فتاة تستعيد وعيها قبل ثوان من إنهاء الأطباء لحياتها

استعادت شابة بريطانية وعيها في اللحظات الأخيرة قبل أن يفصل الأطباء أجهزة الإنعاش عنها بعد أن يئسوا من شفائها . وبعد أن يئس الأطباء من شفاء سام هيمينغ (22 عاماً) التي كانت دخلت في غيبوبة إثر حادث مفجع، قرروا فصل أجهزة الإنعاش عنها في حضور أفراد من عائلتها الذين جاؤوا

لإلقاء النظرة الأخيرة عليها في وحدة العناية المركزة. وذكر موقع 24 الإماراتي نقلا صحيفة الدايلي ميرور البريطانية أنه أثناء تجمع أفراد العائلة والأطباء في الغرفة استعداداً لفصل أجهزة الإنعاش عن سام وإنهاء حياتها، فوجئ الجميع بحركة في أحد أصابع قدم سام اليمنى. وهرع الأطباء لمساعدة سام على استعادة وعيها حيث فتحوا لها فتحة في القصبة الهوائية الأمر الذي مكنها من التنفس بشكل طبيعي. وقالت والدة سام التي التقطت صورة إلى جانب ابنتها قبل أن تستعيد وعيها: ” كان الأمر معجزة حقيقية. لم نتوقع أبداً أن تعود للحياة بهذه السهولة”.


الخبر بالتفاصيل والصور


فتاة تستعيد وعيها قبل ثوان من إنهاء الأطباء لحياتها

استعادت شابة بريطانية وعيها في اللحظات الأخيرة قبل أن يفصل الأطباء أجهزة الإنعاش عنها بعد أن يئسوا من شفائها .

وبعد أن يئس الأطباء من شفاء سام هيمينغ (22 عاماً) التي كانت دخلت في غيبوبة إثر حادث مفجع، قرروا فصل أجهزة الإنعاش عنها في حضور أفراد من عائلتها الذين جاؤوا لإلقاء النظرة الأخيرة عليها في وحدة العناية المركزة.

وذكر موقع 24 الإماراتي نقلا صحيفة الدايلي ميرور البريطانية أنه أثناء تجمع أفراد العائلة والأطباء في الغرفة استعداداً لفصل أجهزة الإنعاش عن سام وإنهاء حياتها، فوجئ الجميع بحركة في أحد أصابع قدم سام اليمنى.

وهرع الأطباء لمساعدة سام على استعادة وعيها حيث فتحوا لها فتحة في القصبة الهوائية الأمر الذي مكنها من التنفس بشكل طبيعي.

وقالت والدة سام التي التقطت صورة إلى جانب ابنتها قبل أن تستعيد وعيها: ” كان الأمر معجزة حقيقية. لم نتوقع أبداً أن تعود للحياة بهذه السهولة”.

رابط المصدر: فتاة تستعيد وعيها قبل ثوان من إنهاء الأطباء لحياتها

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً