الفوز الأول ينعش الصقور.. والإعصار يحتاج مراجعة الحسابات

■ الإمارات نجح في عبور حتا | تصوير: محمد حنيف أنعش الفوز الأول لفريق الكرة بنادي الإمارات في الموسم الجديد والذي جاء على حساب حتا، ضمن مباريات الجولة الثالثة للمجموعة الأولى في كأس الخليج العربي ليضع بذلك 3 نقاط في رصيده ،وفي الوقت نفسه

يحتاج فريق حتا إلى مراجعة حساباته قبل فوات الآوان وكان واضحاً تأثير النتيجة الإيجابية على إدارة نادي الإمارات والجمهور وخاصة وأن الفوز جاء بعد فترة من الإحباط والخوف على مصير الفريق ،وأعاد الفوز والأداء الجيد للفريق الثقة للجميع، وأكد أن الصقور قادر على مقارعة الأندية وكسب النقاط في مختلف المنافسات وتحقيق الهدف الأهم بالمحافظة على تواجد الفريق في دوري المحترفين. وظهر الألماني كلاوس مساعد مدرب الصقور، بابتسامة عريضة في المؤتمر الصحفي وقال : الفوز كان مهماً من ناحية معنوية في المقام الأول اضافة إلى مكسب النقاط، وأضاف: الفوز يمثل الكثير لنا لأنه جاء بعد 3 خسائر متتالية، الجيد أيضا أن الأداء كان ممتازاً، نحن الآن نبني في فريق جديد لأنكم تعلمون أن معظم العناصر انضمت للفريق مؤخرا لذلك كان طبيعيا أن تحدث بعض المعاناة في المباريات السابقة، هذا لا يعني أننا بلغنا قمة الجاهزية ولكن مع مرور التجارب سيصبح الوضع أفضل بكثير. وأثنى كلاوس على نجوم الصقور وقال إن كل لاعب أدى المطلوب منه بشكل جيد، ذاكرا أن العراقي أحمد إبراهيم شارك في اللقاء بعد تدريبين فقط ولكنه كان متألقاً في خط الدفاع بجانب اللاعب الشاب محمد إبراهيم. وأضاف مدرب الصقور: هنالك بعض السلبيات التي سنبذل جهداً كبيراً لعلاجها حتى نصل إلى المستوى المطلوب. إخفاق الإعصار من جانبه اعترف وليد عبيد مدرب حتا بأن فريقه أخفق في اللقاء ولم يقدم المستوى المطلوب، وأضاف: لابد من مراجعة حساباتنا لأننا مازلنا في بداية الموسم حتى نستفيد من الأخطاء، على اللاعبين أن يجلسوا مع أنفسهم لمراجعة حساباتهم وبالتأكيد نحن في الجهاز الفني سيكون لنا دور مهم نؤديه مع اللاعبين. وأكد وليد عبيد عدم وجود مبررات للهزيمة الثقيلة لأنها كانت أمام فريق من نفس مستواهم، وأضاف: الإمارات مر بذات الظروف التي عانينا منها ولديـه تعديــلات كبيــرة فــي صفوفــه. ظهور مسفر أثار ظهور المدرب المواطن عبدالله مسفر في مباراة الإمارات وحتا الكثير من علامات الاستفهام وسط أقطاب الناديين والجماهير، وتناولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي تواجد مسفر بأهمية واعتبرت أن ذلك يتم بترتيب مع إحدى الإدارتين في اشارة إلى توليه مهام تدريب الصقور أو الإعصار، لكن مسفر الذي التقاه (البيان الرياضي) نفى أن يكون وجوده له علاقة بتولي مهام تدريب أحد الفريقين، وقال إنه محب لكرة القدم ويفضل متابعة كل المباريات اضافة إلى أن ارتباطه باتحاد الكرة يجعله دائم الاهتمام والمتابعة.


الخبر بالتفاصيل والصور


أنعش الفوز الأول لفريق الكرة بنادي الإمارات في الموسم الجديد والذي جاء على حساب حتا، ضمن مباريات الجولة الثالثة للمجموعة الأولى في كأس الخليج العربي ليضع بذلك 3 نقاط في رصيده ،وفي الوقت نفسه يحتاج فريق حتا إلى مراجعة حساباته قبل فوات الآوان

وكان واضحاً تأثير النتيجة الإيجابية على إدارة نادي الإمارات والجمهور وخاصة وأن الفوز جاء بعد فترة من الإحباط والخوف على مصير الفريق ،وأعاد الفوز والأداء الجيد للفريق الثقة للجميع، وأكد أن الصقور قادر على مقارعة الأندية وكسب النقاط في مختلف المنافسات وتحقيق الهدف الأهم بالمحافظة على تواجد الفريق في دوري المحترفين.

وظهر الألماني كلاوس مساعد مدرب الصقور، بابتسامة عريضة في المؤتمر الصحفي وقال : الفوز كان مهماً من ناحية معنوية في المقام الأول اضافة إلى مكسب النقاط، وأضاف: الفوز يمثل الكثير لنا لأنه جاء بعد 3 خسائر متتالية، الجيد أيضا أن الأداء كان ممتازاً، نحن الآن نبني في فريق جديد لأنكم تعلمون أن معظم العناصر انضمت للفريق مؤخرا لذلك كان طبيعيا أن تحدث بعض المعاناة في المباريات السابقة، هذا لا يعني أننا بلغنا قمة الجاهزية ولكن مع مرور التجارب سيصبح الوضع أفضل بكثير.

وأثنى كلاوس على نجوم الصقور وقال إن كل لاعب أدى المطلوب منه بشكل جيد، ذاكرا أن العراقي أحمد إبراهيم شارك في اللقاء بعد تدريبين فقط ولكنه كان متألقاً في خط الدفاع بجانب اللاعب الشاب محمد إبراهيم.

وأضاف مدرب الصقور: هنالك بعض السلبيات التي سنبذل جهداً كبيراً لعلاجها حتى نصل إلى المستوى المطلوب.

إخفاق الإعصار

من جانبه اعترف وليد عبيد مدرب حتا بأن فريقه أخفق في اللقاء ولم يقدم المستوى المطلوب، وأضاف: لابد من مراجعة حساباتنا لأننا مازلنا في بداية الموسم حتى نستفيد من الأخطاء، على اللاعبين أن يجلسوا مع أنفسهم لمراجعة حساباتهم وبالتأكيد نحن في الجهاز الفني سيكون لنا دور مهم نؤديه مع اللاعبين.

وأكد وليد عبيد عدم وجود مبررات للهزيمة الثقيلة لأنها كانت أمام فريق من نفس مستواهم، وأضاف: الإمارات مر بذات الظروف التي عانينا منها ولديـه تعديــلات كبيــرة فــي صفوفــه.

ظهور مسفر

أثار ظهور المدرب المواطن عبدالله مسفر في مباراة الإمارات وحتا الكثير من علامات الاستفهام وسط أقطاب الناديين والجماهير، وتناولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي تواجد مسفر بأهمية واعتبرت أن ذلك يتم بترتيب مع إحدى الإدارتين في اشارة إلى توليه مهام تدريب الصقور أو الإعصار، لكن مسفر الذي التقاه (البيان الرياضي) نفى أن يكون وجوده له علاقة بتولي مهام تدريب أحد الفريقين، وقال إنه محب لكرة القدم ويفضل متابعة كل المباريات اضافة إلى أن ارتباطه باتحاد الكرة يجعله دائم الاهتمام والمتابعة.

رابط المصدر: الفوز الأول ينعش الصقور.. والإعصار يحتاج مراجعة الحسابات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً