الأندية الكويتية تبدأ ترتيب أوراقها من جديد

■ الكويت يسعى إلى استغلال فترة التوقف | البيان تبدأ من اليوم الأندية الكويتية ترتيب أوضاعها إدارياً وفنياً، بعد انتهاء الجولة الثانية من دوري «فيفا»، وذلك من أجل تصحيح الأوضاع مبكراً، خاصة أن الأخطاء في الجولات المقبلة مرفوضة نهائياً كون نظام المسابقة هذا الموسم

يختلف عن المواسم السابقة، بسبب تطبيق الهبوط، فمن المقرر أن تهبط 7 أندية إلى دوري الدرجة الأولى ليصبح الدوري في الموسم المقبل من درجتين، وتعود المنافسة من جديد على الصعود والهروب من شبح الهبوط. وستقوم الأجهزة الإدارية للأندية بترتيب عدد من اللقاءات الودية، حتى لا يفقد اللاعبون حساسية المباريات بجانب تصحيح أخطاء الجولات السابقة، مع تجهيز البدلاء ومنح الفرصة للمصابين من العودة واكتمال لياقتهم البدنية، خاصة فريق برقان أحدث الوجوه الجديدة في المشاركة بدوري فيفا، الذي ظهر خلال مواجهتي النصر والشباب. على جانب آخر، ينتظر الجهاز الفني والإداري للفريق الأول لكرة القدم بنادي الكويت رد الجهاز الفني للنادي الأهلي المصري، على إقامة مواجهة ودية خلال الأيام القليلة المقبلة بالقاهرة، ضمن معسكر الكويت الكويتي المقرر له من 5 حتى 13 أكتوبر الجاري. بدوره، أعلن حسام البدري المدير الفني لفريق الكرة الأول بالنادي الأهلي المصري، دراسة طلب نادي الكويت، والذي سيؤدي تدريباته على ملاعب النادي الأهلي بفرع مدينة نصر خلال معسكره، خاصة أنه قرر تنظيم مباراتين وديتين خلال فترة توقف الدوري المصري الحالية، الأولى أمام فريق العبور، والودية الأخرى لم يتحدد طرفها الثاني حتى الآن. مجهود كبير في السياق نفسه، يبذل الجهاز الطبي لفريق الكويت مجهوداً كبيراً من أجل إتمام شفاء المصابين المتواجدين في القائمة وهم: المحترف السوري فراس الخطيب، وفهد العنزي، ومصعب الكندري، وأحمد الصقر، وناصر القحطاني. وعلى الطرف الآخر، جاء قرار اللاعب الأردني عدي الصيفي باعتزال اللعب دولياً بارقة أمل في استقرار أحوال الفريق خلال الفترة المقبلة. وكان المحترف الأردني عدي الصيفي قد قرر اعتزال اللعب دولياً، من خلال بيان نشره على صفحته الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي، معتبراً إياه من أصعب القرارات في حياته، لذا فقد جاء ‎بعد تفكير عميق، وقال: «القرار صعباً للغاية، ولكن اتخذت قراري بالاعتزال، والمنتخب سيبقى بيتي، وجماهير النشامى ستظل دائماً في قلبي».


الخبر بالتفاصيل والصور


تبدأ من اليوم الأندية الكويتية ترتيب أوضاعها إدارياً وفنياً، بعد انتهاء الجولة الثانية من دوري «فيفا»، وذلك من أجل تصحيح الأوضاع مبكراً، خاصة أن الأخطاء في الجولات المقبلة مرفوضة نهائياً كون نظام المسابقة هذا الموسم يختلف عن المواسم السابقة، بسبب تطبيق الهبوط، فمن المقرر أن تهبط 7 أندية إلى دوري الدرجة الأولى ليصبح الدوري في الموسم المقبل من درجتين، وتعود المنافسة من جديد على الصعود والهروب من شبح الهبوط.

وستقوم الأجهزة الإدارية للأندية بترتيب عدد من اللقاءات الودية، حتى لا يفقد اللاعبون حساسية المباريات بجانب تصحيح أخطاء الجولات السابقة، مع تجهيز البدلاء ومنح الفرصة للمصابين من العودة واكتمال لياقتهم البدنية، خاصة فريق برقان أحدث الوجوه الجديدة في المشاركة بدوري فيفا، الذي ظهر خلال مواجهتي النصر والشباب.

على جانب آخر، ينتظر الجهاز الفني والإداري للفريق الأول لكرة القدم بنادي الكويت رد الجهاز الفني للنادي الأهلي المصري، على إقامة مواجهة ودية خلال الأيام القليلة المقبلة بالقاهرة، ضمن معسكر الكويت الكويتي المقرر له من 5 حتى 13 أكتوبر الجاري.

بدوره، أعلن حسام البدري المدير الفني لفريق الكرة الأول بالنادي الأهلي المصري، دراسة طلب نادي الكويت، والذي سيؤدي تدريباته على ملاعب النادي الأهلي بفرع مدينة نصر خلال معسكره، خاصة أنه قرر تنظيم مباراتين وديتين خلال فترة توقف الدوري المصري الحالية، الأولى أمام فريق العبور، والودية الأخرى لم يتحدد طرفها الثاني حتى الآن.

مجهود كبير

في السياق نفسه، يبذل الجهاز الطبي لفريق الكويت مجهوداً كبيراً من أجل إتمام شفاء المصابين المتواجدين في القائمة وهم: المحترف السوري فراس الخطيب، وفهد العنزي، ومصعب الكندري، وأحمد الصقر، وناصر القحطاني. وعلى الطرف الآخر، جاء قرار اللاعب الأردني عدي الصيفي باعتزال اللعب دولياً بارقة أمل في استقرار أحوال الفريق خلال الفترة المقبلة.

وكان المحترف الأردني عدي الصيفي قد قرر اعتزال اللعب دولياً، من خلال بيان نشره على صفحته الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي، معتبراً إياه من أصعب القرارات في حياته، لذا فقد جاء ‎بعد تفكير عميق، وقال: «القرار صعباً للغاية، ولكن اتخذت قراري بالاعتزال، والمنتخب سيبقى بيتي، وجماهير النشامى ستظل دائماً في قلبي».

رابط المصدر: الأندية الكويتية تبدأ ترتيب أوراقها من جديد

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً