نادي رأس الخيمة ينفي الانسحاب من دوري الأولى

■ رأس الخيمة تعاقد مع مدرب أجنبي بناء على وعد الاتحاد | البيان نفى نادي رأس الخيمة، انسحاب الفريق الأول من دوري أندية الدرجة الأولى (الهواة)، وأكد جاهزيته للمشاركة ورغبة الظهور بمستوى جيد في النسخة الجديدة من المنافسة، مع انتظاره للدعم المادي من قبل

اتحاد الكرة أول أكتوبر المقبل. وقال أحمد المهري، أمين سر رأس الخيمة، إن ناديه لم يفكر في الانسحاب وإن إعداد الفريق يتواصل بشكل جيد مع وجود مفاوضات لدعم الفريق بعناصر إضافية. ذاكراً أن الفريق الحالي مبشر بالخير وبتحقيق تطلعات الجماهير. وقال: تعاقدنا مع بعض اللاعبين الوطنيين ولاعب أجنبي وسنتعاقد مع المزيد من العناصر المميزة لأننا نستهدف تطوير مستوى الفريق، كما تعاقدنا من قبل مع مدرب أجنبي. وعود وعاد المهري وقال: صراحة كل الخطوات التي قمنا بها في السابق تمت بناء على الوعود المبشرة من قبل اتحاد الكرة بقيادة الأخ مروان بن غليطة الذي تفاءلنا به بعد أن وعد بتخصيص نسبة من ميزانية الاتحاد لأندية الهواة، ويفترض أن يبدأ الدعم أول أكتوبر حسب ما أفاد الأخ أحمد المهبوبي رئيس لجنة تطوير أندية الدرجة الأولى في تواصله مع الإخوة في مجلس الإدارة وحاليا نحن في انتظار الدعم. دعم مالي وقال أمين سر رأس الخيمة إنه حال عدم وجود دعم مالي فإن مشاركة ناديه في الدوري ستكون صعبة لأن هنالك التزامات مالية عالية تفوق إمكانات النادي ولأن كل الحسابات المالية والعمل الذي تم سابقا كان بناء على وجود دعم مالي من قبل الاتحاد وإذا لم يتم الالتزام به فستكون لدينا مشكلة حقيقية. لكن المهري رفض الحديث عن الانسحاب حتى إذا لم يجد الدعم . وقال: الانسحاب ليس قراراً سهلاً ولا يمكن أن يتخذه فرد، كل شيء بيد مجلس الإدارة الذي يمتلك المقدرة على اتخاذ القرار الذي يحقق مصلحة النادي، نحن الآن متفائلون إعداد مبشر ذكر أحمد المهري أن إعداد فريقه مبشر بتقديم موسم جديد وهنالك عمل كبير من الجهاز الفني ومجهود مقدر من اللاعبين الذين عقدوا العزم على تقديم مستويات متميزة. وأضاف: لعبنا مباراة ودية أمام العروبة انتهت بالتعادل وكانت تجربة مفيدة كشفت تميز الفريق ولدينا مباراة ثانية مع الشعب، كل ذلك يؤكد أننا لا نفكر في الانسحاب لكن كما قلت فإن استمرارنا بدون دعم مالي سيكون صعباً.


الخبر بالتفاصيل والصور


نفى نادي رأس الخيمة، انسحاب الفريق الأول من دوري أندية الدرجة الأولى (الهواة)، وأكد جاهزيته للمشاركة ورغبة الظهور بمستوى جيد في النسخة الجديدة من المنافسة، مع انتظاره للدعم المادي من قبل اتحاد الكرة أول أكتوبر المقبل.

وقال أحمد المهري، أمين سر رأس الخيمة، إن ناديه لم يفكر في الانسحاب وإن إعداد الفريق يتواصل بشكل جيد مع وجود مفاوضات لدعم الفريق بعناصر إضافية. ذاكراً أن الفريق الحالي مبشر بالخير وبتحقيق تطلعات الجماهير. وقال: تعاقدنا مع بعض اللاعبين الوطنيين ولاعب أجنبي وسنتعاقد مع المزيد من العناصر المميزة لأننا نستهدف تطوير مستوى الفريق، كما تعاقدنا من قبل مع مدرب أجنبي.

وعود

وعاد المهري وقال: صراحة كل الخطوات التي قمنا بها في السابق تمت بناء على الوعود المبشرة من قبل اتحاد الكرة بقيادة الأخ مروان بن غليطة الذي تفاءلنا به بعد أن وعد بتخصيص نسبة من ميزانية الاتحاد لأندية الهواة، ويفترض أن يبدأ الدعم أول أكتوبر حسب ما أفاد الأخ أحمد المهبوبي رئيس لجنة تطوير أندية الدرجة الأولى في تواصله مع الإخوة في مجلس الإدارة وحاليا نحن في انتظار الدعم.

دعم مالي

وقال أمين سر رأس الخيمة إنه حال عدم وجود دعم مالي فإن مشاركة ناديه في الدوري ستكون صعبة لأن هنالك التزامات مالية عالية تفوق إمكانات النادي ولأن كل الحسابات المالية والعمل الذي تم سابقا كان بناء على وجود دعم مالي من قبل الاتحاد وإذا لم يتم الالتزام به فستكون لدينا مشكلة حقيقية. لكن المهري رفض الحديث عن الانسحاب حتى إذا لم يجد الدعم .

وقال: الانسحاب ليس قراراً سهلاً ولا يمكن أن يتخذه فرد، كل شيء بيد مجلس الإدارة الذي يمتلك المقدرة على اتخاذ القرار الذي يحقق مصلحة النادي، نحن الآن متفائلون

إعداد مبشر

ذكر أحمد المهري أن إعداد فريقه مبشر بتقديم موسم جديد وهنالك عمل كبير من الجهاز الفني ومجهود مقدر من اللاعبين الذين عقدوا العزم على تقديم مستويات متميزة. وأضاف: لعبنا مباراة ودية أمام العروبة انتهت بالتعادل وكانت تجربة مفيدة كشفت تميز الفريق ولدينا مباراة ثانية مع الشعب، كل ذلك يؤكد أننا لا نفكر في الانسحاب لكن كما قلت فإن استمرارنا بدون دعم مالي سيكون صعباً.

رابط المصدر: نادي رأس الخيمة ينفي الانسحاب من دوري الأولى

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً