الكويت تنفي أي تعاون استخباراتي مع إسرائيل

نفى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح ما يتردد عن تعاون استخباراتي بين دولة الكويت والحكومة الإسرائيلية. ونقلت وكالة الأنباء الكويتية عن الشيخ صباح الخالد قوله، رداً على سؤال لأحد نواب مجلس الأمة، إن «الحديث الذي أشارت

له صحيفة إسرائيلية حول تعاون استخباراتي بين دولة الكويت والحكومة الإسرائيلية عار من الصحة ولا يستند إلى أساس فلم يحصل ولن يحصل هذا التعاون على الإطلاق». وأضاف الوزير الكويتي أن الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح كان له قول مأثور بهذا الصدد حيث قال إن «دولة الكويت ستكون آخر دولة عربية تطبع علاقاتها مع إسرائيل»، مضيفاً إن الكويت ملتزمة بهذا الموقف ولن تحيد عنه. وأكد أن موقف بلاده من قضية الصراع العربي الإسرائيلي ينطلق من الموقف العربي بشكل عام من هذه القضية. وأوضح أن الزيارات التي تمت إلى فلسطين تمت في إطار رئاسة دولة الكويت للقمة العربية في ذلك الحين وبتكليف من الدول الأعضاء في الجامعة العربية للتعبير عن موقف عربي مساند للسلطة الفلسطينية، وبالتنسيق مع فلسطين والأردن. وأكد التزام بلاده بالموقف الذي تنتهجه الدول العربية في تعاملها مع إسرائيل بالمحافل الدولية متمثلاً في أن يكون وجود وفودها عندما يتحدث مسؤول إسرائيلي «ليس بالمستويات العليا». وأفاد بأن دولة الكويت قادت بصفتها رئيسة المجموعة الإسلامية في نيويورك حملة ضد ترشيح مندوب إسرائيل لرئاسة اللجنة القانونية التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة في شهر يونيو الماضي وألقت كلمة نيابة عن المجموعة. وأوضح أن الكويت تصوت ضد إسرائيل في جميع القرارات التي تقدمها فلسطين والمجموعة العربية والإسلامية ولا تكتفي بذلك بل تعمد إلى تبني القرارات التي تساند القضية الفلسطينية وتتصدى لممارسات الاحتلال الإسرائيلي. قوانين قال الشيخ صباح الخالد إنّ المقاطعة العربية لإسرائيل تحكمها قوانين في إطار الجامعة العربية والتزمت الكويت ولا تزال تلتزم بها. وكشف أن الخطوط الجوية الكويتية تعرضت مؤخراً إلى ضغوط أميركية لاجبارها على قبول راكب يحمل جوازاً إسرائيلياً في رحلتها من نيويورك إلى لندن، إلا أنها رفضت.


الخبر بالتفاصيل والصور


نفى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح ما يتردد عن تعاون استخباراتي بين دولة الكويت والحكومة الإسرائيلية.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية عن الشيخ صباح الخالد قوله، رداً على سؤال لأحد نواب مجلس الأمة، إن «الحديث الذي أشارت له صحيفة إسرائيلية حول تعاون استخباراتي بين دولة الكويت والحكومة الإسرائيلية عار من الصحة ولا يستند إلى أساس فلم يحصل ولن يحصل هذا التعاون على الإطلاق».

وأضاف الوزير الكويتي أن الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح كان له قول مأثور بهذا الصدد حيث قال إن «دولة الكويت ستكون آخر دولة عربية تطبع علاقاتها مع إسرائيل»، مضيفاً إن الكويت ملتزمة بهذا الموقف ولن تحيد عنه. وأكد أن موقف بلاده من قضية الصراع العربي الإسرائيلي ينطلق من الموقف العربي بشكل عام من هذه القضية.

وأوضح أن الزيارات التي تمت إلى فلسطين تمت في إطار رئاسة دولة الكويت للقمة العربية في ذلك الحين وبتكليف من الدول الأعضاء في الجامعة العربية للتعبير عن موقف عربي مساند للسلطة الفلسطينية، وبالتنسيق مع فلسطين والأردن.

وأكد التزام بلاده بالموقف الذي تنتهجه الدول العربية في تعاملها مع إسرائيل بالمحافل الدولية متمثلاً في أن يكون وجود وفودها عندما يتحدث مسؤول إسرائيلي «ليس بالمستويات العليا».

وأفاد بأن دولة الكويت قادت بصفتها رئيسة المجموعة الإسلامية في نيويورك حملة ضد ترشيح مندوب إسرائيل لرئاسة اللجنة القانونية التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة في شهر يونيو الماضي وألقت كلمة نيابة عن المجموعة.

وأوضح أن الكويت تصوت ضد إسرائيل في جميع القرارات التي تقدمها فلسطين والمجموعة العربية والإسلامية ولا تكتفي بذلك بل تعمد إلى تبني القرارات التي تساند القضية الفلسطينية وتتصدى لممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

قوانين

قال الشيخ صباح الخالد إنّ المقاطعة العربية لإسرائيل تحكمها قوانين في إطار الجامعة العربية والتزمت الكويت ولا تزال تلتزم بها.

وكشف أن الخطوط الجوية الكويتية تعرضت مؤخراً إلى ضغوط أميركية لاجبارها على قبول راكب يحمل جوازاً إسرائيلياً في رحلتها من نيويورك إلى لندن، إلا أنها رفضت.

رابط المصدر: الكويت تنفي أي تعاون استخباراتي مع إسرائيل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً