بلدية الشارقة تنجز 2768 ترخيص بناء من إجمالي 5038

كشفت بلدية الشارقة عن زيادة حجم المشاريع العمرانية في مدينة الشارقة، حيث بلغ عدد معاملات تراخيص البناء المنجزة خلال 9 شهور ما يزيد على 2768 معاملة، حيث تشهد منافذ التراخيص التابعة للبلدية زيادة في إقبال المراجعين لاستصدار رخص البناء على اختلافها، سواء كانت تجارية أم سكنية. وبينت بلدية

الشارقة ل «الخليج» عن استقبالها 5038 معاملة تم الموافقة على 2768 معاملة بناء منذ بداية العام الجاري وحتى تاريخ الأمس الموافق 25 سبتمبر/‏أيلول.وشملت المعاملات تجديد التراخيص وتعديل المخططات والاستشارات وطلب إضافة على البناء وغيرها من اختصاصات تتعلق بإدارة تراخيص البناء.وأفصحت البلدية عن 7 استراتيجيات وخطط جديدة أطلقتها لتحديث الأنظمة في إدارة تراخيص البناء، أهمها استحداث نظام الرسائل النصية للملاك والاستشاريين، واعتماد نماذج للمكاتب والأسوار في المنطقة الصناعية.وتفصيلاً شرح خليفة بن هدة السويدي مساعد المدير العام لقطاع الهندسة والمشاريع في بلدية الشارقة أن الإدارة استقبلت 2939 طلب ترخيص، تم الموافقة على 1643 رخصة بناء.كما استقبلنا 497 معاملة إضافة بناء وافقت الإدارة على 486 معاملة، وتم استقبال 346 معاملة طلب تجديد رخصة تم الموافقة على 309 رخص تجديد.وتم إدخال 936 معاملة تعديل مخططات تم اعتمادها، واستقبلنا 82 معاملة تعديل استشارات تم الموافقة على 79، وتم إدخال 283 معاملة تغيير مقاول وافقت الإدارة على 223.وقال ابن هدة: إن هناك زيادة في عدد تراخيص البناء السكني والتجاري ما يؤكد زيادة وتيرة المشاريع العمرانية في الإمارة، ومن المتوقع أن يشهد العام الحالي زيادة عدد تراخيص البناء، وذلك وفق مؤشرات النهضة العمرانية المتواصلة، لاسيما أنه ينفذ الآن العديد من مشاريع العمرانية.وأوضح أن البلدية وضعت استراتيجية جديدة لإدارة التراخيص تتكون من سبع نقاط رئيسية: أولها «استحداث نظام الرسائل النصية للملاك والاستشاريين، وتحديث نظام «كي بي آي»، ودراسة مؤشر كفاءة التصميم، وتنظيم مؤتمر المباني الخضراء، وإطلاق ندوات مكثفة حول الزلازل والمنشآت المعدنية، واعتماد النماذج الخاصة بالمكاتب والأسوار في المنطقة الصناعية.وشرح أن خدمة الرسائل النصية للملاك والاستشاريين تعدّ إضافة جديدة هدفها إطلاعهم على خط وسير المعاملة خلال مراحلها، وكذلك الأمر بالنسبة لنظام «كي بي آي».وأضاف أن دراسة مؤشر كفاءة التصميم هو مؤشر يتم من خلاله ضبط دقة وجودة التصاميم، أما الندوات المتخصصة في الزلازل والمنشآت هدفها تأهيل المكاتب الاستشارية والهندسية لتعريفهم بالنظم الإنشائية المقاومة للزلازل.وتحدث ابن هدة عن النماذج المعتمدة للمكاتب والسور في المنطقة الصناعية، موضحاً أن إدارة التراخيص اعتمدت نماذج جاهزة مسبقة التصميم للمكاتب، السور «توفر على المالك الوقت والجهد مع وجود إمكانية للتعديل على ضوء ما يراه مناسباً».وأشار إلى أن إدارة تراخيص البناء هو قسم ينضوي تحت مظلة إدارة الهندسة يعمل على استقبال المعاملات «المخططات» ويدقق عليها معمارياً وإنشائياً وصحياً، ويصدر شهادة اعتماد مخططات وإجازة بناء وما يلزم من متابعة باعتماد التعديلات.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

كشفت بلدية الشارقة عن زيادة حجم المشاريع العمرانية في مدينة الشارقة، حيث بلغ عدد معاملات تراخيص البناء المنجزة خلال 9 شهور ما يزيد على 2768 معاملة، حيث تشهد منافذ التراخيص التابعة للبلدية زيادة في إقبال المراجعين لاستصدار رخص البناء على اختلافها، سواء كانت تجارية أم سكنية.
وبينت بلدية الشارقة ل «الخليج» عن استقبالها 5038 معاملة تم الموافقة على 2768 معاملة بناء منذ بداية العام الجاري وحتى تاريخ الأمس الموافق 25 سبتمبر/‏أيلول.
وشملت المعاملات تجديد التراخيص وتعديل المخططات والاستشارات وطلب إضافة على البناء وغيرها من اختصاصات تتعلق بإدارة تراخيص البناء.
وأفصحت البلدية عن 7 استراتيجيات وخطط جديدة أطلقتها لتحديث الأنظمة في إدارة تراخيص البناء، أهمها استحداث نظام الرسائل النصية للملاك والاستشاريين، واعتماد نماذج للمكاتب والأسوار في المنطقة الصناعية.
وتفصيلاً شرح خليفة بن هدة السويدي مساعد المدير العام لقطاع الهندسة والمشاريع في بلدية الشارقة أن الإدارة استقبلت 2939 طلب ترخيص، تم الموافقة على 1643 رخصة بناء.
كما استقبلنا 497 معاملة إضافة بناء وافقت الإدارة على 486 معاملة، وتم استقبال 346 معاملة طلب تجديد رخصة تم الموافقة على 309 رخص تجديد.
وتم إدخال 936 معاملة تعديل مخططات تم اعتمادها، واستقبلنا 82 معاملة تعديل استشارات تم الموافقة على 79، وتم إدخال 283 معاملة تغيير مقاول وافقت الإدارة على 223.
وقال ابن هدة: إن هناك زيادة في عدد تراخيص البناء السكني والتجاري ما يؤكد زيادة وتيرة المشاريع العمرانية في الإمارة، ومن المتوقع أن يشهد العام الحالي زيادة عدد تراخيص البناء، وذلك وفق مؤشرات النهضة العمرانية المتواصلة، لاسيما أنه ينفذ الآن العديد من مشاريع العمرانية.
وأوضح أن البلدية وضعت استراتيجية جديدة لإدارة التراخيص تتكون من سبع نقاط رئيسية: أولها «استحداث نظام الرسائل النصية للملاك والاستشاريين، وتحديث نظام «كي بي آي»، ودراسة مؤشر كفاءة التصميم، وتنظيم مؤتمر المباني الخضراء، وإطلاق ندوات مكثفة حول الزلازل والمنشآت المعدنية، واعتماد النماذج الخاصة بالمكاتب والأسوار في المنطقة الصناعية.
وشرح أن خدمة الرسائل النصية للملاك والاستشاريين تعدّ إضافة جديدة هدفها إطلاعهم على خط وسير المعاملة خلال مراحلها، وكذلك الأمر بالنسبة لنظام «كي بي آي».
وأضاف أن دراسة مؤشر كفاءة التصميم هو مؤشر يتم من خلاله ضبط دقة وجودة التصاميم، أما الندوات المتخصصة في الزلازل والمنشآت هدفها تأهيل المكاتب الاستشارية والهندسية لتعريفهم بالنظم الإنشائية المقاومة للزلازل.
وتحدث ابن هدة عن النماذج المعتمدة للمكاتب والسور في المنطقة الصناعية، موضحاً أن إدارة التراخيص اعتمدت نماذج جاهزة مسبقة التصميم للمكاتب، السور «توفر على المالك الوقت والجهد مع وجود إمكانية للتعديل على ضوء ما يراه مناسباً».
وأشار إلى أن إدارة تراخيص البناء هو قسم ينضوي تحت مظلة إدارة الهندسة يعمل على استقبال المعاملات «المخططات» ويدقق عليها معمارياً وإنشائياً وصحياً، ويصدر شهادة اعتماد مخططات وإجازة بناء وما يلزم من متابعة باعتماد التعديلات.

رابط المصدر: بلدية الشارقة تنجز 2768 ترخيص بناء من إجمالي 5038

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً