أخطاء خطيرة يجب تجنبها عند تقديم الإسعافات الأولية

جميعنا يذكر بعض القواعد الأساسية في الإسعافات الأولية لكن هل هي صحيحة تمامًا؟ “إيليا بويكو” متخصص في الإسعافات الأولية يشرح أكثر الأخطاء الشائعة عند تقديم الإسعافات للآخرين. جعل نفسك تتعرّق للتخلص من الحرارة الزائدة فكرة سيئة حين تكون مريضًا فتشعر بالحرارة وترتجف في ذات الوقت، فهذا يعني أن درجة حرارة

جسمك في ازدياد. فحين تغطي نفسك بمزيد من الملابس والأغطية، فإن درجة الحرارة ستزداد. على الرغم من أن الحرارة تقاوم العدوى، لكن الحرارة التي تزداد عن 38 درجة قد تؤذي أجسادنا أكثر مما تنفع. إن كنت تشعر بارتفاع في حرارتك مصحوبة بالرجفان، فأنت بحاجة للبرودة وليس للحرارة. لا تضع شيئًا في فم من يعاني من نوبة صرع فقد تنكسر أسنانه إن حاولت وضع شيء في فمه، فخلال نوبة الصرع لا يمكن للشخص قضم لسانه لأنه يكون مشدودًا من قوة كبيرة، يمكنه عضه بشكل خفيف فقط، لكن ذلك لن يسبب ضررًا كبيرًا. أفضل ما قد تفعله لمريض الصرع هو وضع شيء ليّن تحت رأسه، لأن ذلك سيمنع حصول أي ارتجاج في المخ. وبعد أن تنتهي التشنجات، ضع المريض على جانبه. لا تضع كريم الحروق بعد الإصابة مباشرة حين يحترق الجلد، فإنه يعاني من حرارة زائدة تدخل عميقًا في أنسجة الجسم. أفضل ما يمكن فعله في هذه الحالة وضع المنطقة المتأثّرة في ماء بارد لمدة 15 دقيقة، هذا سيساعد في التخلص من الحرارة الزائدة. لا تقم بفرك أي شيء مباشرة على الجلد، يمكن وضع الكريم بعد 20 دقيقة. لا تقم بسحب أي شخص مصاب بدون حضور الخبراء الطبيين إن حصل حادث سيارة في الطريق، فلا تقم بتحريك الشخص المصاب ومحاولة سحبه من السيارة على عاتقك، فأنت بذلك تجعل الأمور أكثر سوءًا. يمكن انتهاك هذه القاعدة في الحالات القصوى فقط، إن شبّ حريق في السيارة مثلًا. لكن ما يجب أن تفعله عمومًا هو كالتالي: الاتصال فورًا بالإسعاف. إن استطعت، أطفئ السيارة. أوقف النزيف. حاول مساعدة المصاب على البقاء هادئًا. أن أُصيب شخص بالاختناق فلا تطرقه على ظهره فإن طرقت ذلك الشخص على ظهره فستساعد بمرور ما يشعرهم بالاختناق إلى القصبة الهوائية. وبدلًا من ذلك، يمكن أن تساعد المصاب على إمالة نفسه للأمام، ومساعدته على الهدوء والتنفس ببطء مرتين. هذا سيخلصه من الاختناق وسيطرد الجسم الغريب الذي يعرقل الجهاز التنفسي. لا تحاول سحب لسان من فقد وعيه إلى الخارج من الخطر أن يتم وضع من فقد وعيه للاستلقاء على ظهره، لأن ذلك قد يؤدي إلى رجوع اللسان إلى الوراء وبالتالي إعاقة ممرات التنفس. للتأكد من عدم حصول ذلك، يجب وضع المريض على جانبه أو تحريك رأسه للخلف، ولا تحاول سحب لسانه للخارج. لا تضع سدادة النزيف إن لم يكن هناك أي نزيف شرياني من السهل التعرف على النزيف الشرياني، ففي الشرايين يتم ضخ الدم بسرعة عالية تحت الضغط، لذلك إن حصل جرح في الشريان فسيخرج الدم كالنافورة. وفي هذه الحالة، عليك أن تضغط على الشريان في الفخذ أو تحت الإبط مباشرة، وسحب الأطراف إلى الجذع باستخدام سدادة الأوردة أو حزام الملابس. إن كان هناك نزيف وريدي، فيجب وضع ضمادة وليس سدادة، لأن ذلك قد يؤدي لاستنزاف الدم من الأطراف بطريقة عكسية. لا تفرك أجزاء الجسم التي تعاني من قرصة البرد لأن ذلك قد يؤدي لتلف الشعيرات الدموية، وهو ما يجعل الأمر أكثر سوءًا. محاولة تدفئة تلك الأجزاء بمياه ساخنة جدًا أمر خطير للغاية، فيُنصح بوضع الأجزاء المتأثرة في المياه الباردة وببطء، وزيادة حرارتها تدريجيًا. عليك أن تفكر منطقيًا قبل تقديم المساعدة لأي شخص في حالة الطوارئ، عليك أن تضع في اعتبارك ما قد يحدث إن أُصبت بضرر، فيمكنك فقط تقديم المساعدة إن كنت متأكدًا من أنك لن تؤذي نفسك. على سبيل المثال، إن لمست المصاب بصعقة كهربائية، هنا ستكون إصابتان بدلًا من الإصابة الواحدة. في هذه الحالة عليك أن تطفئ التيار من المصدر، أو أن تستخدم أداة خشبية لعزل المصاب عن مصدر التيار. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


جميعنا يذكر بعض القواعد الأساسية في الإسعافات الأولية لكن هل هي صحيحة تمامًا؟ “إيليا بويكو” متخصص في الإسعافات الأولية يشرح أكثر الأخطاء الشائعة عند تقديم الإسعافات للآخرين.

أخطاء الإسعافات الأولية

جعل نفسك تتعرّق للتخلص من الحرارة الزائدة فكرة سيئة

أخطاء الإسعافات الأولية

حين تكون مريضًا فتشعر بالحرارة وترتجف في ذات الوقت، فهذا يعني أن درجة حرارة جسمك في ازدياد. فحين تغطي نفسك بمزيد من الملابس والأغطية، فإن درجة الحرارة ستزداد. على الرغم من أن الحرارة تقاوم العدوى، لكن الحرارة التي تزداد عن 38 درجة قد تؤذي أجسادنا أكثر مما تنفع. إن كنت تشعر بارتفاع في حرارتك مصحوبة بالرجفان، فأنت بحاجة للبرودة وليس للحرارة.

لا تضع شيئًا في فم من يعاني من نوبة صرع

أخطاء الإسعافات الأولية

فقد تنكسر أسنانه إن حاولت وضع شيء في فمه، فخلال نوبة الصرع لا يمكن للشخص قضم لسانه لأنه يكون مشدودًا من قوة كبيرة، يمكنه عضه بشكل خفيف فقط، لكن ذلك لن يسبب ضررًا كبيرًا. أفضل ما قد تفعله لمريض الصرع هو وضع شيء ليّن تحت رأسه، لأن ذلك سيمنع حصول أي ارتجاج في المخ. وبعد أن تنتهي التشنجات، ضع المريض على جانبه.

لا تضع كريم الحروق بعد الإصابة مباشرة

أخطاء الإسعافات الأولية

حين يحترق الجلد، فإنه يعاني من حرارة زائدة تدخل عميقًا في أنسجة الجسم. أفضل ما يمكن فعله في هذه الحالة وضع المنطقة المتأثّرة في ماء بارد لمدة 15 دقيقة، هذا سيساعد في التخلص من الحرارة الزائدة. لا تقم بفرك أي شيء مباشرة على الجلد، يمكن وضع الكريم بعد 20 دقيقة.

لا تقم بسحب أي شخص مصاب بدون حضور الخبراء الطبيين

أخطاء الإسعافات الأولية

إن حصل حادث سيارة في الطريق، فلا تقم بتحريك الشخص المصاب ومحاولة سحبه من السيارة على عاتقك، فأنت بذلك تجعل الأمور أكثر سوءًا. يمكن انتهاك هذه القاعدة في الحالات القصوى فقط، إن شبّ حريق في السيارة مثلًا. لكن ما يجب أن تفعله عمومًا هو كالتالي:

  • الاتصال فورًا بالإسعاف.
  • إن استطعت، أطفئ السيارة.
  • أوقف النزيف.
  • حاول مساعدة المصاب على البقاء هادئًا.

أن أُصيب شخص بالاختناق فلا تطرقه على ظهره

أخطاء الإسعافات الأولية

فإن طرقت ذلك الشخص على ظهره فستساعد بمرور ما يشعرهم بالاختناق إلى القصبة الهوائية. وبدلًا من ذلك، يمكن أن تساعد المصاب على إمالة نفسه للأمام، ومساعدته على الهدوء والتنفس ببطء مرتين. هذا سيخلصه من الاختناق وسيطرد الجسم الغريب الذي يعرقل الجهاز التنفسي.

لا تحاول سحب لسان من فقد وعيه إلى الخارج

أخطاء الإسعافات الأولية

من الخطر أن يتم وضع من فقد وعيه للاستلقاء على ظهره، لأن ذلك قد يؤدي إلى رجوع اللسان إلى الوراء وبالتالي إعاقة ممرات التنفس. للتأكد من عدم حصول ذلك، يجب وضع المريض على جانبه أو تحريك رأسه للخلف، ولا تحاول سحب لسانه للخارج.

لا تضع سدادة النزيف إن لم يكن هناك أي نزيف شرياني

إسعافات أولية

من السهل التعرف على النزيف الشرياني، ففي الشرايين يتم ضخ الدم بسرعة عالية تحت الضغط، لذلك إن حصل جرح في الشريان فسيخرج الدم كالنافورة. وفي هذه الحالة، عليك أن تضغط على الشريان في الفخذ أو تحت الإبط مباشرة، وسحب الأطراف إلى الجذع باستخدام سدادة الأوردة أو حزام الملابس. إن كان هناك نزيف وريدي، فيجب وضع ضمادة وليس سدادة، لأن ذلك قد يؤدي لاستنزاف الدم من الأطراف بطريقة عكسية.

لا تفرك أجزاء الجسم التي تعاني من قرصة البرد

إسعافات أولية

لأن ذلك قد يؤدي لتلف الشعيرات الدموية، وهو ما يجعل الأمر أكثر سوءًا. محاولة تدفئة تلك الأجزاء بمياه ساخنة جدًا أمر خطير للغاية، فيُنصح بوضع الأجزاء المتأثرة في المياه الباردة وببطء، وزيادة حرارتها تدريجيًا.

عليك أن تفكر منطقيًا قبل تقديم المساعدة لأي شخص

إسعافات أولية

في حالة الطوارئ، عليك أن تضع في اعتبارك ما قد يحدث إن أُصبت بضرر، فيمكنك فقط تقديم المساعدة إن كنت متأكدًا من أنك لن تؤذي نفسك. على سبيل المثال، إن لمست المصاب بصعقة كهربائية، هنا ستكون إصابتان بدلًا من الإصابة الواحدة. في هذه الحالة عليك أن تطفئ التيار من المصدر، أو أن تستخدم أداة خشبية لعزل المصاب عن مصدر التيار.

المصدر

رابط المصدر: أخطاء خطيرة يجب تجنبها عند تقديم الإسعافات الأولية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً