مصر: حسم تعلن مسؤوليتها عن محاولة اغتيال النائب العام المساعد

أعلنت حركة تطلق على نفسها “حركة سواعد مصر – حسم”، اليوم الجمعة، مسؤوليتها عن عملية استهداف النائب العام المساعد المصري، المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، أمس الخميس.

وقالت الحركة – في بيان لها عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” – إنها المسؤولة عن عملية استهداف موكب النائب العام المساعد بسيارة مفخخة بالقرب من منزله ووسط حراساته المشددة، بعد تخطي الكمائن والتواجد المكثف لما وصفتها بميليشيات النظام.وزعمت الحركة في بيانها أنها فجرت السيارة وقت مرور الموكب وليس بعد دقائق كما أذيع إعلامياً، ما أدى إلى إصابة عدد من الحراسات وعدد من السيارات غير المصفحة التي كانت بالموكب.كانت وزارة الداخلية المصرية أكدت في بيان لها أمس الخميس، نجاة المستشار زكريا عبد العزيز وقوة الحراسة المرافقة من حادث انفجار سيارة مفخخة متوقفة على جانب الطريق بمنطقة التجمع الأول، شرق القاهرة.وقالت الداخلية المصرية في صفحتها على فيس بوك، إنه عقب مرور النائب العام المساعد وقوة الحراسة المرافقة له مساء اليوم (الخميس) بالتجمع الأول، شرق القاهرة، انفجرت إحدى السيارات المفخخة المتوقفة على جانب الطريق.وأضافت الوزارة في البيان أنه لم يترتب على الحادث أي إصابات سواء النائب العام المساعد أو قوة الحراسة المرافقة، بينما أصيب أحد المواطنين الذى يعمل خفيرا بالمنطقة تصادف وجودة أثناء الانفجار وتم نقله للمستشفى لتلقى العلاج.وأوضح البيان أن قوات أجهزة الأمن انتقلت إلى مكان وقوع الحادث وتم إغلاق المنطقة وتمشيطها في محاولة لضبط الجناة والوقوف على أبعاده وملابساته.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت حركة تطلق على نفسها “حركة سواعد مصر – حسم”، اليوم الجمعة، مسؤوليتها عن عملية استهداف النائب العام المساعد المصري، المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، أمس الخميس.

وقالت الحركة – في بيان لها عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” – إنها المسؤولة عن عملية استهداف موكب النائب العام المساعد بسيارة مفخخة بالقرب من منزله ووسط حراساته المشددة، بعد تخطي الكمائن والتواجد المكثف لما وصفتها بميليشيات النظام.

وزعمت الحركة في بيانها أنها فجرت السيارة وقت مرور الموكب وليس بعد دقائق كما أذيع إعلامياً، ما أدى إلى إصابة عدد من الحراسات وعدد من السيارات غير المصفحة التي كانت بالموكب.

كانت وزارة الداخلية المصرية أكدت في بيان لها أمس الخميس، نجاة المستشار زكريا عبد العزيز وقوة الحراسة المرافقة من حادث انفجار سيارة مفخخة متوقفة على جانب الطريق بمنطقة التجمع الأول، شرق القاهرة.

وقالت الداخلية المصرية في صفحتها على فيس بوك، إنه عقب مرور النائب العام المساعد وقوة الحراسة المرافقة له مساء اليوم (الخميس) بالتجمع الأول، شرق القاهرة، انفجرت إحدى السيارات المفخخة المتوقفة على جانب الطريق.

وأضافت الوزارة في البيان أنه لم يترتب على الحادث أي إصابات سواء النائب العام المساعد أو قوة الحراسة المرافقة، بينما أصيب أحد المواطنين الذى يعمل خفيرا بالمنطقة تصادف وجودة أثناء الانفجار وتم نقله للمستشفى لتلقى العلاج.

وأوضح البيان أن قوات أجهزة الأمن انتقلت إلى مكان وقوع الحادث وتم إغلاق المنطقة وتمشيطها في محاولة لضبط الجناة والوقوف على أبعاده وملابساته.

رابط المصدر: مصر: حسم تعلن مسؤوليتها عن محاولة اغتيال النائب العام المساعد

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً