بلدية الشارقة تنظم حملة مكثفة على صالونات الحناء

wpua-300x300

تنفذ بلدية الشارقة حملة مكثفة على صالونات الحناء ليس عبر مفتشيها فقط، بل بالتعاون مع مختبر الشارقة الجنائي في الشرطة لتحليل عينات الحناء بدقة عبر أحدث الأجهزة الإلكترونية، وبلغ عدد الصالونات التي تم تفتيشها حتى الآن حوالي 69 صالوناً.كشفت البلدية ل «الخليج» عن إصدارها «الدليل الموحد للشروط الصحية

لممارسة نشاط التدليك والتجميل والعناية الشخصية»، والذي تم اعتماده من قبل المجلس التنسيقي لشؤون البلديات، كما تم تعميمه على مختلف الصالونات ومراكز التجميل ومحال المساج وهو متوفر على موقع البلدية الإلكتروني.كما شكل المجلس التنفيذي لجنة مشتركة تضم أعضاء من الرقابة الصحية والغذائية، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي لتقييم المنشآت الفندقية بهدف تطوير الخدمات فيها وجعلها من أهم عامل الجذب السياحي في الإمارة، حيث تم تغطية 18 منشأة فندقية حتى الآن عبر هذه اللجنة.وأفادت رئيسة قسم الرقابة الصحية في بلدية الشارقة الدكتورة أمل الشامسي بأن البلدية اتخذت مجموعة من الإجراءات الحاسمة لتطويق المخالفات والقضاء عليها فوراً ،وكشفت عن تشكيل لجنة تتولى متابعة ومراقبة المنشآت الفندقية دورياً من قبل المفتشين، حيث تعد هذه المنشآت عامل جذب مهما للسياح في الإمارة، موضحة أن المفتشين يعملون على إحكام السيطرة على كل الفنادق وتحديداً المطاعم بداخلها، في ظل ارتفاع عدد الزوار إليها عبر إتباع الطرق الرقابية الفاعلة وتنفيذ حملات التفتيش المفاجئة.وتستهدف الحملات مراكز التجميل داخل الفنادق للتأكد من استيفائها الاشتراطات الصحية.وأفادت أن الغرض الرئيسي من حملات التفتيش هو التأكد من السلامة الشخصية للعاملين بالفنادق، وآلية استلام المواد الغذائية وتجهيزها وإعدادها وتطبيق الإجراءات الصحية ومراقبة درجة الحرارة ونظام التخزين وأماكن إعداد المواد الغذائية والتفتيش على التهوية والمداخن والمراوح والممارسات الصحية للعمال وطرق مكافحتها.وحول «الدليل الموحد للشروط الصحية لممارسة نشاط التدليك والتجميل والعناية الشخصية» أشارت إلى أهميته لتوحيد الاشتراطات الخاصة بالرقابة على الصالونات ومراكز التجميل من حيث تصحيح الأخطاء الشائعة في مراكز التجميل وإخضاع المفتشين للتدريب المكثف.وكشفت الشامسي عن تنسيق التعاون مع مختبر الشارقة الجنائي لتحليل عينات الحناء لمستخدميه في الصالونات والتأكد من سلامتها حيث تم تغطية 69 صالون حناء حتى الآن، وسيتم متابعة الصالونات الأخرى لضمان صحة المتعاملين.وأضافت أن كل صالونات الشارقة تخضع للزيارات التفتيشية الدورية والمفاجئة على مدار العام، للتأكد من التزامها بالضوابط الصحية المطلوبة، فيما تقوم المفتشات بالتفتيش السري من خلال ذهابهن لهذه المنشآت باعتبارهن زبائن عاديين.كما وأطلقت البلدية حملات تفتيشية على المدارس للتأكد من مدى التزام المدارس الخاصة بمعايير الصحة والاشتراطات العامة والمعايير لتوفير بيئة صحية لأبنائنا. ويتولى قسم الرقابة الصحية متابعة الأنشطة الصحية للتأكد من مدى التزامها بالاشتراطات الصحية الموضوعة، وتضم هذه الأنشطة مراكز تجميل النساء وصالونات الحلاقة الرجالية ومراكز المساج والتدليك ومحال كي الملابس وغسلها والمنشآت الفندقية والمدارس الخاصة والحضانات الخاصة ومحال بيع مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة الشخصية والأندية الرياضية ومحال بيع الأعشاب وبيع الأغذية الصحية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تنفذ بلدية الشارقة حملة مكثفة على صالونات الحناء ليس عبر مفتشيها فقط، بل بالتعاون مع مختبر الشارقة الجنائي في الشرطة لتحليل عينات الحناء بدقة عبر أحدث الأجهزة الإلكترونية، وبلغ عدد الصالونات التي تم تفتيشها حتى الآن حوالي 69 صالوناً.
كشفت البلدية ل «الخليج» عن إصدارها «الدليل الموحد للشروط الصحية لممارسة نشاط التدليك والتجميل والعناية الشخصية»، والذي تم اعتماده من قبل المجلس التنسيقي لشؤون البلديات، كما تم تعميمه على مختلف الصالونات ومراكز التجميل ومحال المساج وهو متوفر على موقع البلدية الإلكتروني.
كما شكل المجلس التنفيذي لجنة مشتركة تضم أعضاء من الرقابة الصحية والغذائية، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي لتقييم المنشآت الفندقية بهدف تطوير الخدمات فيها وجعلها من أهم عامل الجذب السياحي في الإمارة، حيث تم تغطية 18 منشأة فندقية حتى الآن عبر هذه اللجنة.
وأفادت رئيسة قسم الرقابة الصحية في بلدية الشارقة الدكتورة أمل الشامسي بأن البلدية اتخذت مجموعة من الإجراءات الحاسمة لتطويق المخالفات والقضاء عليها فوراً ،وكشفت عن تشكيل لجنة تتولى متابعة ومراقبة المنشآت الفندقية دورياً من قبل المفتشين، حيث تعد هذه المنشآت عامل جذب مهما للسياح في الإمارة، موضحة أن المفتشين يعملون على إحكام السيطرة على كل الفنادق وتحديداً المطاعم بداخلها، في ظل ارتفاع عدد الزوار إليها عبر إتباع الطرق الرقابية الفاعلة وتنفيذ حملات التفتيش المفاجئة.
وتستهدف الحملات مراكز التجميل داخل الفنادق للتأكد من استيفائها الاشتراطات الصحية.
وأفادت أن الغرض الرئيسي من حملات التفتيش هو التأكد من السلامة الشخصية للعاملين بالفنادق، وآلية استلام المواد الغذائية وتجهيزها وإعدادها وتطبيق الإجراءات الصحية ومراقبة درجة الحرارة ونظام التخزين وأماكن إعداد المواد الغذائية والتفتيش على التهوية والمداخن والمراوح والممارسات الصحية للعمال وطرق مكافحتها.
وحول «الدليل الموحد للشروط الصحية لممارسة نشاط التدليك والتجميل والعناية الشخصية» أشارت إلى أهميته لتوحيد الاشتراطات الخاصة بالرقابة على الصالونات ومراكز التجميل من حيث تصحيح الأخطاء الشائعة في مراكز التجميل وإخضاع المفتشين للتدريب المكثف.
وكشفت الشامسي عن تنسيق التعاون مع مختبر الشارقة الجنائي لتحليل عينات الحناء لمستخدميه في الصالونات والتأكد من سلامتها حيث تم تغطية 69 صالون حناء حتى الآن، وسيتم متابعة الصالونات الأخرى لضمان صحة المتعاملين.
وأضافت أن كل صالونات الشارقة تخضع للزيارات التفتيشية الدورية والمفاجئة على مدار العام، للتأكد من التزامها بالضوابط الصحية المطلوبة، فيما تقوم المفتشات بالتفتيش السري من خلال ذهابهن لهذه المنشآت باعتبارهن زبائن عاديين.
كما وأطلقت البلدية حملات تفتيشية على المدارس للتأكد من مدى التزام المدارس الخاصة بمعايير الصحة والاشتراطات العامة والمعايير لتوفير بيئة صحية لأبنائنا.
ويتولى قسم الرقابة الصحية متابعة الأنشطة الصحية للتأكد من مدى التزامها بالاشتراطات الصحية الموضوعة، وتضم هذه الأنشطة مراكز تجميل النساء وصالونات الحلاقة الرجالية ومراكز المساج والتدليك ومحال كي الملابس وغسلها والمنشآت الفندقية والمدارس الخاصة والحضانات الخاصة ومحال بيع مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة الشخصية والأندية الرياضية ومحال بيع الأعشاب وبيع الأغذية الصحية.

رابط المصدر: بلدية الشارقة تنظم حملة مكثفة على صالونات الحناء

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً