مصر: تأجيل دعوى خلع زينة ضد أحمد عز

قررت محكمة الأسرة المصرية، اليوم اﻷحد، نظر دعوى الخلع المقامة من الفنانة زينة، ضد الفنان أحمد عز، إلى جلسة 13 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل للمذكرات والمستندات.

وحضر دفاع كلا الطرفين، فيما تغيب أحمد عز وزينة عن حضور الجلسة.وقام محامي الفنانة زينة، بتقديم طلب إلى مكتب تسوية المنازعات الأسرية بمحكمة أسرة مدينة نصر يحمل رقم 832 لسنة 2016، وطالب فيه بتطليق موكلته وسام رضا إسماعيل الشهيرة بـ”زينة”، من الفنان أحمد عز، طلقة بائنة للخلع، مقابل تنازلها عن جميع حقوقها الشرعية والمادية.وكانت محكمة مستأنف الأسرة، قضت فى 13 يناير (كانون الثاني) الماضي، برفض استئناف الفنان أحمد عز على حكم أول درجة بثبوت نسب طفلي الفنانة زينة، وهما “عز الدين” و”زين الدين” له، وتأييد الحكم المستأنف عليه.وقالت في حيثيات حكمها، إن زواج عز وزينة ثبت بتوافر أركانه وشروطه، ولا يلزم فيه تحرير عقد، ولفتت المحكمة إلى أن شهود زينة أقروا بتحريرعقدي زواج عرفيين بين عز وزينة فى 15 يونيو (حزيران) 2012، وأن زينة سلمت نسخة عقد زواجها بعز لتوثيقه رسمياً، وأن المحكمة اطمأنت لهذا القول.


الخبر بالتفاصيل والصور



قررت محكمة الأسرة المصرية، اليوم اﻷحد، نظر دعوى الخلع المقامة من الفنانة زينة، ضد الفنان أحمد عز، إلى جلسة 13 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل للمذكرات والمستندات.

وحضر دفاع كلا الطرفين، فيما تغيب أحمد عز وزينة عن حضور الجلسة.

وقام محامي الفنانة زينة، بتقديم طلب إلى مكتب تسوية المنازعات الأسرية بمحكمة أسرة مدينة نصر يحمل رقم 832 لسنة 2016، وطالب فيه بتطليق موكلته وسام رضا إسماعيل الشهيرة بـ”زينة”، من الفنان أحمد عز، طلقة بائنة للخلع، مقابل تنازلها عن جميع حقوقها الشرعية والمادية.

وكانت محكمة مستأنف الأسرة، قضت فى 13 يناير (كانون الثاني) الماضي، برفض استئناف الفنان أحمد عز على حكم أول درجة بثبوت نسب طفلي الفنانة زينة، وهما “عز الدين” و”زين الدين” له، وتأييد الحكم المستأنف عليه.

وقالت في حيثيات حكمها، إن زواج عز وزينة ثبت بتوافر أركانه وشروطه، ولا يلزم فيه تحرير عقد، ولفتت المحكمة إلى أن شهود زينة أقروا بتحريرعقدي زواج عرفيين بين عز وزينة فى 15 يونيو (حزيران) 2012، وأن زينة سلمت نسخة عقد زواجها بعز لتوثيقه رسمياً، وأن المحكمة اطمأنت لهذا القول.

رابط المصدر: مصر: تأجيل دعوى خلع زينة ضد أحمد عز

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً