90 اعتداءً إسرائيلياً على المسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي

أكدت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية اليوم الإثنين، أنها رصدت عشرات الانتهاكات بحق المقدسات الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة، ومدينة الخليل في الضفة الغربية. وقال

وزير الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطيني يوسف ادعيس، إن وزارته وثقت نحو تسعين اعتداء وانتهاكاً نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، بحق المسجدين الأقصى في القدس والإبراهيمي في الخليل، خلال شهر أيلول (سبتمبر) المنصرم.وأضاف في بيان صحافي، وصل 24 نسخة عنه، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي مستمرة في إحكام سيطرتها على المدينة المقدسة، خاصة المسجد الأقصى ومحيطه، موضحاً أن الانتهاكات بحق المسجد الأقصى تنوعت ما بين إقامة المهرجانات التهويدية، وحفلات الخطوبة داخل ساحاته، واستمرار منع أعمال الترميم داخل قبة الصخرة المشرفة، واستمرار الاقتحامات ونشر صور للهيكل المزعوم، والسماح لليهود بالصلاة في الأحياء الإسلامية بالقدس القديمة، وتنظيم أيام وحلقات دراسية ومسيرات ونشاطات مختلفة كجزء من نشاطها لدفع وتكثيف الاقتحامات.واعتبر ادعيس دعوة ائتلاف منظمات الهيكل المزعوم لاقتحامات جماعية للمسجد الأقصى المبارك خلال موسم الأعياد اليهودية طيلة شهر أكتوبر (تشرين الأول) الجاري، تأكيداً على سعي الاحتلال الحثيث ومضيه بمخططاته التهويدية للمسجد الأقصى.وبخصوص المسجد الإبراهيمي، قال وزير الأوقاف الفلسطيني إن قوات الاحتلال تواصل حصار المسجد وعرقلة وصول المصلين إليه، مشيراً إلى أنها “منعت رفع الأذان أكثر من 54 مرة خلال سبتمبر (أيلول)”.وبين أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت المسجد الإبراهيمي بشكل كامل صباح اليوم الإثنين، أمام المواطنين وفتحته أمام المستوطنين، كما تنوي إغلاقه ستّ مرات خلال الشهر الجاري بذريعة الأعياد اليهودية.وقال وزير الأوقاف إن تلك الإجراءات تعد صارخ على أماكن العبادة، وخطوة اضافية لإفراغ المسجد من أصحابه الحقيقيين.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكدت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية اليوم الإثنين، أنها رصدت عشرات الانتهاكات بحق المقدسات الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة، ومدينة الخليل في الضفة الغربية.

وقال وزير الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطيني يوسف ادعيس، إن وزارته وثقت نحو تسعين اعتداء وانتهاكاً نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، بحق المسجدين الأقصى في القدس والإبراهيمي في الخليل، خلال شهر أيلول (سبتمبر) المنصرم.

وأضاف في بيان صحافي، وصل 24 نسخة عنه، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي مستمرة في إحكام سيطرتها على المدينة المقدسة، خاصة المسجد الأقصى ومحيطه، موضحاً أن الانتهاكات بحق المسجد الأقصى تنوعت ما بين إقامة المهرجانات التهويدية، وحفلات الخطوبة داخل ساحاته، واستمرار منع أعمال الترميم داخل قبة الصخرة المشرفة، واستمرار الاقتحامات ونشر صور للهيكل المزعوم، والسماح لليهود بالصلاة في الأحياء الإسلامية بالقدس القديمة، وتنظيم أيام وحلقات دراسية ومسيرات ونشاطات مختلفة كجزء من نشاطها لدفع وتكثيف الاقتحامات.

واعتبر ادعيس دعوة ائتلاف منظمات الهيكل المزعوم لاقتحامات جماعية للمسجد الأقصى المبارك خلال موسم الأعياد اليهودية طيلة شهر أكتوبر (تشرين الأول) الجاري، تأكيداً على سعي الاحتلال الحثيث ومضيه بمخططاته التهويدية للمسجد الأقصى.

وبخصوص المسجد الإبراهيمي، قال وزير الأوقاف الفلسطيني إن قوات الاحتلال تواصل حصار المسجد وعرقلة وصول المصلين إليه، مشيراً إلى أنها “منعت رفع الأذان أكثر من 54 مرة خلال سبتمبر (أيلول)”.

وبين أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت المسجد الإبراهيمي بشكل كامل صباح اليوم الإثنين، أمام المواطنين وفتحته أمام المستوطنين، كما تنوي إغلاقه ستّ مرات خلال الشهر الجاري بذريعة الأعياد اليهودية.

وقال وزير الأوقاف إن تلك الإجراءات تعد صارخ على أماكن العبادة، وخطوة اضافية لإفراغ المسجد من أصحابه الحقيقيين.

رابط المصدر: 90 اعتداءً إسرائيلياً على المسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً