بوتين يعود لارتداء الزي المموه لتحرير الخيول البرية

عاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، المعروف بولعه بالحيوانات، لارتداء “الزي المموه” ولكن هذه المرة من أجل تحرير 6 خيول برية منغولية. وقال بوتين أمام

كاميرات التليفزيون من محمية طبيعية تقع باقليم أورنبورغ الحدودي مع كازاخستان: “هذه حالة فريدة. لم يعد لها وجود على الكوكب. لقد اختفت تقريباً”.وكان بوتين مسئولاً عن جذب الخيول بمكعب من القش لكي تترك القفص الذي كانت تعيش فيه بالأسر ليدخلوا إلى المحمية. وكان الخبراء يخشون ألا تتمكن الخيول وبالأخص قائدهم من تخطي الخوف ولكنها في النهاية وعقب عدة دقائق من الانتظار المليء بالتوتر دخلت إلى مسكنها الجديد.   وقال رئيس محميات أورينورجسمي وشايتان تاو: “لدي إنطباع بناء على تصرفات الخيول فهي على الرغم من كل شيء قد تقبلت الأمر”. وأشار الخبراء إلى أن هذه أول حالة لإطلاق الخيول البرية المنغولية، نظراً لأنها كانت اختفت من مسكنها الطبيعي في سهول روسيا ووسط آسيا عام 1969، حيث لم تعد رؤيتها ممكنة سوى في حدائق الحيوان.


الخبر بالتفاصيل والصور



عاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، المعروف بولعه بالحيوانات، لارتداء “الزي المموه” ولكن هذه المرة من أجل تحرير 6 خيول برية منغولية.

وقال بوتين أمام كاميرات التليفزيون من محمية طبيعية تقع باقليم أورنبورغ الحدودي مع كازاخستان: “هذه حالة فريدة. لم يعد لها وجود على الكوكب. لقد اختفت تقريباً”.

وكان بوتين مسئولاً عن جذب الخيول بمكعب من القش لكي تترك القفص الذي كانت تعيش فيه بالأسر ليدخلوا إلى المحمية. وكان الخبراء يخشون ألا تتمكن الخيول وبالأخص قائدهم من تخطي الخوف ولكنها في النهاية وعقب عدة دقائق من الانتظار المليء بالتوتر دخلت إلى مسكنها الجديد.
 
وقال رئيس محميات أورينورجسمي وشايتان تاو: “لدي إنطباع بناء على تصرفات الخيول فهي على الرغم من كل شيء قد تقبلت الأمر”. وأشار الخبراء إلى أن هذه أول حالة لإطلاق الخيول البرية المنغولية، نظراً لأنها كانت اختفت من مسكنها الطبيعي في سهول روسيا ووسط آسيا عام 1969، حيث لم تعد رؤيتها ممكنة سوى في حدائق الحيوان.

رابط المصدر: بوتين يعود لارتداء الزي المموه لتحرير الخيول البرية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً