جائزة محمد بن راشد للسلام العالمي تشارك بمباراة السلام في روما

ضمن الاستعدادات لمشاركة جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للسلام العالمي في مباراة السلام التي ستقام في روما بدعوة من بابا الفاتيكان يوم 12 أكتوبر المقبل دعماً للسلام العالمي، عقدت الأمانة العامة للجائزة اجتماعاً مع ماتياس روبرتوا مدير الفاتيكان، لمناقشة الترتيبات المتعلقة بمشاركة وحضور

وفد الجائزة لمباراة السلام. كما حضر العميد أحمد خلفان المنصوري – الأمين العام للجائزة التدريب التحضيري الذي أجراه كل من النجم الأرجنتيني المعتزل وسفير دبي الرياضي دييغو أرماندو مارادونا ونجم الوحدة والمنتخب الوطني إسماعيل مطر على ملعب نادي بلدية دبي الرياضي، وذلك قبل خوضهم مباراة السلام التي ستقام في روما بحضور بابا الفاتيكان ورؤساء دول أوروبية. وتلقت الجائزة دعوة من البابا فرنسيس للمشاركة في هذا الحدث المميز الذي سيجتمع فيه نجوم كرة القدم العالميين من مختلف أنحاء العالم من أجل تحقيق السلام العالمي وهو ما يتناسب مع أهداف ورسالة الجائزة المتمثلة في إنماء شراكات السلام. وشكر د. حمد الشيخ أحمد الشيباني – رئيس مجلس أمناء جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للسلام العالمي البابا على دعوة الجائزة لحضور المباراة التي تلتقي مع رؤيتها المتمثلة في تعزيز قيم السلام في العالم والمستمدة من توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – راعي الجائزة بمد جسور التواصل والتعاون مع بقية الحضارات والأديان. وقال الشيباني: يشرفنا أن نكون الدولة العربية الوحيدة المشاركة في المباراة التي تقوم على جمع اللاعبين من مختلف الحضارات والأديان والثقافات في لعبة مشتركة من أجل هدف واحد وهو تحقيق السلام وهو ما نسعى إلى تحقيقه بشكل متواصل. من جانبه عبر مارادونا عن سعادته البالغة في مشاركة الإمارات في المباراة. مشيرا إلى أنها الدولة التي احتضنته ووجد فيها المحبة والسلام، مقدماً شكره العميق لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ولسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي ولحرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين على دعمهم المتواصل له. ويعد اللاعب الإماراتي إسماعيل مطر أول اللاعبين العرب المشاركين في المباراة، وهذا ما يؤكد الدور الكبير الذي تقوم به الإمارات العربية المتحدة في سبيل تحقيق السلام العالمي.


الخبر بالتفاصيل والصور


ضمن الاستعدادات لمشاركة جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للسلام العالمي في مباراة السلام التي ستقام في روما بدعوة من بابا الفاتيكان يوم 12 أكتوبر المقبل دعماً للسلام العالمي، عقدت الأمانة العامة للجائزة اجتماعاً مع ماتياس روبرتوا مدير الفاتيكان، لمناقشة الترتيبات المتعلقة بمشاركة وحضور وفد الجائزة لمباراة السلام.

كما حضر العميد أحمد خلفان المنصوري – الأمين العام للجائزة التدريب التحضيري الذي أجراه كل من النجم الأرجنتيني المعتزل وسفير دبي الرياضي دييغو أرماندو مارادونا ونجم الوحدة والمنتخب الوطني إسماعيل مطر على ملعب نادي بلدية دبي الرياضي، وذلك قبل خوضهم مباراة السلام التي ستقام في روما بحضور بابا الفاتيكان ورؤساء دول أوروبية.

وتلقت الجائزة دعوة من البابا فرنسيس للمشاركة في هذا الحدث المميز الذي سيجتمع فيه نجوم كرة القدم العالميين من مختلف أنحاء العالم من أجل تحقيق السلام العالمي وهو ما يتناسب مع أهداف ورسالة الجائزة المتمثلة في إنماء شراكات السلام.

وشكر د. حمد الشيخ أحمد الشيباني – رئيس مجلس أمناء جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للسلام العالمي البابا على دعوة الجائزة لحضور المباراة التي تلتقي مع رؤيتها المتمثلة في تعزيز قيم السلام في العالم والمستمدة من توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – راعي الجائزة بمد جسور التواصل والتعاون مع بقية الحضارات والأديان.

وقال الشيباني: يشرفنا أن نكون الدولة العربية الوحيدة المشاركة في المباراة التي تقوم على جمع اللاعبين من مختلف الحضارات والأديان والثقافات في لعبة مشتركة من أجل هدف واحد وهو تحقيق السلام وهو ما نسعى إلى تحقيقه بشكل متواصل. من جانبه عبر مارادونا عن سعادته البالغة في مشاركة الإمارات في المباراة.

مشيرا إلى أنها الدولة التي احتضنته ووجد فيها المحبة والسلام، مقدماً شكره العميق لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ولسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي ولحرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين على دعمهم المتواصل له.

ويعد اللاعب الإماراتي إسماعيل مطر أول اللاعبين العرب المشاركين في المباراة، وهذا ما يؤكد الدور الكبير الذي تقوم به الإمارات العربية المتحدة في سبيل تحقيق السلام العالمي.

رابط المصدر: جائزة محمد بن راشد للسلام العالمي تشارك بمباراة السلام في روما

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً