8 ملايين قيمة مشاريع خيرية الشارقة في مصر

بلغت قيمة المشاريع التي نفذتها جمعية الشارقة الخيرية، في جمهورية مصر العربية نحو 8 ملايين درهم، استهدفت تنفيذ مشاريع حيوية من شأنها إحداث تنمية في قطاع المنشآت الخدمية، التي تمس احتياجات الفقراء، خاصة في المناطق النائية داخل محافظات الصعيد.وتسعى إدارة الجمعية إلى التوسع في حجم مشاريعها داخل محافظات

مصر الشقيقة، وركزت أعمالها خلال العام السابق على بناء المساجد، والمنشآت الصحية والتعليمية، إلى جانب توزيع المساعدات الإغاثية التي ذهبت إلى الفقراء والمحتاجين.وذكرت إدارة المشاريع التابعة للجمعية، أن تبرعات المحسنين أسهمت في بناء 27 مسجداً بمناطق متفرقة من المحافظات المصرية، بقيمة مالية بلغت 6 ملايين درهم، كما نفّذت العرس الجماعي ل 15 عريساً، وأوصلت المواد الغذائية إلى الأسر المستحقة، التي شملت توزيع ملابس الكسوة ضمن حملة «شتاء دافئ»، ومبالغ كسوة العيد، ولحوم الأضاحي، ومساعدات الزكاة التي شملت أسر المحتاجين، كما وزّعت كراسي متحركة على المرضى من ذوي الإعاقة، وصيانة منازل لفقراء، وإطلاق حملة الحج لذوي دخل محدود، وتزويد المساجد والطرقات ببرادات المياه، وإنشاء الجسور التي سهلت عمليات التنقل للمواطنين.جاءت زيارة وفد الجمعية إلى مصر، برئاسة عبدالله سلطان بن خادم، المدير التنفيذي، وعضو مجلس الإدارة، لتعكس حجم العمل الذي تقوم به إدارة المشاريع في مناطق مصر النائية، حيث قام الوفد الذي ضم محمد حمدان الزري، مدير إدارة المشاريع، والدكتور سعيد المظلوم، عضو مجلس الإدارة، وحسن خليل، منسق لجان المساعدات بالجمعية، بتفقد المشاريع التي انتهت، ما بعث الاطمئنان أن تبرعات المحسنين تذهب في مكانها الذي وُضعت لأجله. كما شهدت الزيارة افتتاح مركز «سحاب الخير الطبي» لأمراض الكلى، في إحدى قرى محافظة سوهاج، بالتعاون مع العربية للطيران، وزوّد المركز بأحدث أجهزة الغسل، التي يمكنها استقبال نحو 50 مريضاً يومياً، وقد رُوعي إنشاء المركز في قرية الغريزات، حيث تجاورها الكثير من القرى التي يمكن لسكانها الاستفادة من خدمات المركز.كما تضمنت الزيارة تفقد مجموعة من الأيتام، الذين تكفلهم الجمعية، للاطمئنان إلى أحوالهم، وتقديم المساعدات لهم، حيث تحرص الجمعية على تقديم العون لهذه الفئة، كما شملت الجولة زيارة محافظة كفر الشيخ، لمعاينة مشاريعها، حيث بلغ عدد المساجد التي تبنيها الجمعية هناك 25، ووضع الوفد حجر أساس لتأهيل مدرسة تضررت من زلزال عام 1992، لتعاود افتتاحها واستقبال 500 طالب وطالبة العام القادم، وعاين الوفد 5 جسور للمشاة، للوصل بين ضفتي النهر في القرى النائية، التي أسهمت بشكل كبير في التخفيف من معاناة المارة، في قطع المسافات الطويلة، وكذلك في سرعة نقل المرضى للمستشفيات.واختتم الوفد زيارته بجولة في محافظة الشرقية، حيث تفقد عدداً من المشاريع الإنشائية، للتأكد من جودة البناء. تبرعات لـ 84 دولة تؤكد جمعية الشارقة الخيرية لمتبرعيها أنها دائماً توصل تبرعاتهم للفئات الأكثر حاجة في 84 دولة، تعمل فيها وتقيم فيها مشاريعها الإنسانية المختلفة، ويأتي ذلك من خلال زياراتها المتعددة لهذه الدول.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

بلغت قيمة المشاريع التي نفذتها جمعية الشارقة الخيرية، في جمهورية مصر العربية نحو 8 ملايين درهم، استهدفت تنفيذ مشاريع حيوية من شأنها إحداث تنمية في قطاع المنشآت الخدمية، التي تمس احتياجات الفقراء، خاصة في المناطق النائية داخل محافظات الصعيد.
وتسعى إدارة الجمعية إلى التوسع في حجم مشاريعها داخل محافظات مصر الشقيقة، وركزت أعمالها خلال العام السابق على بناء المساجد، والمنشآت الصحية والتعليمية، إلى جانب توزيع المساعدات الإغاثية التي ذهبت إلى الفقراء والمحتاجين.
وذكرت إدارة المشاريع التابعة للجمعية، أن تبرعات المحسنين أسهمت في بناء 27 مسجداً بمناطق متفرقة من المحافظات المصرية، بقيمة مالية بلغت 6 ملايين درهم، كما نفّذت العرس الجماعي ل 15 عريساً، وأوصلت المواد الغذائية إلى الأسر المستحقة، التي شملت توزيع ملابس الكسوة ضمن حملة «شتاء دافئ»، ومبالغ كسوة العيد، ولحوم الأضاحي، ومساعدات الزكاة التي شملت أسر المحتاجين، كما وزّعت كراسي متحركة على المرضى من ذوي الإعاقة، وصيانة منازل لفقراء، وإطلاق حملة الحج لذوي دخل محدود، وتزويد المساجد والطرقات ببرادات المياه، وإنشاء الجسور التي سهلت عمليات التنقل للمواطنين.
جاءت زيارة وفد الجمعية إلى مصر، برئاسة عبدالله سلطان بن خادم، المدير التنفيذي، وعضو مجلس الإدارة، لتعكس حجم العمل الذي تقوم به إدارة المشاريع في مناطق مصر النائية، حيث قام الوفد الذي ضم محمد حمدان الزري، مدير إدارة المشاريع، والدكتور سعيد المظلوم، عضو مجلس الإدارة، وحسن خليل، منسق لجان المساعدات بالجمعية، بتفقد المشاريع التي انتهت، ما بعث الاطمئنان أن تبرعات المحسنين تذهب في مكانها الذي وُضعت لأجله.
كما شهدت الزيارة افتتاح مركز «سحاب الخير الطبي» لأمراض الكلى، في إحدى قرى محافظة سوهاج، بالتعاون مع العربية للطيران، وزوّد المركز بأحدث أجهزة الغسل، التي يمكنها استقبال نحو 50 مريضاً يومياً، وقد رُوعي إنشاء المركز في قرية الغريزات، حيث تجاورها الكثير من القرى التي يمكن لسكانها الاستفادة من خدمات المركز.
كما تضمنت الزيارة تفقد مجموعة من الأيتام، الذين تكفلهم الجمعية، للاطمئنان إلى أحوالهم، وتقديم المساعدات لهم، حيث تحرص الجمعية على تقديم العون لهذه الفئة، كما شملت الجولة زيارة محافظة كفر الشيخ، لمعاينة مشاريعها، حيث بلغ عدد المساجد التي تبنيها الجمعية هناك 25، ووضع الوفد حجر أساس لتأهيل مدرسة تضررت من زلزال عام 1992، لتعاود افتتاحها واستقبال 500 طالب وطالبة العام القادم، وعاين الوفد 5 جسور للمشاة، للوصل بين ضفتي النهر في القرى النائية، التي أسهمت بشكل كبير في التخفيف من معاناة المارة، في قطع المسافات الطويلة، وكذلك في سرعة نقل المرضى للمستشفيات.
واختتم الوفد زيارته بجولة في محافظة الشرقية، حيث تفقد عدداً من المشاريع الإنشائية، للتأكد من جودة البناء.

تبرعات لـ 84 دولة

تؤكد جمعية الشارقة الخيرية لمتبرعيها أنها دائماً توصل تبرعاتهم للفئات الأكثر حاجة في 84 دولة، تعمل فيها وتقيم فيها مشاريعها الإنسانية المختلفة، ويأتي ذلك من خلال زياراتها المتعددة لهذه الدول.

رابط المصدر: 8 ملايين قيمة مشاريع خيرية الشارقة في مصر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً