5 طالبات يبتكرن كبسولة للكشف عن سرطان القولون

الطالبات عرضن الكبسولة خلال يوم الابتكار بجامعة خليفة في أبوظبي. تصوير: نجيب محمد ابتكرت خمس طالبات في جامعة خليفة، كبسولة للكشف المبكر عن سرطان القولون، تتميز بشكلها الدائري ومثبت بها أربع كاميرات لنقل صورة بانورامية لجهاز القولون من الداخل، وبها مغناطيس داخلي وخارجي لسهولة التحكم فيها وتحريكها داخل

جسم المريض. وقالت الطالبات اللاتي يدرسن تخصصات الهندسة الالكترونية الكهربائية، والطبية الحيوية، والميكانيكية، أميرة المرزوقي، ومنى باعباد، وسالمة البلوشي، ونورة المازمي، وحليمة النقبي، إنهن فكرن في هذا الابتكار بسبب ارتفاع نسب الإصابة بسرطان القولون عالمياً، موضحات أن سرطان القولون والمستقيم يعد ثالث أكثر السرطانات شيوعاً بين المصابين بالسرطان في الرجال والثاني في النساء عالمياً. وبحسب الإحصاءات الرسمية لهيئة الصحة في أبوظبي يعد سرطان القولون والمستقيم السرطان الثاني الأكثر شيوعاً من بين السرطانات بعد سرطان الثدي، ويعد أكثر السرطانات انتشاراً في الرجال، وفي النساء يعد السرطان الرابع الأكثر انتشاراً، كما أنه السبب الرابع للوفاة من بين سرطانات الرجال بعد سرطان الرئة والكبد والدم، والسبب الثاني لوفيات النساء من السرطان بعد سرطان الثدي. وأشارت الطالبات إلى أن ابتكارهن يتميز بشكله الدائري المثبت به أربع كاميرات لإعطاء صورة بانورامية كاملة، من خلال تلقي إشارات البث عبر كمبيوتر الطبيب، وبه مغناطيس داخلي وخارجي لسهولة التحكم به داخل جسم المريض، وضمان عدم تعلقه أو تعطله داخل الجسم، مشيرات إلى أن قطر الكبسولة 25 مليمتراً لزيادة سهولة الحركة وضمان عدم وجود آثار جانبية لها. وأكدت الطالبات أن الكاميرات المستخدمة في الكبسولة عالية الدقة وتوفر إضاءة كافية داخل الجهاز الهضمي، لافتات إلى أنهن تواصلن مع أطباء لتجربة الكبسولة وتطوير عملها، وإضافة ما يستلزم منها لزيادة فاعليتها.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • الطالبات عرضن الكبسولة خلال يوم الابتكار بجامعة خليفة في أبوظبي. تصوير: نجيب محمد

ابتكرت خمس طالبات في جامعة خليفة، كبسولة للكشف المبكر عن سرطان القولون، تتميز بشكلها الدائري ومثبت بها أربع كاميرات لنقل صورة بانورامية لجهاز القولون من الداخل، وبها مغناطيس داخلي وخارجي لسهولة التحكم فيها وتحريكها داخل جسم المريض.

وقالت الطالبات اللاتي يدرسن تخصصات الهندسة الالكترونية الكهربائية، والطبية الحيوية، والميكانيكية، أميرة المرزوقي، ومنى باعباد، وسالمة البلوشي، ونورة المازمي، وحليمة النقبي، إنهن فكرن في هذا الابتكار بسبب ارتفاع نسب الإصابة بسرطان القولون عالمياً، موضحات أن سرطان القولون والمستقيم يعد ثالث أكثر السرطانات شيوعاً بين المصابين بالسرطان في الرجال والثاني في النساء عالمياً.

وبحسب الإحصاءات الرسمية لهيئة الصحة في أبوظبي يعد سرطان القولون والمستقيم السرطان الثاني الأكثر شيوعاً من بين السرطانات بعد سرطان الثدي، ويعد أكثر السرطانات انتشاراً في الرجال، وفي النساء يعد السرطان الرابع الأكثر انتشاراً، كما أنه السبب الرابع للوفاة من بين سرطانات الرجال بعد سرطان الرئة والكبد والدم، والسبب الثاني لوفيات النساء من السرطان بعد سرطان الثدي.

وأشارت الطالبات إلى أن ابتكارهن يتميز بشكله الدائري المثبت به أربع كاميرات لإعطاء صورة بانورامية كاملة، من خلال تلقي إشارات البث عبر كمبيوتر الطبيب، وبه مغناطيس داخلي وخارجي لسهولة التحكم به داخل جسم المريض، وضمان عدم تعلقه أو تعطله داخل الجسم، مشيرات إلى أن قطر الكبسولة 25 مليمتراً لزيادة سهولة الحركة وضمان عدم وجود آثار جانبية لها.

وأكدت الطالبات أن الكاميرات المستخدمة في الكبسولة عالية الدقة وتوفر إضاءة كافية داخل الجهاز الهضمي، لافتات إلى أنهن تواصلن مع أطباء لتجربة الكبسولة وتطوير عملها، وإضافة ما يستلزم منها لزيادة فاعليتها.

رابط المصدر: 5 طالبات يبتكرن كبسولة للكشف عن سرطان القولون

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً