نهيان بن مبارك: الشباب أساس التطور

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أن قيادة الدولة تنظر دائما إلى المستقبل وتبذل كل الجهد والطاقة في سبيل تنمية الإنسان، باعتبار أن أبناء وبنات الوطن هم الثروة الحقيقية له وأساس التطور

والتقدم في ربوعه. وقال إن الشباب أساس تطور وتقدم المجتمع، مشيراً إلى جهود القيادة الرشيدة في سبيل تنميتهم وتنشئتهم وإعدادهم ليكونوا قادة ناجحين في المستقبل. جاء ذلك في كلمته خلال حفل ختام فعاليات البرنامج الوطني للأنشطة الصيفية «صيف بلادي» في دورته العاشرة الذي نظمته الوزارة بالتعاون مع الهيئة. الحضور حضر الحفل الذي أقيم صباح أمس بمقر الأرشيف الوطني بأبوظبي، إبراهيم عبد الملك محمد الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وخالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد بالهيئة رئيس اللجنة العليا المنظمة لبرنامج صيف بلادي، والدكتور حبيب غلوم العطار نائب رئيس اللجنة العليا المنسق العام للبرنامج، وعدد من القيادات الرياضية في الدولة، ومسؤولو وزارة الثقافة والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، والشركاء الاستراتيجيون ووسائل الإعلام، وممثلو المراكز الشبابية والثقافية. وأشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك بالنجاح الكبير الذي حققه البرنامج السنوي المتجدد، الذي أصبح أحد المعالم المهمة في الأنشطة الصيفية الهادفة، التي استفاد منها 25 ألف طالب وطالبة، في 116 مركزاً بكافة أنحاء الدولة. وقال: إن البرنامج يسهم بفاعلية في إعداد أجيال المستقبل، ليكونوا مواطنين ناجحين قادرين تماماً على الأخذ بزمام المبادرة والابتكار، ويمارسوا هواياتهم بإبداع، ويكتسبوا الخبرات والمهارات النافعة ويعتادوا على العمل مع زملائهم بنجاح ويعتزوا بهويتهم الوطنية ويحرصوا على القيم والمبادئ الأخلاقية، ويتدربوا على التطوع والعمل العام وحماية البيئة من حولهم. وأوضح معاليه أن البرنامج هدف بالدرجة الأولى إلى تعويد الشباب على الحياة النافعة والعمل المنتج والإنجاز الحقيقي والحرص على تحقيق الخير لأنفسهم والمنفعة لأسرهم ومجتمعهم ووطنهم. دعم قوي وأضاف معالي الشيخ نهيان بن مبارك: أن برنامج صيف بلادي وما يتضمنه من أنشطة متنوعة لتنمية المواهب وتشجيع الابتكار وتطوير المعارف، ويتم تنفيذه بدعم قوي من العديد من مؤسسات المجتمع، تجسيدا مباركا لما تحظى به دولتنا. ولفت إلى أن البرنامج انطلق من قناعة قوية بأهمية أن نعمل جميعا يدا بيد، في سبيل إعداد الشباب وتنشئتهم كي يكونوا قادة ومواطنين ناجحين في المستقبل.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أن قيادة الدولة تنظر دائما إلى المستقبل وتبذل كل الجهد والطاقة في سبيل تنمية الإنسان، باعتبار أن أبناء وبنات الوطن هم الثروة الحقيقية له وأساس التطور والتقدم في ربوعه.

وقال إن الشباب أساس تطور وتقدم المجتمع، مشيراً إلى جهود القيادة الرشيدة في سبيل تنميتهم وتنشئتهم وإعدادهم ليكونوا قادة ناجحين في المستقبل.

جاء ذلك في كلمته خلال حفل ختام فعاليات البرنامج الوطني للأنشطة الصيفية «صيف بلادي» في دورته العاشرة الذي نظمته الوزارة بالتعاون مع الهيئة.

الحضور

حضر الحفل الذي أقيم صباح أمس بمقر الأرشيف الوطني بأبوظبي، إبراهيم عبد الملك محمد الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وخالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد بالهيئة رئيس اللجنة العليا المنظمة لبرنامج صيف بلادي، والدكتور حبيب غلوم العطار نائب رئيس اللجنة العليا المنسق العام للبرنامج، وعدد من القيادات الرياضية في الدولة، ومسؤولو وزارة الثقافة والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، والشركاء الاستراتيجيون ووسائل الإعلام، وممثلو المراكز الشبابية والثقافية.

وأشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك بالنجاح الكبير الذي حققه البرنامج السنوي المتجدد، الذي أصبح أحد المعالم المهمة في الأنشطة الصيفية الهادفة، التي استفاد منها 25 ألف طالب وطالبة، في 116 مركزاً بكافة أنحاء الدولة.

وقال: إن البرنامج يسهم بفاعلية في إعداد أجيال المستقبل، ليكونوا مواطنين ناجحين قادرين تماماً على الأخذ بزمام المبادرة والابتكار، ويمارسوا هواياتهم بإبداع، ويكتسبوا الخبرات والمهارات النافعة ويعتادوا على العمل مع زملائهم بنجاح ويعتزوا بهويتهم الوطنية ويحرصوا على القيم والمبادئ الأخلاقية، ويتدربوا على التطوع والعمل العام وحماية البيئة من حولهم. وأوضح معاليه أن البرنامج هدف بالدرجة الأولى إلى تعويد الشباب على الحياة النافعة والعمل المنتج والإنجاز الحقيقي والحرص على تحقيق الخير لأنفسهم والمنفعة لأسرهم ومجتمعهم ووطنهم.

دعم قوي

وأضاف معالي الشيخ نهيان بن مبارك: أن برنامج صيف بلادي وما يتضمنه من أنشطة متنوعة لتنمية المواهب وتشجيع الابتكار وتطوير المعارف، ويتم تنفيذه بدعم قوي من العديد من مؤسسات المجتمع، تجسيدا مباركا لما تحظى به دولتنا. ولفت إلى أن البرنامج انطلق من قناعة قوية بأهمية أن نعمل جميعا يدا بيد، في سبيل إعداد الشباب وتنشئتهم كي يكونوا قادة ومواطنين ناجحين في المستقبل.

رابط المصدر: نهيان بن مبارك: الشباب أساس التطور

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً