يوفنتوس يعزز صدارته للدوري الإيطالي

■ هيغواين يتلقى التحية بعد تسجيله في شباك إيمبولي | أ ف ب عزز يوفنتوس موقعه في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعد فوزه على مضيفه إمبولي 3 – 0 أمس في المرحلة السابعة من المسابقة، وشهدت أيضاً منافسات هذه المرحلة خسارة نابولي من

أتلانتا 1 – 0، وفوز كالياري على كروتوني 2 – 1، وجنوه على بولونيا 1 – 0، وتعادل باليرمو مع سامبدوريا 1 – 1، وجاء الفوز بنكهة أرجنتينية، حيث تقدم باولو ديبالا بهدف في الدقيقة 65، ثم أضاف غونزالو هيغواين الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 67 و70، وحقق يوفنتوس فوزه الثالث على التوالي، ليرفع رصيده في الصدارة إلى 18 نقطة، وظل إمبولي في المركز الثاني من القاع بأربع نقاط، بعد خسارته للمرة الثالثة على التوالي، وسيطر يوفنتوس على مجريات اللعب منذ البداية، وكان خوان كوادرادو قريباً جداً من تسجيل الهدف الأول ليوفنتوس في الدقيقة عشرين لولا يقظة سكوروبسكي، وسنحت فرصة جديدة لكوادرادو للتسجيل في الدقيقة 35، لكنه لم يحسن استغلالها. إنقاذ وعلى عكس سير اللعب، كاد إمبولي أن يتقدم بهدف قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول عن طريق رادي كرونيتش، ولكن جيانلويجي بوفون وقف له بالمرصاد، ومع بداية الشوط الثاني تدخل بيلوسكي مجدداً، وحرم هيغواين من تسجيل الهدف الأول ليوفنتوس، بعد تلقيه تمريرة ذكية من خضيرة، وأهدر غونزالو هيغواين فرصة محققة ليوفنتوس في الدقيقة 63، بعدما انفرد بالمرمى تماماً، ولكن حارس امبولي تصدى له ببراعة، وجاءت الدقيقة 65 لتشهد هدف السبق ليوفنتوس عن طريق باولو ديبالا، بعدما تلقى تمريرة من أليكس ساندرو، ليسدد الكرة بقوة في سقف الشباك، وبعد دقيقتين فقط أضاف هيغواين الهدف الثاني ليوفنتوس، بعدما خدع مدافعي أصحاب الأرض، وسدد بذكاء في شباك سكوروبسكي، وعاد هيغواين في الدقيقة 70، وسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه، بعدما استغل خطأ فادحاً من ماركو زامبيلي لحظة إرجاع الكرة إلى حارس فريقه، ليخطف المهاجم الأرجنتيني الكرة ويسدد في الشباك.


الخبر بالتفاصيل والصور


عزز يوفنتوس موقعه في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعد فوزه على مضيفه إمبولي 3 – 0 أمس في المرحلة السابعة من المسابقة، وشهدت أيضاً منافسات هذه المرحلة خسارة نابولي من أتلانتا 1 – 0، وفوز كالياري على كروتوني 2 – 1، وجنوه على بولونيا 1 – 0، وتعادل باليرمو مع سامبدوريا 1 – 1، وجاء الفوز بنكهة أرجنتينية، حيث تقدم باولو ديبالا بهدف في الدقيقة 65، ثم أضاف غونزالو هيغواين الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 67 و70، وحقق يوفنتوس فوزه الثالث على التوالي، ليرفع رصيده في الصدارة إلى 18 نقطة، وظل إمبولي في المركز الثاني من القاع بأربع نقاط، بعد خسارته للمرة الثالثة على التوالي، وسيطر يوفنتوس على مجريات اللعب منذ البداية، وكان خوان كوادرادو قريباً جداً من تسجيل الهدف الأول ليوفنتوس في الدقيقة عشرين لولا يقظة سكوروبسكي، وسنحت فرصة جديدة لكوادرادو للتسجيل في الدقيقة 35، لكنه لم يحسن استغلالها.

إنقاذ

وعلى عكس سير اللعب، كاد إمبولي أن يتقدم بهدف قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول عن طريق رادي كرونيتش، ولكن جيانلويجي بوفون وقف له بالمرصاد، ومع بداية الشوط الثاني تدخل بيلوسكي مجدداً، وحرم هيغواين من تسجيل الهدف الأول ليوفنتوس، بعد تلقيه تمريرة ذكية من خضيرة، وأهدر غونزالو هيغواين فرصة محققة ليوفنتوس في الدقيقة 63، بعدما انفرد بالمرمى تماماً، ولكن حارس امبولي تصدى له ببراعة، وجاءت الدقيقة 65 لتشهد هدف السبق ليوفنتوس عن طريق باولو ديبالا، بعدما تلقى تمريرة من أليكس ساندرو، ليسدد الكرة بقوة في سقف الشباك، وبعد دقيقتين فقط أضاف هيغواين الهدف الثاني ليوفنتوس، بعدما خدع مدافعي أصحاب الأرض، وسدد بذكاء في شباك سكوروبسكي، وعاد هيغواين في الدقيقة 70، وسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه، بعدما استغل خطأ فادحاً من ماركو زامبيلي لحظة إرجاع الكرة إلى حارس فريقه، ليخطف المهاجم الأرجنتيني الكرة ويسدد في الشباك.

رابط المصدر: يوفنتوس يعزز صدارته للدوري الإيطالي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً