أخطاء إملائية لمعلمة لغة عربية في رسائلها الأسبوعية لأولياء الأمور

رصد أولياء أمور في مدرسة خاصة، أخطاء إملائية فادحة لمعلمة اللغة العربية في الرسائل الأسبوعية التي توجهها إليهم لمتابعة أبنائهم، في الصف الأول الابتدائي، وطالبوا بدراسة معايير توظيف معلمي القطاع الخاص، واتخاذ معايير معينة لتحسين أدائهم، وتشديد الرقابة على مستوى تعليمهم. وتركزت أخطاء معلمة اللغة العربية في الرسائل

الأسبوعية التي تصل لأولياء الأمور، في عدم التمييز بين التاء المربوطة والتاء المفتوحة وأل التعريف، وعدم التمييز بين همزتي القطع والوصل وعدة أخطاء إملائية أوضحت لأولياء الأمور أن معلمة أبنائهم غير متمكنة من اللغة، ويواجه أبناؤهم خطر التأسيس غير المتمكن للغة العربية من قبل معلمتهم، في الصف الأول الابتدائي. وقالت ولية أمر إنها صدمت بمستوى المعلمة من خلال الرسائل الأسبوعية التي ترسلها، والتي توضح فيها الواجبات المطلوبة والمهام التي على الطلبة أداؤها في المنزل، مشيرة إلى أن الأخطاء التي تحتويها الرسائل لا تغتفر لمعلمة مرحلة تأسيسية، لذا أوصلت ملاحظاتها لإدارة المدرسة التي وعدت باتخاذ الإجراءات اللازمة. وأكدت منسقة مادة اللغة العربية في المدرسة، أنها تسلمت الملاحظات من قبل أولياء الأمور عن المعلمة، وجارٍ اتخاذ الإجراءات اللازمة اتجاه الشكوى، موضحة أنها أوصلت الشكوى لإدارة المدرسة، لاتخاذ اللازم. وأوضح مصدر في منطقة رأس الخيمة التعليمية، أن جميع المعلمين في المدارس الخاصة أخضعوا لاختبارات ومقابلات شفوية قبل بدء العام الدراسي، وسيتم التواصل مع المدرّسة المعنية للنظر في حيثيات الشكوى وطبيعة الأخطاء الإملائية التي وقعت بها معلمة اللغة العربية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

رصد أولياء أمور في مدرسة خاصة، أخطاء إملائية فادحة لمعلمة اللغة العربية في الرسائل الأسبوعية التي توجهها إليهم لمتابعة أبنائهم، في الصف الأول الابتدائي، وطالبوا بدراسة معايير توظيف معلمي القطاع الخاص، واتخاذ معايير معينة لتحسين أدائهم، وتشديد الرقابة على مستوى تعليمهم.
وتركزت أخطاء معلمة اللغة العربية في الرسائل الأسبوعية التي تصل لأولياء الأمور، في عدم التمييز بين التاء المربوطة والتاء المفتوحة وأل التعريف، وعدم التمييز بين همزتي القطع والوصل وعدة أخطاء إملائية أوضحت لأولياء الأمور أن معلمة أبنائهم غير متمكنة من اللغة، ويواجه أبناؤهم خطر التأسيس غير المتمكن للغة العربية من قبل معلمتهم، في الصف الأول الابتدائي.
وقالت ولية أمر إنها صدمت بمستوى المعلمة من خلال الرسائل الأسبوعية التي ترسلها، والتي توضح فيها الواجبات المطلوبة والمهام التي على الطلبة أداؤها في المنزل، مشيرة إلى أن الأخطاء التي تحتويها الرسائل لا تغتفر لمعلمة مرحلة تأسيسية، لذا أوصلت ملاحظاتها لإدارة المدرسة التي وعدت باتخاذ الإجراءات اللازمة.
وأكدت منسقة مادة اللغة العربية في المدرسة، أنها تسلمت الملاحظات من قبل أولياء الأمور عن المعلمة، وجارٍ اتخاذ الإجراءات اللازمة اتجاه الشكوى، موضحة أنها أوصلت الشكوى لإدارة المدرسة، لاتخاذ اللازم.
وأوضح مصدر في منطقة رأس الخيمة التعليمية، أن جميع المعلمين في المدارس الخاصة أخضعوا لاختبارات ومقابلات شفوية قبل بدء العام الدراسي، وسيتم التواصل مع المدرّسة المعنية للنظر في حيثيات الشكوى وطبيعة الأخطاء الإملائية التي وقعت بها معلمة اللغة العربية.

رابط المصدر: أخطاء إملائية لمعلمة لغة عربية في رسائلها الأسبوعية لأولياء الأمور

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً