«الأغذية العالمي» يرحب بدعم الإمارات للشعب اليمني

رحب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، بالمساهمة التي قدمتها حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة بمبلغ ستة ملايين دولار أميركي، لتوفير المساعدات الغذائية الأساسية لما يزيد على 100 ألف شخص في اليمن شهرياً، لمدة أربعة أشهر. وستمكن المساهمة الإماراتية البرنامج من شراء نحو سبعة

آلاف طن متري من المواد الغذائية الأساسية، بما في ذلك حبوب القمح والبقوليات والزيت النباتي والسكر، فضلاً عن خليط القمح والصويا، وهو عبارة عن منتج خاص يستخدم للوقاية من سوء التغذية الحاد المتوسط ومعالجته لدى الأطفال تحت سن الخامسة والحوامل والمرضعات. اتفاقية المنحة وكانت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وقعت مع إرثارين كازين المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، يوم الخميس الماضي، اتفاقية بشأن المنحة على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك. وقالت المدير التنفيذي للبرنامج إرثارين كازين: «على مر السنين تمكنا من خلال الشراكة مع دولة الإمارات العربية المتحدة من إنقاذ ملايين الناس حول العالم، وبالتالي فإننا نعول دائماً على سخاء دولة وشعب الإمارات في مثل هذه الأوقات الصعبة». إغاثة المتضررين بدورها، قالت معالي ريم الهاشمي: «إن تقديم هذه المنحة يعتبر جزءاً من تعهد الدولة لدعم الجهود الإنسانية وإغاثة المتضررين في اليمن، ولا سيما الأطفال والنساء، وذلك في إطار النهج الإنساني والتنموي للإمارات العربية المتحدة، ووقوفها إلى جانب الشعب اليمني الشقيق، وحرصها على إرساء أسس ودعائم التنمية والأمن والاستقرار والسلام في جمهورية اليمن الشقيقة. مؤكدة تطلع دولة الإمارات لمزيد من العمل المثمر مع برنامج الأغذية العالمي، بما يسهم في إغاثة المتضررين وتحسين نوعية الحياة في اليمن الشقيق».


الخبر بالتفاصيل والصور


رحب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، بالمساهمة التي قدمتها حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة بمبلغ ستة ملايين دولار أميركي، لتوفير المساعدات الغذائية الأساسية لما يزيد على 100 ألف شخص في اليمن شهرياً، لمدة أربعة أشهر.

وستمكن المساهمة الإماراتية البرنامج من شراء نحو سبعة آلاف طن متري من المواد الغذائية الأساسية، بما في ذلك حبوب القمح والبقوليات والزيت النباتي والسكر، فضلاً عن خليط القمح والصويا، وهو عبارة عن منتج خاص يستخدم للوقاية من سوء التغذية الحاد المتوسط ومعالجته لدى الأطفال تحت سن الخامسة والحوامل والمرضعات.

اتفاقية المنحة

وكانت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وقعت مع إرثارين كازين المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، يوم الخميس الماضي، اتفاقية بشأن المنحة على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.

وقالت المدير التنفيذي للبرنامج إرثارين كازين: «على مر السنين تمكنا من خلال الشراكة مع دولة الإمارات العربية المتحدة من إنقاذ ملايين الناس حول العالم، وبالتالي فإننا نعول دائماً على سخاء دولة وشعب الإمارات في مثل هذه الأوقات الصعبة».

إغاثة المتضررين

بدورها، قالت معالي ريم الهاشمي: «إن تقديم هذه المنحة يعتبر جزءاً من تعهد الدولة لدعم الجهود الإنسانية وإغاثة المتضررين في اليمن، ولا سيما الأطفال والنساء، وذلك في إطار النهج الإنساني والتنموي للإمارات العربية المتحدة، ووقوفها إلى جانب الشعب اليمني الشقيق، وحرصها على إرساء أسس ودعائم التنمية والأمن والاستقرار والسلام في جمهورية اليمن الشقيقة.

مؤكدة تطلع دولة الإمارات لمزيد من العمل المثمر مع برنامج الأغذية العالمي، بما يسهم في إغاثة المتضررين وتحسين نوعية الحياة في اليمن الشقيق».

رابط المصدر: «الأغذية العالمي» يرحب بدعم الإمارات للشعب اليمني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً