الجيش الجزائري يقتل مشتبهاً إرهابياً قرب العاصمة

قتل الجيش الجزائري يوم أمس الجمعة، شخصاً يشتبه في انتمائه لجماعة إرهابية، في عملية ببلدة مناصر قرب العاصمة الجزائر، وفقاً لما أعلنته وزارة الدفاع الجزائرية في بيان نشرته على موقعها

الرسمي. ووفقاً للمصدر فإن المشتبه به كان متشدداً دينياً، وتم قتله اليوم حوالي الساعة 15:40 ت.م (14:40 ت.غ) خلال عملية أطلقها الجيش لمكافحة الإرهاب المنتشر في هذه المنطقة الواقعة على بعد أقل من مئة كم غرب العاصمة. كما ضبطت عناصر الجيش بندقية كلاشينكوف وخزانتي ذخيرة وثلاثة ألغام يدوية الصنع، بالإضافة لثلاثة مناظير وثلاثة هواتف محمولة. يذكر أن النشاط الإرهابي وتجارة السلاح قد ارتفعت وتيرتها هذا العام في الجزائر، عززها زيادة عدم الاستقرار في المنطقة وخصوصاً على الحدود مع كل من الجارتين تونس وليبيا. وكان رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الجزائري أحمد قايد صالح، قد صرح يوم 13 مارس (آذار) الماضي، أن البلاد تعاني من مشكلة خطيرة في تأمين حدودها الشرقية والجنوبية، وهي الأماكن التي يعبر منها الإرهابيون، الذين يشتبه في انتمائهم لداعش، بل ويجتمعون ويتدربون فيها.


الخبر بالتفاصيل والصور



قتل الجيش الجزائري يوم أمس الجمعة، شخصاً يشتبه في انتمائه لجماعة إرهابية، في عملية ببلدة مناصر قرب العاصمة الجزائر، وفقاً لما أعلنته وزارة الدفاع الجزائرية في بيان نشرته على موقعها الرسمي.

ووفقاً للمصدر فإن المشتبه به كان متشدداً دينياً، وتم قتله اليوم حوالي الساعة 15:40 ت.م (14:40 ت.غ) خلال عملية أطلقها الجيش لمكافحة الإرهاب المنتشر في هذه المنطقة الواقعة على بعد أقل من مئة كم غرب العاصمة.

كما ضبطت عناصر الجيش بندقية كلاشينكوف وخزانتي ذخيرة وثلاثة ألغام يدوية الصنع، بالإضافة لثلاثة مناظير وثلاثة هواتف محمولة.

يذكر أن النشاط الإرهابي وتجارة السلاح قد ارتفعت وتيرتها هذا العام في الجزائر، عززها زيادة عدم الاستقرار في المنطقة وخصوصاً على الحدود مع كل من الجارتين تونس وليبيا.

وكان رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الجزائري أحمد قايد صالح، قد صرح يوم 13 مارس (آذار) الماضي، أن البلاد تعاني من مشكلة خطيرة في تأمين حدودها الشرقية والجنوبية، وهي الأماكن التي يعبر منها الإرهابيون، الذين يشتبه في انتمائهم لداعش، بل ويجتمعون ويتدربون فيها.

رابط المصدر: الجيش الجزائري يقتل مشتبهاً إرهابياً قرب العاصمة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً