توقيف شقيقة إرهابي قتل العام الماضي في بلجيكا

أوقفت السلطات البلجيكية شقيقة إرهابي قتل في عملية مداهمة العام الماضي، ووجهت إليها تهمة التورط بنشاط إرهابي، حسبما أعلن مدعٍ عام أمس الإثنين. وتابع المصدر

أن شيماء أمغر (20 عاماً) أوقفت في حي مولنبيك في بروكسل في 21 سبتمبر (أيلول) الحالي بعدما تتبعت الشرطة رسائل على وسائل التواصل الاجتماعي تشير إلى أنها تحاول “ارتكاب أعمال مرتبطة بالإرهاب في منطقة تشهد نزاعاً”.وشيماء هي شقيقة سفيان أمغر أحد مشتبه بانتمائهما إلى تنظيم داعش كانا قتلا خلال مداهمة في مدينة فيرفييه (شرق) في يناير (كانون الثاني) 2015.وقال المدعون لاحقاً إن المجموعة كانت تتلقى أوامرها من عبد الحميد أباعود زعيم الخلية التي نفذت هجمات باريس في 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015.والمشتبه بهما اللذان قتلا هما سفيان أمغر وخالد بن العربي وكانا توجها إلى سوريا حيث انضما إلى الإرهابيين في أبريل (نيسان) 2014.وتمكنا بعد ذلك من التسلل إلى بلجيكا للاختباء في فيرفييه.


الخبر بالتفاصيل والصور



أوقفت السلطات البلجيكية شقيقة إرهابي قتل في عملية مداهمة العام الماضي، ووجهت إليها تهمة التورط بنشاط إرهابي، حسبما أعلن مدعٍ عام أمس الإثنين.

وتابع المصدر أن شيماء أمغر (20 عاماً) أوقفت في حي مولنبيك في بروكسل في 21 سبتمبر (أيلول) الحالي بعدما تتبعت الشرطة رسائل على وسائل التواصل الاجتماعي تشير إلى أنها تحاول “ارتكاب أعمال مرتبطة بالإرهاب في منطقة تشهد نزاعاً”.

وشيماء هي شقيقة سفيان أمغر أحد مشتبه بانتمائهما إلى تنظيم داعش كانا قتلا خلال مداهمة في مدينة فيرفييه (شرق) في يناير (كانون الثاني) 2015.

وقال المدعون لاحقاً إن المجموعة كانت تتلقى أوامرها من عبد الحميد أباعود زعيم الخلية التي نفذت هجمات باريس في 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015.

والمشتبه بهما اللذان قتلا هما سفيان أمغر وخالد بن العربي وكانا توجها إلى سوريا حيث انضما إلى الإرهابيين في أبريل (نيسان) 2014.

وتمكنا بعد ذلك من التسلل إلى بلجيكا للاختباء في فيرفييه.

رابط المصدر: توقيف شقيقة إرهابي قتل العام الماضي في بلجيكا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً