148 ألف مقترح استلمتها 36 جهة حكومية في دبي

نظم مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي ملتقى دبي للابتكار في دورته الرابعة والمعني باقتراحات المتعاملين والموظفين وذلك تحت شعار «نبتكر للريادة» بمشاركة أكثر من 450 موظفا من الجهات الحكومية في إمارة دبي، حيث ناقش الملتقى اقتراحات المتعاملين والموظفين وأهميتها في تحسين الخدمات الحكومية وعرض أفضل

الأفكار والتجارب في هذا المجال.قال عبدالله الشيباني، الأمين العام للمجلس التنفيذي تماشياً مع توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الرامية إلى تحقيق الابتكار في مختلف المجالات وذلك من خلال توفير قنوات تواصل مبتكرة لكافة شرائح المجتمع من مواطنين ومقيمين وزوار، طور مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي وبالتنسيق مع مؤسسة دبي الذكية «نظام اقتراحات المتعاملين والموظفين الموحد لحكومة دبي، في مايو 2011، بهدف تحسين الخدمات، وتعزيز قنوات تفاعل الجمهور مع الجهات الحكومية.وأضاف الشيباني أن نظام الاقتراحات يعتبر من أهم الروافد لتحقيق شعار (نبتكر للريادة)، ومنذ الإطلاق حتى شهر يونيو لهذا العام. تم استلام ما يزيد على 148 ألف مقترح على مستوى 36 جهة حكومية مشاركة من خلال نظام اقتراحات المتعاملين والموظفين.وقد استهل اللواء محمد أحمد المري مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي عرض «عوامل النجاح لتحقيق الإبداع والابتكار في الخدمات الحكومية» حيث تطرق إلى تجربة الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في الأخذ باقتراحات المتعاملين وعدد من الأمثلة التي تم تطبيقها وساهمت في تحسين الخدمات.وذكر اللواء المري عوامل النجاح لتحقيق الإبداع والابتكار في الخدمات الحكومية مسلطاً الضوء على أهم العناوين التي تمثلت بالابتكار من الداخل، والابتكار بالعناصر البشرية ورأس المال البشري، إضافة إلى توفير بيئة الإبداع من خلال العمل الجماعي والمشترك وروح الفريق الواحد، مضيفاً أن الإدارة تسلمت 1684 مقترحا خلال الثلاث سنوات الماضية.وأشار اللواء المري إلى التطور الذي حدث خلال الثمانية أعوام الماضية وذكر عدة خدمات نتج عنها تسهيل الأمر على جمهور المتعامين منها إطلاق خدمة الهاتف المجاني وخدمة الرسائل لذوي الاحتياجات الخاصة فضلاً عن الخدمات الذكية واستخدام بطاقة الهوية الوطنية في الدخول عبر البوابات الإلكترونية، مؤكداً أن للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب 16 قناة لتقديم الخدمات. وقال أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي خلال كلمته في الملتقى إن الملتقى يهدف إلى تعزيز الاستفادة من الخبرات والتجارب التي تكونت لدى الدوائر والمؤسسات الحكومية في مجال تحفيز الإبداع والابتكار، لتحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأن يصبح الإبداع والابتكار، الأساس الذي تنطلق منه كافة الجهود لتطوير الخدمات والتسهيلات الحكومية المقدمة للجمهور، من أجل إسعاد الناس وضمان التقدم بثبات نحو تحقيق الانتقال إلى اقتصاد المعرفة.وأضاف مصبح أن الملتقى يمثل فرصة جديدة لنا في جمارك دبي كي تجدد العهد لقيادتنا الحكيمة بالعمل على تعزيز جهودنا في خدمة الاقتصاد الوطني وحماية أمن وسلامة المجتمع. واستعرض الدكتور عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين ومدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية، من خلال جلسة حول «البيئة المحفزة» وذلك من خلال عرض تجربة هيئة المعرفة والتنمية البشرية وتوفير البيئة المحفزة للمتعاملين والموظفين لتلقي الاقتراحات والعمل بروح الفريق الواحد ونوه إلى أهمية وضع المتعامل في قلب عملية تحسين وتطوير الخدمات.وقال خلال مشاركته في الملتقى يشكل ملتقى دبي للابتكار 2016 في دورته الرابعة فرصة للتواصل الإيجابي بين المؤسسات والأفراد في القطاعات المختلفة بما يدعم الجهود المبذولة لتعزيز الريادة في مختلف المجالات.من جانبها قالت إيمان السويدي، مدير مركز نموذج دبي، إن الملتقى يهدف إلى تسليط الضوء على أهمية الاقتراحات وتطبيقها لتحسين وتطوير أداء الجهات الحكومية وتقديم خدماتها بشكل يواكب تطلعات المتعاملين والموظفين بإمارة دبي.وشارك في الملتقى ديون نيومان، نائب رئيس تنفيذي الحوسبة الإدراكية وإنترنت الأشياء من شركة أي بي ام، وتطرق إلى دور الحوسبة الإدراكية في تجميع وتحليل الأفكار، وشاركت لينا الهلسة، استشاري أول بمركز نموذج دبي حول «المتعامل.. توقعات وسعادة» وتحدث حسين الفردان، مدير الإبداع والابتكار بجمارك دبي عن «خلق ثقافة وبيئة تعزيز الإبداع والابتكار» وذلك حول تجربة جمارك دبي في الإبداع والابتكار وخلق المبادرات بالشراكة مع المتعاملين.وتحدثت مريم بن فهد، مدير إدارة المعرفة ونظام الاقتراحات ببلدية دبي حول «تعزيز الوعي الداخلي والخارجي لرعاية الإبداع».


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

نظم مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي ملتقى دبي للابتكار في دورته الرابعة والمعني باقتراحات المتعاملين والموظفين وذلك تحت شعار «نبتكر للريادة» بمشاركة أكثر من 450 موظفا من الجهات الحكومية في إمارة دبي، حيث ناقش الملتقى اقتراحات المتعاملين والموظفين وأهميتها في تحسين الخدمات الحكومية وعرض أفضل الأفكار والتجارب في هذا المجال.
قال عبدالله الشيباني، الأمين العام للمجلس التنفيذي تماشياً مع توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الرامية إلى تحقيق الابتكار في مختلف المجالات وذلك من خلال توفير قنوات تواصل مبتكرة لكافة شرائح المجتمع من مواطنين ومقيمين وزوار، طور مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي وبالتنسيق مع مؤسسة دبي الذكية «نظام اقتراحات المتعاملين والموظفين الموحد لحكومة دبي، في مايو 2011، بهدف تحسين الخدمات، وتعزيز قنوات تفاعل الجمهور مع الجهات الحكومية.
وأضاف الشيباني أن نظام الاقتراحات يعتبر من أهم الروافد لتحقيق شعار (نبتكر للريادة)، ومنذ الإطلاق حتى شهر يونيو لهذا العام. تم استلام ما يزيد على 148 ألف مقترح على مستوى 36 جهة حكومية مشاركة من خلال نظام اقتراحات المتعاملين والموظفين.
وقد استهل اللواء محمد أحمد المري مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي عرض «عوامل النجاح لتحقيق الإبداع والابتكار في الخدمات الحكومية» حيث تطرق إلى تجربة الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في الأخذ باقتراحات المتعاملين وعدد من الأمثلة التي تم تطبيقها وساهمت في تحسين الخدمات.
وذكر اللواء المري عوامل النجاح لتحقيق الإبداع والابتكار في الخدمات الحكومية مسلطاً الضوء على أهم العناوين التي تمثلت بالابتكار من الداخل، والابتكار بالعناصر البشرية ورأس المال البشري، إضافة إلى توفير بيئة الإبداع من خلال العمل الجماعي والمشترك وروح الفريق الواحد، مضيفاً أن الإدارة تسلمت 1684 مقترحا خلال الثلاث سنوات الماضية.
وأشار اللواء المري إلى التطور الذي حدث خلال الثمانية أعوام الماضية وذكر عدة خدمات نتج عنها تسهيل الأمر على جمهور المتعامين منها إطلاق خدمة الهاتف المجاني وخدمة الرسائل لذوي الاحتياجات الخاصة فضلاً عن الخدمات الذكية واستخدام بطاقة الهوية الوطنية في الدخول عبر البوابات الإلكترونية، مؤكداً أن للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب 16 قناة لتقديم الخدمات.
وقال أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي خلال كلمته في الملتقى إن الملتقى يهدف إلى تعزيز الاستفادة من الخبرات والتجارب التي تكونت لدى الدوائر والمؤسسات الحكومية في مجال تحفيز الإبداع والابتكار، لتحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأن يصبح الإبداع والابتكار، الأساس الذي تنطلق منه كافة الجهود لتطوير الخدمات والتسهيلات الحكومية المقدمة للجمهور، من أجل إسعاد الناس وضمان التقدم بثبات نحو تحقيق الانتقال إلى اقتصاد المعرفة.
وأضاف مصبح أن الملتقى يمثل فرصة جديدة لنا في جمارك دبي كي تجدد العهد لقيادتنا الحكيمة بالعمل على تعزيز جهودنا في خدمة الاقتصاد الوطني وحماية أمن وسلامة المجتمع.
واستعرض الدكتور عبدالله الكرم رئيس مجلس المديرين ومدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية، من خلال جلسة حول «البيئة المحفزة» وذلك من خلال عرض تجربة هيئة المعرفة والتنمية البشرية وتوفير البيئة المحفزة للمتعاملين والموظفين لتلقي الاقتراحات والعمل بروح الفريق الواحد ونوه إلى أهمية وضع المتعامل في قلب عملية تحسين وتطوير الخدمات.
وقال خلال مشاركته في الملتقى يشكل ملتقى دبي للابتكار 2016 في دورته الرابعة فرصة للتواصل الإيجابي بين المؤسسات والأفراد في القطاعات المختلفة بما يدعم الجهود المبذولة لتعزيز الريادة في مختلف المجالات.
من جانبها قالت إيمان السويدي، مدير مركز نموذج دبي، إن الملتقى يهدف إلى تسليط الضوء على أهمية الاقتراحات وتطبيقها لتحسين وتطوير أداء الجهات الحكومية وتقديم خدماتها بشكل يواكب تطلعات المتعاملين والموظفين بإمارة دبي.
وشارك في الملتقى ديون نيومان، نائب رئيس تنفيذي الحوسبة الإدراكية وإنترنت الأشياء من شركة أي بي ام، وتطرق إلى دور الحوسبة الإدراكية في تجميع وتحليل الأفكار، وشاركت لينا الهلسة، استشاري أول بمركز نموذج دبي حول «المتعامل.. توقعات وسعادة» وتحدث حسين الفردان، مدير الإبداع والابتكار بجمارك دبي عن «خلق ثقافة وبيئة تعزيز الإبداع والابتكار» وذلك حول تجربة جمارك دبي في الإبداع والابتكار وخلق المبادرات بالشراكة مع المتعاملين.
وتحدثت مريم بن فهد، مدير إدارة المعرفة ونظام الاقتراحات ببلدية دبي حول «تعزيز الوعي الداخلي والخارجي لرعاية الإبداع».

رابط المصدر: 148 ألف مقترح استلمتها 36 جهة حكومية في دبي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً