فيس بوك تطلق خدمة بيع وشراء الأشياء عبر “السوق”

كشفت شبكة فيس بوك اليوم الإثنين وبشكل رسمي عن خدمة “السوق” Marketplace، وهي عبارة عن قسم جديد ضمن تطبيق الشبكة المحمول يتيح للمستخدمين إدارج قائمة بالأغراض، مثل الأثاث والسيارات والملابس، التي يرغبون ببيعها لأي من مستخدمي الشبكة ضمن منطقتهم. ويأتي إطلاق الخدمة بعد قيام الشبكة خلال العام الماضي باختبار خدمة

البازارات للبيع والشراء في عدد قليل من المناطق، ويمكن لمستخدمي الشبكة في الولايات المتحدة الامركية والمملكة المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا استعمال خدمة “السوق”. وتنضم الخدمة الجديدة إلى المجموعات المخصصة للشراء والبيع الموجودة ضمن الشبكة الإجتماعية، وتختلف خدمة السوق عن تلك المجموعات بعدم حاجة المستخدمين إلى الحصول على الموافقة قبل الإنضمام. ويظهر تبويب خدمة السوق Marketplace بشكل بارز في الجزء السفلي من تطبيق فيس بوك لأنظمة “أي أو إس” و”أندرويد” في الولايات المتحدة وبريطانيا واستراليا ونيوزيلندا، على ان تتوفر لنسخة الويب والمزيد من الدول في المستقبل. ولا توفر فيس بوك حالياً خدمة إعلانات على صفحات خدمة “السوق”، كما انها لا تحصل على المال بشكل مباشر من المبادرة الجديدة، إلا انها تستفيد من ناحية جعل السوق مكاناً يجذب المستخدمين للعودة للموقع، كما تساعد الخدمة على نمو قاعدة مستخدمي الشبكة. وقال متحدث باسم فيس بوك بان الشركة عملت على إنشاء خدمة السوق بعد رؤية النشاط الكبير الموجود في مجموعات الشراء والبيع، واستخدام مثل هذه الميزة كجزء آخر من مهمتها في ربط العالم، وان أكثر من 450 مليون شخص يزورون مثل هذه المجموعات كل شهر. تجدر الإشارة إلى محاولة شبكة فيس بوك على مدى سنوات لتصبح إحدى اللاعبين الكبار في مجال التجارة الإلكترونية، إلا انها لم تحصل على الكثير من الإهتمام، حيث بدأت الشبكة في عام 2007 بالإتجاه نحو هذا الأمر عن طريق طرح ميزة تحمل نفس الاسم الحالي “السوق” Marketplace إلا انها فشلت. ويأتي إطلاق خدمة “السوق” Marketplace مرة أخرى بعد قيام الشبكة في العام الماضي باختبارها في نيوزيلندا وأجزاء من الولايات المتحدة وتشيلي. ويمكن للشبكة توفير المزيد من الحماية أكثر من باقي المواقع التي تقدم خدمات مشابهة، وذلك لامتلاك البائع والمشتري لحسابات شخصية، إلا انها تحاول البقاء بعيدة إلى حد ما وعدم التدخل فيما يتعلق بعملية الشراء. ويتوجب على المشتري مراسلة البائع ومعرفة كيفية توصيل المشتريات والمساومة على السعر، بحيث لا تتدخل الشبكة في طريقة التسليم أو الدفع. وتمتلك فيس بوك أدوات إبلاغ لتمييز والإبلاغ عن المواد المشكوك فيها والباعة السيئين، كما تمتلك بالفعل سياسة تجارية، بحيث لا يمكن بيع الحيوانات والأسلحة أو الكحول. Posted by Facebook Marketplace on Thursday, September 29, 2016


الخبر بالتفاصيل والصور


كشفت شبكة فيس بوك اليوم الإثنين وبشكل رسمي عن خدمة “السوق” Marketplace، وهي عبارة عن قسم جديد ضمن تطبيق الشبكة المحمول يتيح للمستخدمين إدارج قائمة بالأغراض، مثل الأثاث والسيارات والملابس، التي يرغبون ببيعها لأي من مستخدمي الشبكة ضمن منطقتهم.

ويأتي إطلاق الخدمة بعد قيام الشبكة خلال العام الماضي باختبار خدمة البازارات للبيع والشراء في عدد قليل من المناطق، ويمكن لمستخدمي الشبكة في الولايات المتحدة الامركية والمملكة المتحدة وأستراليا ونيوزيلندا استعمال خدمة “السوق”.

وتنضم الخدمة الجديدة إلى المجموعات المخصصة للشراء والبيع الموجودة ضمن الشبكة الإجتماعية، وتختلف خدمة السوق عن تلك المجموعات بعدم حاجة المستخدمين إلى الحصول على الموافقة قبل الإنضمام.

ويظهر تبويب خدمة السوق Marketplace بشكل بارز في الجزء السفلي من تطبيق فيس بوك لأنظمة “أي أو إس” و”أندرويد” في الولايات المتحدة وبريطانيا واستراليا ونيوزيلندا، على ان تتوفر لنسخة الويب والمزيد من الدول في المستقبل.

ولا توفر فيس بوك حالياً خدمة إعلانات على صفحات خدمة “السوق”، كما انها لا تحصل على المال بشكل مباشر من المبادرة الجديدة، إلا انها تستفيد من ناحية جعل السوق مكاناً يجذب المستخدمين للعودة للموقع، كما تساعد الخدمة على نمو قاعدة مستخدمي الشبكة.

وقال متحدث باسم فيس بوك بان الشركة عملت على إنشاء خدمة السوق بعد رؤية النشاط الكبير الموجود في مجموعات الشراء والبيع، واستخدام مثل هذه الميزة كجزء آخر من مهمتها في ربط العالم، وان أكثر من 450 مليون شخص يزورون مثل هذه المجموعات كل شهر.

تجدر الإشارة إلى محاولة شبكة فيس بوك على مدى سنوات لتصبح إحدى اللاعبين الكبار في مجال التجارة الإلكترونية، إلا انها لم تحصل على الكثير من الإهتمام، حيث بدأت الشبكة في عام 2007 بالإتجاه نحو هذا الأمر عن طريق طرح ميزة تحمل نفس الاسم الحالي “السوق” Marketplace إلا انها فشلت.

ويأتي إطلاق خدمة “السوق” Marketplace مرة أخرى بعد قيام الشبكة في العام الماضي باختبارها في نيوزيلندا وأجزاء من الولايات المتحدة وتشيلي.

ويمكن للشبكة توفير المزيد من الحماية أكثر من باقي المواقع التي تقدم خدمات مشابهة، وذلك لامتلاك البائع والمشتري لحسابات شخصية، إلا انها تحاول البقاء بعيدة إلى حد ما وعدم التدخل فيما يتعلق بعملية الشراء.

ويتوجب على المشتري مراسلة البائع ومعرفة كيفية توصيل المشتريات والمساومة على السعر، بحيث لا تتدخل الشبكة في طريقة التسليم أو الدفع.

وتمتلك فيس بوك أدوات إبلاغ لتمييز والإبلاغ عن المواد المشكوك فيها والباعة السيئين، كما تمتلك بالفعل سياسة تجارية، بحيث لا يمكن بيع الحيوانات والأسلحة أو الكحول.

Posted by Facebook Marketplace on Thursday, September 29, 2016

رابط المصدر: فيس بوك تطلق خدمة بيع وشراء الأشياء عبر “السوق”

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً