محمد بن راشد للفضاء يفتتح ورشة مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ

أقام مركز محمد بن راشد للفضاء، الورشة العلمية السنوية الثانية لمشروع “الإمارات لإستكشاف المريخ”، التي تهدف إلى تسليط الضوء على تاريخ، ونشأة ومراحل تطور كوكب المريخ، بالإضافة إلى الأبحاث العلمية

التي أجريت حوله. وحظيت ورشة العمل بمشاركة كل من رائدة الفضاء الأميركية السابقة مارشا ايفينز، وكبير الباحثين في مهمة “مايفن” إلى المريخ الدكتور بروس جاكوسكي، وتحت عنوان “مهمة السير في الفضاء”، روت ايفينز تجربتها الشخصية في مجال الفضاء وتطرقت إلى الرحلات الفضائية التي كانت جزءاً منها، إذ تعتبر أكثر رائدة فضاء في التاريخ قامت برحلات فضائية مأهولة. إلى ذلك، تناول الدكتور جاكوسكي في مداخلته موضوع “هل توجد حياة على المريخ؟”، وإذا وجدت حياة كيف ستكون مظاهرها واشكالها، كما تطرق الى حقيقة وجود مياه على سطح الكوكب. 120 طالب وخريج وشارك في “الورشة العلمية السنوية الثانية لمشروع الإمارات لإستكشاف المريخ” ما يقارب 120 طالب وخريج وأستاذ من جامعات دولة الإمارات والمجتمع العلمي الدولي، بالإضافة إلى طلبة من “برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين”.وتضمنت أعمال الورشة مناقشة 20 ورقة بحثية حول علوم المريخ والغلاف الجوي للكوكب. ومن بين الموضوعات التي طرحت عرض تقديمي بعنوان “لماذا المريخ؟”، إذ أجاب المتحدثون على تساؤلات أسباب إجراء أبحاث علمية ورحلات غير مأهولة لإستكشاف كوكب المريخ، وآخر بعنوان “عالم الخيال العلمي”، ناقش كيفية الإخراج الفني للموضوعات العلمية ومدى قربها من واقعها الحقيقي. كما عُرض 10 ملصقات علمية لطلاب جامعات وخريجين شاركوا في مسابقة “اكتشف المريخ”.وفي نهاية ورشة العمل، أعلن عن أسماء الفائزين في مسابقة الملصقات العلمية، وقدمت لهم جوائز مالية تشجيعية.


الخبر بالتفاصيل والصور



أقام مركز محمد بن راشد للفضاء، الورشة العلمية السنوية الثانية لمشروع “الإمارات لإستكشاف المريخ”، التي تهدف إلى تسليط الضوء على تاريخ، ونشأة ومراحل تطور كوكب المريخ، بالإضافة إلى الأبحاث العلمية التي أجريت حوله.

وحظيت ورشة العمل بمشاركة كل من رائدة الفضاء الأميركية السابقة مارشا ايفينز، وكبير الباحثين في مهمة “مايفن” إلى المريخ الدكتور بروس جاكوسكي، وتحت عنوان “مهمة السير في الفضاء”، روت ايفينز تجربتها الشخصية في مجال الفضاء وتطرقت إلى الرحلات الفضائية التي كانت جزءاً منها، إذ تعتبر أكثر رائدة فضاء في التاريخ قامت برحلات فضائية مأهولة. إلى ذلك، تناول الدكتور جاكوسكي في مداخلته موضوع “هل توجد حياة على المريخ؟”، وإذا وجدت حياة كيف ستكون مظاهرها واشكالها، كما تطرق الى حقيقة وجود مياه على سطح الكوكب.

120 طالب وخريج
وشارك في “الورشة العلمية السنوية الثانية لمشروع الإمارات لإستكشاف المريخ” ما يقارب 120 طالب وخريج وأستاذ من جامعات دولة الإمارات والمجتمع العلمي الدولي، بالإضافة إلى طلبة من “برنامج خبرة الأبحاث للطلبة الجامعيين”.

وتضمنت أعمال الورشة مناقشة 20 ورقة بحثية حول علوم المريخ والغلاف الجوي للكوكب. ومن بين الموضوعات التي طرحت عرض تقديمي بعنوان “لماذا المريخ؟”، إذ أجاب المتحدثون على تساؤلات أسباب إجراء أبحاث علمية ورحلات غير مأهولة لإستكشاف كوكب المريخ، وآخر بعنوان “عالم الخيال العلمي”، ناقش كيفية الإخراج الفني للموضوعات العلمية ومدى قربها من واقعها الحقيقي. كما عُرض 10 ملصقات علمية لطلاب جامعات وخريجين شاركوا في مسابقة “اكتشف المريخ”.

وفي نهاية ورشة العمل، أعلن عن أسماء الفائزين في مسابقة الملصقات العلمية، وقدمت لهم جوائز مالية تشجيعية.

رابط المصدر: محمد بن راشد للفضاء يفتتح ورشة مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً