ألمانيا تنتقد تشبيه الرئيس الفلبيني نفسه بهتلر


الخبر بالتفاصيل والصور



انتقدت ألمانيا تشبيه الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي نفسه بالزعيم النازي أدولف هتلر في حملته ضد المخدرات.

وقال متحدث باسم الخارجية الألمانية، اليوم الجمعة، في برلين: “أي تشبيه بالفظائع الفريدة لمحرقة النازية (الهولوكوست) غير جائز”.

وأضاف المتحدث أنه تم استدعاء السفيرة الفلبينية لمناقشتها في هذا الشأن في الوزارة، وتم إبلاغها بموقف الحكومة الألمانية والتعبير عن القلق إزاء تطورات السياسة الداخلية في الفلبين.

وشبه دوتيرتي نفسه اليوم في مانيلا بهتلر، قائلاً إنه سيكون “سعيداً” لو قتل الملايين من مدمني المخدرات في البلاد.

وذكر دوتيرتي إن بعض منتقديه يصفونه بأنه “ابن عم هتلر” بسبب الحملة المميتة التي يشنها ضد تجارة المخدرات في البلاد، دون أن يتحققوا من مدى خطورة هذه المشكلة في الفلبين.

وأضاف رئيس الفلبين في كلمة لدى عودته من فيتنام إلى مانيلا أن “هتلر قتل ثلاثة ملايين يهودي، والآن هناك ثلاثة ملايين مدمن مخدرات في الفلبين، وسوف يسرني أن أقتلهم”.

واستطرد “على الأقل لو كانت ألمانيا لديها هتلر، فإن الفلبين سيتعين أن يكون لديها”، ثم أشار إلى نفسه. “أتعرفون، ضحاياي، أود لو كانوا جميعاً مجرمين لأنهي مشكلة بلدي وأنقذ الجيل القادم من الهلاك”.

رابط المصدر: ألمانيا تنتقد تشبيه الرئيس الفلبيني نفسه بهتلر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً