حاكم رأس الخيمة: الإمارات أصبحت قِبلة للعِلم

سعود بن صقر خلال حضوره حفل تخريج الدفعة السادسة من جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية. وام حاكم رأس الخيمة خلال تسليمه الشهادات للخريجين والخريجات. وام ثمن صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، اهتمام ورعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد

آل نهيان رئيس الدولة، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بالتعليم والتعليم العالي في الدولة. وأوضح سموه، أن رعاية سموهما للقطاع جعل من الإمارات قِبلة للعِلم من مختلف الجنسيات، وإحدى أسرع الدول تقدماً في مجال تطور البنية التحتية والبرامج التعليمية المتخصصة في التعليم العالي إقليمياً ودولياً. جاء ذلك، خلال حضور سموه، مساء أول من أمس، حفل تخريج الدفعة السادسة من جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، بحضور الشيخ صقر بن محمد بن صقر القاسمي، ومستشار وزير الصحة، الدكتور سالم عبدالرحمن الدرمكي، ورئيس مجلس أمناء جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، الدكتور ياسر النعيمي، ومدير منطقة رأس الخيمة الطبية، الدكتور عبدالله أحمد النعيمي، وعدد من رؤساء ومديري الدوائر المحلية والاتحادية. وهنأ صاحب السمو حاكم رأس الخيمة الخريجين وأولياء أمورهم بهذه المناسبة التي تمثل ثمرة جهد السنوات الماضية وكللت اليوم بالنجاح والتفوق. وأشاد سموه، بما وصلت إليه جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية من مستوى تعليمي راقٍ جعل منها صرحاً تعليمياً وثقافياً، وعلامة مميزة في مجال التعليم الجامعي في دولة الإمارات بفضل ما تحتضنه من كادر تدريسي وإداري مميز وبنية تحتية حديثة، أسهمت في رفد القطاع الطبي في الدولة بكوادر مؤهلة فنياً وإدارياً في مجال الطب والعلوم الصحية. ووزّع صاحب السمو حاكم رأس الخيمة شهادات التخرج على الخريجين البالغ عددهم 237 من الحاصلين على البكالوريوس والماجستير، يتوزعون على مختلف كليات الجامعة، منهم 59 في بكالوريوس الطب العام والجراحة و23 في بكالوريوس طب الأسنان، و50 في بكالوريوس الصيدلية، وتسعة لماجستير الصيدلة، و22 في بكالوريوس التمريض، و63 من البرنامج التكميلي للتمريض، و11 حصلوا على ماجستير التمريض.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • سعود بن صقر خلال حضوره حفل تخريج الدفعة السادسة من جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية. وام
  • حاكم رأس الخيمة خلال تسليمه الشهادات للخريجين والخريجات. وام

ثمن صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، اهتمام ورعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بالتعليم والتعليم العالي في الدولة.

وأوضح سموه، أن رعاية سموهما للقطاع جعل من الإمارات قِبلة للعِلم من مختلف الجنسيات، وإحدى أسرع الدول تقدماً في مجال تطور البنية التحتية والبرامج التعليمية المتخصصة في التعليم العالي إقليمياً ودولياً.

جاء ذلك، خلال حضور سموه، مساء أول من أمس، حفل تخريج الدفعة السادسة من جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، بحضور الشيخ صقر بن محمد بن صقر القاسمي، ومستشار وزير الصحة، الدكتور سالم عبدالرحمن الدرمكي، ورئيس مجلس أمناء جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، الدكتور ياسر النعيمي، ومدير منطقة رأس الخيمة الطبية، الدكتور عبدالله أحمد النعيمي، وعدد من رؤساء ومديري الدوائر المحلية والاتحادية. وهنأ صاحب السمو حاكم رأس الخيمة الخريجين وأولياء أمورهم بهذه المناسبة التي تمثل ثمرة جهد السنوات الماضية وكللت اليوم بالنجاح والتفوق.

وأشاد سموه، بما وصلت إليه جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية من مستوى تعليمي راقٍ جعل منها صرحاً تعليمياً وثقافياً، وعلامة مميزة في مجال التعليم الجامعي في دولة الإمارات بفضل ما تحتضنه من كادر تدريسي وإداري مميز وبنية تحتية حديثة، أسهمت في رفد القطاع الطبي في الدولة بكوادر مؤهلة فنياً وإدارياً في مجال الطب والعلوم الصحية.

ووزّع صاحب السمو حاكم رأس الخيمة شهادات التخرج على الخريجين البالغ عددهم 237 من الحاصلين على البكالوريوس والماجستير، يتوزعون على مختلف كليات الجامعة، منهم 59 في بكالوريوس الطب العام والجراحة و23 في بكالوريوس طب الأسنان، و50 في بكالوريوس الصيدلية، وتسعة لماجستير الصيدلة، و22 في بكالوريوس التمريض، و63 من البرنامج التكميلي للتمريض، و11 حصلوا على ماجستير التمريض.

رابط المصدر: حاكم رأس الخيمة: الإمارات أصبحت قِبلة للعِلم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً