ضعف وفقدان السمع يؤثر سلباً على الحمل

قالت نتائج دراسة جديدة إن أطفال الحوامل اللاتي تعانين من ضعف أو فقدان السمع أكثر عرضة لانخفاض الوزن عند الولادة، وللولادة المبكرة. وربطت الدراسة التي أجريت في جامعة والتهام بولاية

ماساتشوستس بين ضعف السمع ومشاكل صحية أخرى، إلى جانب نقص المعلومات الصحية لدى الحامل. نُشرت الدراسة في مجلة “الطب الوقائي”، وأشرفت على أبحاثها البروفيسورة مونيكا ميترا. وأشارت بياناتها إلى أن 15 بالمائة من الأشخاص البالغين في الولايات المتحدة يعانون من درجة ما من ضعف السمع أو فقدانه، وأنه من النادر أن يتم تدريب مزودي الرعاية الصحية على كيفية التعامل مع الحامل التي لديها مشاكل في السمع.واعتمدت أبحاث الدراسة على بيانات الولادة في الولايات المتحدة خلال الفترة من 2008 إلى 2011، والتي تضمنت 18 مليون ولادة. وتبين أن نسبة انخفاض وزن مواليد الأمهات اللاتي تعانين من مشاكل في السمع بلغت 13 بالمائة، بينما بلغت النسبة 0.6 بالمائة في الأحوال العادية.وطوّرت الباحثة وفريق مساعديها بروتوكولاً للرعاية الصحية المناسبة للحوامل اللاتي تعانين من مشاكل في السمع. يتضمن البروتوكول مزيداً من الدعم النفسي والعائلي، وتوفير المعلومات الصحية والطبية عن الحمل والولادة بطرق تأخذ في الاعتبار ضعف التواصل مع هؤلاء الحوامل.


الخبر بالتفاصيل والصور



قالت نتائج دراسة جديدة إن أطفال الحوامل اللاتي تعانين من ضعف أو فقدان السمع أكثر عرضة لانخفاض الوزن عند الولادة، وللولادة المبكرة. وربطت الدراسة التي أجريت في جامعة والتهام بولاية ماساتشوستس بين ضعف السمع ومشاكل صحية أخرى، إلى جانب نقص المعلومات الصحية لدى الحامل.

نُشرت الدراسة في مجلة “الطب الوقائي”، وأشرفت على أبحاثها البروفيسورة مونيكا ميترا. وأشارت بياناتها إلى أن 15 بالمائة من الأشخاص البالغين في الولايات المتحدة يعانون من درجة ما من ضعف السمع أو فقدانه، وأنه من النادر أن يتم تدريب مزودي الرعاية الصحية على كيفية التعامل مع الحامل التي لديها مشاكل في السمع.

واعتمدت أبحاث الدراسة على بيانات الولادة في الولايات المتحدة خلال الفترة من 2008 إلى 2011، والتي تضمنت 18 مليون ولادة. وتبين أن نسبة انخفاض وزن مواليد الأمهات اللاتي تعانين من مشاكل في السمع بلغت 13 بالمائة، بينما بلغت النسبة 0.6 بالمائة في الأحوال العادية.

وطوّرت الباحثة وفريق مساعديها بروتوكولاً للرعاية الصحية المناسبة للحوامل اللاتي تعانين من مشاكل في السمع. يتضمن البروتوكول مزيداً من الدعم النفسي والعائلي، وتوفير المعلومات الصحية والطبية عن الحمل والولادة بطرق تأخذ في الاعتبار ضعف التواصل مع هؤلاء الحوامل.

رابط المصدر: ضعف وفقدان السمع يؤثر سلباً على الحمل

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً