محكمة الأحوال الشخصية تبدأ عملها بمبناها الجديد في القرهود

بدأت محكمة الأحوال الشخصية أمس مباشرة عملها بمقرها الجديد في القرهود، وذلك في إطار استراتيجية الدائرة في تسهيل وصول خدماتها للمتعاملين، انطلاقاً من دعم واهتمام القيادة وحرصها على خصوصية أفراد المجتمع، وضمان الراحة والخصوصية والسرية التامة للمتقاضين، بما يراعي الجوانب النفسية لهم. وأوضح طارش

عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي أن المبنى الجديد لمحكمة الأحوال الشخصية جاء ضمن توجيهات سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي رئيس المجلس القضائي بدبي، يمثل نقلة نوعية في جودة وكفاءة الخدمات القضائية المقدمة للمتعاملين، لأنه يتميز بالخصوصية والقدرة على استيعاب المتعاملين التي تصل أعدادهم إلى حدود 500 مراجع. بالإضافة إلى استيعاب المتغيرات والتطورات المستجدة، فإنه يتكون من ثلاثة طوابق وسردابين لمواقف السيارات، إضافة إلى الطابق الأرضي الذي يشمل المدخل الرئيسي ومكاتب خدمة الجمهور، فالطابق الأول فقد خصص لصالة الخدمات الرئيسية. بينما خصص «الثاني» لقاعات المحاكمة للمحكمة الابتدائية، وقاعات المحاكمة لمحكمة الاستئناف، و«الثالث» لمكاتب الإدارة وغرفة المحاضرات، كما وفرت المحاكم مرافق أخرى في المبنى، منها حضانة لأطفال الموظفين. 5 أقسام وأضاف المنصوري: تضم أقسام المحكمة في هيكلها الإداري خمسة أقسام منها، قسم خدمات قضايا الأسرة والتركات، وقسم الإصلاح الأسري، وقسم خدمات الأحوال الشخصية، وقسم خدمات تسويات الأحوال الشخصية، منوهاً بالخصوصية التي تتمتع بها جميعاً حيال القضايا التي تنظرها والمتصلة بالأسرة والأشخاص ونزاعاتهم العائلية من كل نوع.


الخبر بالتفاصيل والصور


بدأت محكمة الأحوال الشخصية أمس مباشرة عملها بمقرها الجديد في القرهود، وذلك في إطار استراتيجية الدائرة في تسهيل وصول خدماتها للمتعاملين، انطلاقاً من دعم واهتمام القيادة وحرصها على خصوصية أفراد المجتمع، وضمان الراحة والخصوصية والسرية التامة للمتقاضين، بما يراعي الجوانب النفسية لهم.

وأوضح طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي أن المبنى الجديد لمحكمة الأحوال الشخصية جاء ضمن توجيهات سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي رئيس المجلس القضائي بدبي، يمثل نقلة نوعية في جودة وكفاءة الخدمات القضائية المقدمة للمتعاملين، لأنه يتميز بالخصوصية والقدرة على استيعاب المتعاملين التي تصل أعدادهم إلى حدود 500 مراجع.

بالإضافة إلى استيعاب المتغيرات والتطورات المستجدة، فإنه يتكون من ثلاثة طوابق وسردابين لمواقف السيارات، إضافة إلى الطابق الأرضي الذي يشمل المدخل الرئيسي ومكاتب خدمة الجمهور، فالطابق الأول فقد خصص لصالة الخدمات الرئيسية.

بينما خصص «الثاني» لقاعات المحاكمة للمحكمة الابتدائية، وقاعات المحاكمة لمحكمة الاستئناف، و«الثالث» لمكاتب الإدارة وغرفة المحاضرات، كما وفرت المحاكم مرافق أخرى في المبنى، منها حضانة لأطفال الموظفين.

5 أقسام

وأضاف المنصوري: تضم أقسام المحكمة في هيكلها الإداري خمسة أقسام منها، قسم خدمات قضايا الأسرة والتركات، وقسم الإصلاح الأسري، وقسم خدمات الأحوال الشخصية، وقسم خدمات تسويات الأحوال الشخصية، منوهاً بالخصوصية التي تتمتع بها جميعاً حيال القضايا التي تنظرها والمتصلة بالأسرة والأشخاص ونزاعاتهم العائلية من كل نوع.

رابط المصدر: محكمة الأحوال الشخصية تبدأ عملها بمبناها الجديد في القرهود

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً