موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية ينطلق بحفل أوركسترا غرب أستراليا السيمفونية

ينطلق موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية الجديد، الذي تنظمه هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ليل الخميس 6 أكتوبر (تشرين الأول)، على خشبة مسرح “قصر الإمارات” بحفل موسيقي تحييه “أوركسترا غرب أستراليا السيمفونية”،

تحت عنوان “أمسية ريتشارد فاغنر”، احتفاء بهذا الموسيقار الألماني الذي اكتسحت ألحانه النصف الثاني من القرن التاسع عشر. ويشكل الحفل نقطة انطلاق الموسم الموسيقي الذي يقام تحت عنوان “ألف ليلة وليلة” وتستمر فعالياته حتى مايو (أيار) 2017 بمشاركة واسعة من أشهر فرق الأوركسترا العالمية والموسيقيين الذين سيؤدون عروضهم على امتداد إمارة أبوظبي بما في ذلك “قصر الإمارات”، و”حصن بن حمودة” في مدينة العين، و”منارة السعديات” وغيرها من المعالم الشهيرة في الإمارة. وتأسست “أوركسترا غرب أستراليا السيمفونية” في 1928، وهي أضخم مؤسسة لعروض الأداء وأكثرها نشاطاً في منطقة غرب أستراليا، حيث تلعب دوراً محورياً في رسم مشهد ثقافي نابض من خلال مشاركاتها الغنية ومسيرتها الحافلة بالتميز والابتكار. وتتمثل رسالة الفرقة في مخاطبة الروح وإثراء الحياة عبر الموسيقى، وهي تلهم جمهــورها في ولاية أستراليا الغربية على مدار العام من خلال حفلاتها وجولاتها الموسيقية الإقليمية، فضلاً عن برامجها المجتمعية والتعليمية المبتكرة وشراكتها الفنية مع مؤسستي “أوبرا غرب أستراليا” و”باليه غرب أستراليا”، وتقدم الفرقة سنوياً أكثر من 175 حفلاً موسيقياً أمام جمهور يتجاوز عدده الإجمالي 190 ألف. وتقدم الفرقة خلال مشاركتها في موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية مقطوعات موسيقية مختارة من أشهر أعمال الدراما الموسيقية لفاغنر مثل أوبرا “تريستان وإيزولد”، وهي قصة حب مستقاة من الحياة الشخصية للمؤلف؛ والأوبرا الرومانسية “لوهنغرين” التي تستند إلى حياة الموسيقار الكبير أيضاً. ويقود الفرقة خلال الحفل المايسترو البريطاني الشهير السير ريتشارد آرمسترونغ يرافقها مغني التينور العالمي سيمون أونيل الذي يعتبر فناناً رئيسياً في حفلات دار “أوبرا متروبوليتان”، و”دار الأوبرا الملكية”، وكونفت غاردن”، و”مسرح لا سكالا”، فضلاً عن مشاركته في مهرجاني “بايرويت” و”سالزبورغ”.


الخبر بالتفاصيل والصور



ينطلق موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية الجديد، الذي تنظمه هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ليل الخميس 6 أكتوبر (تشرين الأول)، على خشبة مسرح “قصر الإمارات” بحفل موسيقي تحييه “أوركسترا غرب أستراليا السيمفونية”، تحت عنوان “أمسية ريتشارد فاغنر”، احتفاء بهذا الموسيقار الألماني الذي اكتسحت ألحانه النصف الثاني من القرن التاسع عشر.

ويشكل الحفل نقطة انطلاق الموسم الموسيقي الذي يقام تحت عنوان “ألف ليلة وليلة” وتستمر فعالياته حتى مايو (أيار) 2017 بمشاركة واسعة من أشهر فرق الأوركسترا العالمية والموسيقيين الذين سيؤدون عروضهم على امتداد إمارة أبوظبي بما في ذلك “قصر الإمارات”، و”حصن بن حمودة” في مدينة العين، و”منارة السعديات” وغيرها من المعالم الشهيرة في الإمارة.

وتأسست “أوركسترا غرب أستراليا السيمفونية” في 1928، وهي أضخم مؤسسة لعروض الأداء وأكثرها نشاطاً في منطقة غرب أستراليا، حيث تلعب دوراً محورياً في رسم مشهد ثقافي نابض من خلال مشاركاتها الغنية ومسيرتها الحافلة بالتميز والابتكار.

وتتمثل رسالة الفرقة في مخاطبة الروح وإثراء الحياة عبر الموسيقى، وهي تلهم جمهــورها في ولاية أستراليا الغربية على مدار العام من خلال حفلاتها وجولاتها الموسيقية الإقليمية، فضلاً عن برامجها المجتمعية والتعليمية المبتكرة وشراكتها الفنية مع مؤسستي “أوبرا غرب أستراليا” و”باليه غرب أستراليا”، وتقدم الفرقة سنوياً أكثر من 175 حفلاً موسيقياً أمام جمهور يتجاوز عدده الإجمالي 190 ألف.

وتقدم الفرقة خلال مشاركتها في موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية مقطوعات موسيقية مختارة من أشهر أعمال الدراما الموسيقية لفاغنر مثل أوبرا “تريستان وإيزولد”، وهي قصة حب مستقاة من الحياة الشخصية للمؤلف؛ والأوبرا الرومانسية “لوهنغرين” التي تستند إلى حياة الموسيقار الكبير أيضاً. ويقود الفرقة خلال الحفل المايسترو البريطاني الشهير السير ريتشارد آرمسترونغ يرافقها مغني التينور العالمي سيمون أونيل الذي يعتبر فناناً رئيسياً في حفلات دار “أوبرا متروبوليتان”، و”دار الأوبرا الملكية”، وكونفت غاردن”، و”مسرح لا سكالا”، فضلاً عن مشاركته في مهرجاني “بايرويت” و”سالزبورغ”.

رابط المصدر: موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية ينطلق بحفل أوركسترا غرب أستراليا السيمفونية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً