسمك أثناء النوم.2- وجود تورم في المفاصل الأخري:أي مفصل في الجسم معرض لهجمات النقرس وذلك وفقاً لمكان ترسب البلورات. عند الرجال تكون الهجمات في مفاصل القدمين و الكاحلين و المرفقين هم الأماكن التي تتأثر بشدة بهذه الهجمات في أغلب الأحيان. بينما عند النساء تكون هجمات داء النقرس في مفاصل اليدين و المرفقين.3- من أسباب النقرس: تناول دواء مدر للبول:الأدوية المدرة للبول التي تأخذ للمساعدة في خفض ضغط الدم يمكن ان تسبب ارتفاع في مستويات حمض اليوريك. المرضي الذي يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي أو الصدفية يتناولون أدوية تخمد جهاز المناعة لديهم، هؤلاء المرضي يزيد لديهم خطر الأصابة بداء النقرس و ذلك وفقا لمؤسسة التهاب المفاصل. اذا تم تشخيص المريض بمرض النقرس، يجب علي الطبيب تبديل و تغير الأدوية لضمان انخفاض مستويات حمض اليوريك.4- من أسباب النقرس:  تناول اللحوم بكثرة:داء النقرس قد يصيب أي شخص يتبع نظام غذائي يحتوي علي نسبة كبيرة من ” البيورينات” التي تزيد من خطر الأصابة بالنقرس. اللحوم الحمراء و الأسماك و مشروبات الصودا و المشروبات الكحولية ، كل ذلك يحتوي علي نسبة عالية من البيورينات.ماذا يحدث عند الأفراط في تناول هذه الأطعمة؟ عند تكسير البيورينات، يتشكل حمض اليوريك. اذا واجه الجسم صعوبة في القضاء علي حمض اليوريك من خلال العمليات الطبيعية مثل التبول، هناك احتمال ان تصاب بداء النقرس. كل الوجبات السريعة و الوجبات الدسمة متاحة للجميع، وبالتالي قد يصيب داء النقرس أي شخص حتي لو لم يكن يوجد عامل وراثي أو يتناول أدوية تعرضه لخطر الأصابة بالنقرس. في الماضي كان يطلق علي مرض النقرس “مرض الملوك” و لكن الاَن أي شخص يستطيع الحصول علي وجبات الملوك الدسمة الغنية باللحوم.5- من أسباب النقرس: زيادة الوزن:الأشخاص الذين يعانون من السمنة، ينتج أجسامهم المزيد من حمض اليوريك و تواجه الكلي لديهم صعوبة في التخلص من حمض اليوريك، مما يجعل هؤلاء الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بمرض النقرس. اذا تم تشخيص الحالة بأنها مصابة بمرض النقرس سواء كان المريض رجل أو امرأة، فأنه يوصي للمريض ضرورة تغيير نمط الحياة و النظام الغذائي من أجل إنقاص الوزن.6- من أسباب النقرس: الأقامة في المستشفي لمدة طويلة:ارتبطت الجراحات بزيادة مخاطر الأصابة بالنقرس. يقول دكتور ” روديرمان” ، ان هذا الأرتباط يكون بسبب تعرض مستويات السوائل في الجسم إلي الكثير من التقلبات بعد إجراء العمليات الجراحية و البقاء في المستشفي لمدة طويلة، و يعطي للمريض مدرات البول و هذا يعتند علي طبيعة المرض. هذه النقطة هي من  أسرار المستشفيات التي لا يعلمها الكثير.7- من أسباب النقرس: انقطاع الطمث:مرض النقرس هو أكثر شيوعا في الرجال، بمتوسط قدره 6 ملايين من الرجال الأمريكين يصابوا بمرض النقرس كل عام مقارنة بالنساء حيث لا تتعدي نسبة 2 مليون امرأة. في الحقيقة النساء لديهن معدلات منخفضة من حمض اليوريك، و لكن بعد انقطاع الطمث تتغير هذه المستويات و تصبح أعلي و تقترب مستوياتها إلي الرجال. دخول المرأة في مرحلة انقطاع الطمث يجعلها أكثر عرضة بالإصابة بمرض النقرس.إقرأ عن علاج النقرس من هنا


الخبر بالتفاصيل والصور


أعراض النقرس قد تحدث لك من وقت لاخر ولا تأخذ حذرك منها أو حتى لا تلقي لها بال ولهذا اليوم نعرفك على هذه الأعراض الشائعة جدا . أن مرض النقرس مرتبط بالأفراط في تناول اللحوم و الكحوليات ، لذلك يطلق عليه اسم ” مرض الملوك”، و لكنه في الحقيقة يمكن أن يصيب أي شخص. مرض النقرس أو داء المفاصل هو شكل من أشكال التهاب المفاصل.

أعراض النقرس

ما الذي يسبب مرض النقرس؟ أو أسباب مرض النقرس؟

يحدث مرض النقرس عند وجود تراكم لحمض اليوريك في الدم. حمض اليوريك هو ناتج النفايات الذي ينتج من عمليات الجسم الطبيعية، و عادة ما يذوب في الدم. وهو يمر من خلال الكلي و يخرج من الجسم عن طريق البول، و ذلك وفقا للمعهد الوطني لإلتهاب المفاصل و العضلات و العظام و الأمراض الجلدية. ولكن عندما ينتج الجسم الكثير من حمض اليوريك ، لا تستطيع الكلي التخلص منه بسرعة كافية،  مما يسبب تشكل  الحامض الزائد إلي بلورات تتواجد في المفاصل. و هذا ما يسبب داء النقرس. اذا كنت تتناول دواء يزيد من مستوي حمض اليوريك أو لديك تاريخ عائلي من المستويات العالية لحمض اليوريك، فأنت أكثر عرضة للإصابة بداء النقرس، و ذلك بناء علي ما قاله الدكتور” إريك رودرمان”- أستاذ في جامعة نورث وسترن للطب.

1- تورم أصبع القدم الكبير:
عادة ما يكون العرض الأول لمرض النقرس هو ظهور تورم مؤلم بسبب تبلور حمض اليوريك، و يظهر في أغلب الأحيان في مفصل إصبع القدم الكبير. هذا التورم المؤلم يكون شديد و حاد جدا بحيث أن المريض قد يشعر بأنه كسر في العظم. و يحدث هذا الألم فجأة في منتصف الليل و تزداد شدته بحيث لا يمكنك حتي تغطيته بمفرش السرير. حتي أن أخف اللمسات علي هذا الأصبع تسبب ألم شديد جداً لا يحتمل. يصبح إصبع القدم الكبير متورم و دافئ و أحمر،لأنه المفصل الأكثر بعداً عن القلب، حيث تقل درجة حرارة الجسم بسبب ترسب البلورات بشكل كبير في المفاصل.  هجمات داء النقرس يمكن أن تستمر لأيام أو أسابيع قليلة حتي يختفي الألم، و قد لا تحدث هجمات أخري لمدة شهور أو سنوات. هذه هي الأشياء الغريبة التي قد تحدث لجسمك أثناء النوم.

2- وجود تورم في المفاصل الأخري:
أي مفصل في الجسم معرض لهجمات النقرس وذلك وفقاً لمكان ترسب البلورات. عند الرجال تكون الهجمات في مفاصل القدمين و الكاحلين و المرفقين هم الأماكن التي تتأثر بشدة بهذه الهجمات في أغلب الأحيان. بينما عند النساء تكون هجمات داء النقرس في مفاصل اليدين و المرفقين.

3- من أسباب النقرس: تناول دواء مدر للبول:
الأدوية المدرة للبول التي تأخذ للمساعدة في خفض ضغط الدم يمكن ان تسبب ارتفاع في مستويات حمض اليوريك. المرضي الذي يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي أو الصدفية يتناولون أدوية تخمد جهاز المناعة لديهم، هؤلاء المرضي يزيد لديهم خطر الأصابة بداء النقرس و ذلك وفقا لمؤسسة التهاب المفاصل. اذا تم تشخيص المريض بمرض النقرس، يجب علي الطبيب تبديل و تغير الأدوية لضمان انخفاض مستويات حمض اليوريك.

4- من أسباب النقرس:  تناول اللحوم بكثرة:
داء النقرس قد يصيب أي شخص يتبع نظام غذائي يحتوي علي نسبة كبيرة من ” البيورينات” التي تزيد من خطر الأصابة بالنقرس. اللحوم الحمراء و الأسماك و مشروبات الصودا و المشروبات الكحولية ، كل ذلك يحتوي علي نسبة عالية من البيورينات.
ماذا يحدث عند الأفراط في تناول هذه الأطعمة؟ عند تكسير البيورينات، يتشكل حمض اليوريك. اذا واجه الجسم صعوبة في القضاء علي حمض اليوريك من خلال العمليات الطبيعية مثل التبول، هناك احتمال ان تصاب بداء النقرس. كل الوجبات السريعة و الوجبات الدسمة متاحة للجميع، وبالتالي قد يصيب داء النقرس أي شخص حتي لو لم يكن يوجد عامل وراثي أو يتناول أدوية تعرضه لخطر الأصابة بالنقرس. في الماضي كان يطلق علي مرض النقرس “مرض الملوك” و لكن الاَن أي شخص يستطيع الحصول علي وجبات الملوك الدسمة الغنية باللحوم.

5- من أسباب النقرس: زيادة الوزن:
الأشخاص الذين يعانون من السمنة، ينتج أجسامهم المزيد من حمض اليوريك و تواجه الكلي لديهم صعوبة في التخلص من حمض اليوريك، مما يجعل هؤلاء الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بمرض النقرس. اذا تم تشخيص الحالة بأنها مصابة بمرض النقرس سواء كان المريض رجل أو امرأة، فأنه يوصي للمريض ضرورة تغيير نمط الحياة و النظام الغذائي من أجل إنقاص الوزن.

6- من أسباب النقرس: الأقامة في المستشفي لمدة طويلة:
ارتبطت الجراحات بزيادة مخاطر الأصابة بالنقرس. يقول دكتور ” روديرمان” ، ان هذا الأرتباط يكون بسبب تعرض مستويات السوائل في الجسم إلي الكثير من التقلبات بعد إجراء العمليات الجراحية و البقاء في المستشفي لمدة طويلة، و يعطي للمريض مدرات البول و هذا يعتند علي طبيعة المرض. هذه النقطة هي من  أسرار المستشفيات التي لا يعلمها الكثير.

7- من أسباب النقرس: انقطاع الطمث:
مرض النقرس هو أكثر شيوعا في الرجال، بمتوسط قدره 6 ملايين من الرجال الأمريكين يصابوا بمرض النقرس كل عام مقارنة بالنساء حيث لا تتعدي نسبة 2 مليون امرأة. في الحقيقة النساء لديهن معدلات منخفضة من حمض اليوريك، و لكن بعد انقطاع الطمث تتغير هذه المستويات و تصبح أعلي و تقترب مستوياتها إلي الرجال. دخول المرأة في مرحلة انقطاع الطمث يجعلها أكثر عرضة بالإصابة بمرض النقرس.

إقرأ عن علاج النقرس من هنا

رابط المصدر: أعراض النقرس ٧ علامات تحدث لك وتحذرك منه

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً