داعش يهدد قيادات بارزة في الجيش البلجيكي بالقتل والذبح

قام أحد المتحدثين باسم داعش في العراق الإرهابي الفرنسي رشيد قاسم، بنشر أسماء العديد من قيادات الجيش البلجيكي وصورهم، مطالباً “أشقائه” في بلجيكا باغتيالهم وذبحهم، في دعوة صريحة للإرهاب، قابلتها

السلطات الأمنية البلجيكية بالكثير من الاهتمام والحذر. وذكرت صحيفة “هت نيوز بلاد” البلجيكية اليوم الأربعاء، أن صور الجنود البلجيكيين نشرت يوم الإثنين الماضي على إحدى منصات تطبيق تيليغرام المشفر، من قبل الإرهابي الفرنسي رشيد قاسم، مصحوبة برسالة تهديد واضحة يطلب فيها من “أشقائه المجاهدين في بلجيكا القيام بواجبهم تجاه دينهم واغتيال هؤلاء الجنود”.وقالت الصحيفة إن الإرهابي الفرنسي نشر رسالته التهديدية على موقع تيليغرام، والذي يتابعه ما يقرب من 300 شخص، والذي يحاول الإرهابي رشيد قاسم من خلاله كل يوم إغراء المزيد من الشباب المسلم في أوربا، بالقيام بعمليات إرهابية، وهي الطريقة ذاتها التي اتبعها رشيد قاسم في التغرير بالإرهابي الذي قام بمذبحة نيس في فرنسا قبل عدة أشهر، والتي راح ضحيتها 86 شخصاً، بعد أن دهسهم الإرهابي بشاحنة كبيرة كان يقودها يوم الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي. الأسماء والعناوين صحيحة ولفتت الصحيفة إلى أن تهديدات الإرهابي الفرنسي رشيد قاسم أزعجت قيادات الجيش البلجيكي بشدة، خاصة أن المعلومات التي نشرها على موقع تيليغرام تضمنت أسماء قيادات الجيش البلجيكي ومناصبهم وعناوين منازلهم، ما دفع المخابرات البلجيكية إلى تولي القضية على محمل الجد منذ نشرت الصور والمعلومات الإثنين الماضي، وفتحت التحقيقات لمعرفة كيفية وصول هذه المعلومات الحساسة إلى داعش في العراق. تأجيل النشر بأمر المخابرات وقالت الصحيفة البلجيكية “إنها اضطرت إلى تأجيل نشر هذه المعلومات في عدد يوم أمس الثلاثاء، بناء على طلب مباشر من المخابرات البلجيكية، حتى يتم توفير الحماية اللازمة لعدد من قيادات الجيش البلجيكي، والتي ذكرت أسماءهم وعناوينهم في قائمة الإرهابي رشيد قاسم الإثنين الماضي”.معلومات حساسة على فيس بوك وأشارت الصحيفة إلى أن المخابرات البلجيكية توصلت – آسفة – إلى أن المعلومات الحساسة التي ذكرها الإرهابي رشيد قاسم في دعوته الإرهابية للانتقام من الجيش البلجيكي وقياداته، مأخوذة في أغلبها من صفحة الجيش البلجيكي على موقع فيس بوك، وهو ما دفع المخابرات البلجيكية إلى التدخل أمس الثلاثاء، وحذف جميع المعلومات الحساسة المنشورة على الصفحة، ومن بينها أسماء القيادات الكبرى في الجيش وعناوينهم.


الخبر بالتفاصيل والصور



قام أحد المتحدثين باسم داعش في العراق الإرهابي الفرنسي رشيد قاسم، بنشر أسماء العديد من قيادات الجيش البلجيكي وصورهم، مطالباً “أشقائه” في بلجيكا باغتيالهم وذبحهم، في دعوة صريحة للإرهاب، قابلتها السلطات الأمنية البلجيكية بالكثير من الاهتمام والحذر.

وذكرت صحيفة “هت نيوز بلاد” البلجيكية اليوم الأربعاء، أن صور الجنود البلجيكيين نشرت يوم الإثنين الماضي على إحدى منصات تطبيق تيليغرام المشفر، من قبل الإرهابي الفرنسي رشيد قاسم، مصحوبة برسالة تهديد واضحة يطلب فيها من “أشقائه المجاهدين في بلجيكا القيام بواجبهم تجاه دينهم واغتيال هؤلاء الجنود”.

وقالت الصحيفة إن الإرهابي الفرنسي نشر رسالته التهديدية على موقع تيليغرام، والذي يتابعه ما يقرب من 300 شخص، والذي يحاول الإرهابي رشيد قاسم من خلاله كل يوم إغراء المزيد من الشباب المسلم في أوربا، بالقيام بعمليات إرهابية، وهي الطريقة ذاتها التي اتبعها رشيد قاسم في التغرير بالإرهابي الذي قام بمذبحة نيس في فرنسا قبل عدة أشهر، والتي راح ضحيتها 86 شخصاً، بعد أن دهسهم الإرهابي بشاحنة كبيرة كان يقودها يوم الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي.

الأسماء والعناوين صحيحة

ولفتت الصحيفة إلى أن تهديدات الإرهابي الفرنسي رشيد قاسم أزعجت قيادات الجيش البلجيكي بشدة، خاصة أن المعلومات التي نشرها على موقع تيليغرام تضمنت أسماء قيادات الجيش البلجيكي ومناصبهم وعناوين منازلهم، ما دفع المخابرات البلجيكية إلى تولي القضية على محمل الجد منذ نشرت الصور والمعلومات الإثنين الماضي، وفتحت التحقيقات لمعرفة كيفية وصول هذه المعلومات الحساسة إلى داعش في العراق.

تأجيل النشر بأمر المخابرات

وقالت الصحيفة البلجيكية “إنها اضطرت إلى تأجيل نشر هذه المعلومات في عدد يوم أمس الثلاثاء، بناء على طلب مباشر من المخابرات البلجيكية، حتى يتم توفير الحماية اللازمة لعدد من قيادات الجيش البلجيكي، والتي ذكرت أسماءهم وعناوينهم في قائمة الإرهابي رشيد قاسم الإثنين الماضي”.

معلومات حساسة على فيس بوك
وأشارت الصحيفة إلى أن المخابرات البلجيكية توصلت – آسفة – إلى أن المعلومات الحساسة التي ذكرها الإرهابي رشيد قاسم في دعوته الإرهابية للانتقام من الجيش البلجيكي وقياداته، مأخوذة في أغلبها من صفحة الجيش البلجيكي على موقع فيس بوك، وهو ما دفع المخابرات البلجيكية إلى التدخل أمس الثلاثاء، وحذف جميع المعلومات الحساسة المنشورة على الصفحة، ومن بينها أسماء القيادات الكبرى في الجيش وعناوينهم.

رابط المصدر: داعش يهدد قيادات بارزة في الجيش البلجيكي بالقتل والذبح

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً