شاهد بالصور.. كيف تبدو معالم لندن من أعلى

لندن مدينة رائعة ولا شك في ذلك.. ولكن يجب عليك أن تراها أيضا من منظور الطائر، وفي هذه المجموعة من الصور المذهلة تبرز معالم لندن ومواقعها السياحية الهامة بشكل مثير للدهشة. قام المصور الطيار جيفري ميلشتاين بتغطية جميع المواقع التي يريد تصويرها في ساعة واحدة فقط، وذلك بعدما استأجر طائرة هليكوبتر لالتقاط صور جوية فريدة

من نوعها من ارتفاع عال ليستكشف لندن من زوايا مختلفة. فيما يلي أهم معالم لندن من أعلى: يبلغ ارتفاع هذا البرج 180 مترا ويتكون من 41 طابقا، وتم تصميمه من قبل نورمان فوستر وهو المهندس المعماري الذي صمم أيضا ملعب ويمبلي الجديد في لندن مبنى بيمبروك ويلش كورجيز التاريخي وهو يضم أكثر من 800 من الموظفين بالإضافة إلى عدد من المقيمين. هذا المبنى يحتوي على ذهب تتعدى قيمته 160 مليار جنيه إسترليني مخزن في خزائنه. تعرف هذه المنطقة التي ترحب بالآلاف من المارة كل يوم باسم “ميدان تايمز أوف لندن” وأصبحت من أشهر معالم لندن السياحية. مبنى مخصص للمكاتب الحكومية تم تصميمه وبنائه خلال الفترة من 1898 إلى 1917. هذا المبنى الكلاسيكي الجديد في قلب لندن يقع بين ستراند ونهر التايمز وهو من أبرز معالم لندن. محطة الركاب هذه يوجد بها أكبر عدد من منصات التشغيل، وتحتل مساحة أكبر من أي محطة أخرى في المملكة المتحدة. هذه هي أعمق محطة تحت مستوى الأرض في وسط لندن على عمق 41.4 متر. يحتضن هذا المبنى أكثر من ثمانية ملايين من التحف الأثرية والأشياء التاريخية، وقد تأسس عام 1753 ميلادي. بدأ بناء هذا المبنى عام 1245 من قبل هنري الثالث ويعتبر واحدا من المباني القوطية الأكثر أهمية في البلاد. افتتحت الملكة فيكتوريا هذا المبنى في ديسمبر عام 1882 بعد 11 عام من بدء بنائه. يحتل هذا المبنى لقب سادس أطول مبنى في لندن. يضم هذا المبنى رفات أكبر مدرج روماني في بريطانيا في الطابق السفلي، ولا يزال موطنا لمؤسسة مدينة لندن. تم تصميم هذا المعلم من قبل السير كريستوفر رين، وكان واحدا من أطول المباني في لندن حتى عام 1962. تكلفة تحليق الصقور لتخويف الحمام بعيدا عن هذه البقعة تبلغ ما يقرب من 60 ألف جنيه إسترليني في السنة. تستقبل هذه العجلات العملاقة المعروفة باسم “عين لندن” عددًا من الزوار يماثل أولئك الذين يستقبلهم تاج محل سنويا. في عهد ماري تودور تم إحراق ما يقرب من 200 شخص هنا بسبب معتقدات دينية، اليوم تغطى المنطقة المحلات التجارية على مساحة أكثر من 10 فدان.


الخبر بالتفاصيل والصور


لندن مدينة رائعة ولا شك في ذلك.. ولكن يجب عليك أن تراها أيضا من منظور الطائر، وفي هذه المجموعة من الصور المذهلة تبرز معالم لندن ومواقعها السياحية الهامة بشكل مثير للدهشة.

قام المصور الطيار جيفري ميلشتاين بتغطية جميع المواقع التي يريد تصويرها في ساعة واحدة فقط، وذلك بعدما استأجر طائرة هليكوبتر لالتقاط صور جوية فريدة من نوعها من ارتفاع عال ليستكشف لندن من زوايا مختلفة.

فيما يلي أهم معالم لندن من أعلى:

يبلغ ارتفاع هذا البرج 180 مترا ويتكون من 41 طابقا، وتم تصميمه من قبل نورمان فوستر وهو المهندس المعماري الذي صمم أيضا ملعب ويمبلي الجديد في لندن

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-1

مبنى بيمبروك ويلش كورجيز التاريخي وهو يضم أكثر من 800 من الموظفين بالإضافة إلى عدد من المقيمين.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-2

هذا المبنى يحتوي على ذهب تتعدى قيمته 160 مليار جنيه إسترليني مخزن في خزائنه.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-3

تعرف هذه المنطقة التي ترحب بالآلاف من المارة كل يوم باسم “ميدان تايمز أوف لندن” وأصبحت من أشهر معالم لندن السياحية.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-4

مبنى مخصص للمكاتب الحكومية تم تصميمه وبنائه خلال الفترة من 1898 إلى 1917.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-5

هذا المبنى الكلاسيكي الجديد في قلب لندن يقع بين ستراند ونهر التايمز وهو من أبرز معالم لندن.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-6

محطة الركاب هذه يوجد بها أكبر عدد من منصات التشغيل، وتحتل مساحة أكبر من أي محطة أخرى في المملكة المتحدة.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-7

هذه هي أعمق محطة تحت مستوى الأرض في وسط لندن على عمق 41.4 متر.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-8

يحتضن هذا المبنى أكثر من ثمانية ملايين من التحف الأثرية والأشياء التاريخية، وقد تأسس عام 1753 ميلادي.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-9

بدأ بناء هذا المبنى عام 1245 من قبل هنري الثالث ويعتبر واحدا من المباني القوطية الأكثر أهمية في البلاد.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-10

افتتحت الملكة فيكتوريا هذا المبنى في ديسمبر عام 1882 بعد 11 عام من بدء بنائه.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-11

يحتل هذا المبنى لقب سادس أطول مبنى في لندن.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-12

يضم هذا المبنى رفات أكبر مدرج روماني في بريطانيا في الطابق السفلي، ولا يزال موطنا لمؤسسة مدينة لندن.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-13

تم تصميم هذا المعلم من قبل السير كريستوفر رين، وكان واحدا من أطول المباني في لندن حتى عام 1962.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-14

تكلفة تحليق الصقور لتخويف الحمام بعيدا عن هذه البقعة تبلغ ما يقرب من 60 ألف جنيه إسترليني في السنة.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-15

تستقبل هذه العجلات العملاقة المعروفة باسم “عين لندن” عددًا من الزوار يماثل أولئك الذين يستقبلهم تاج محل سنويا.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-16

في عهد ماري تودور تم إحراق ما يقرب من 200 شخص هنا بسبب معتقدات دينية، اليوم تغطى المنطقة المحلات التجارية على مساحة أكثر من 10 فدان.

%d9%84%d9%86%d8%af%d9%86-17

رابط المصدر: شاهد بالصور.. كيف تبدو معالم لندن من أعلى

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً