92 قتيلاً في غارات للنظام وروسيا على حلب

كثفت طائرات الأسد الحربية والمروحية بالاشتراك مع الطائرات الروسية قصفها على عدة مدن في سوريا، ما أدى لوقوع عشرات القتلى والجرحى في حمص وحلب، بينما اندلعت معارك عنيفة بين المعارضة

وقوات الأسد في اللاذقية وحماة. وأكدت “لجان التنسيق المحلية في سوريا”، اليوم السبت، أن مقاتلي المعارضة استهدفوا بصواريخ غراد معاقل قوات الأسد المتمركزة في قرية جبورين في الريف الشمالي، ما أدى لوقع إصابات في صفوف الأخيرة.وأضاف أن غارات جوية مكثفة من طائرات الأسد استهدفت مدينة صوران وقرية كوكب في الريف الشمالي، كما تعرضت بلدة اللطامنة لغارات مماثلة.كما ألقت طائراته المروحية براميل متفجرة على بلدة معردس وأطراف بلدة معان وقرية كوكب، في حين استهدفت قوات الأسد المتمركزة في حاجز بريديج بالمدفعية الثقيلة قرية تل هواش بالريف الشمالي.وفي حمص، قتل 4 مدنيين، بينهم طفلان، جراء قصف الطائرات الروسية على المنازل السكنية في مدينة الرستن بـ 4 غارات جوية بالصواريخ الفراغية.وفي حلب، قتل 92 مدنياً وسقط عشرات الجرحى، جراء غارات جوية روسية وأخرى لنظام الأسد، على أحياء مدينة حلب الشرقية وبلدة بشتاقين في الريف الغربي ومدينة الباب(شرق) وبلدة كفرحمرة (شمال)، وفقاً لـ “لجان التنسيق”.وفي ريف دمشق، ألقت طائرات الأسد المروحية 6 براميل متفجرة على بلدة الديرخبية في الغوطة الغربية، كما تعرض مخيم خان الشيخ لقصف مماثل، وأيضاً ألقت برميلين على بلدة المقيلبية.وفي درعا جنوباً، ألقت طائرات الأسد المروحية براميل متفجرة على قرية حامر في منطقة اللجاة، بينما استهدفت قوات الأسد المتمركزة في حي المنشية أحياء درعا البلد باسطوانة متفجرة، في حين تعرضت مدينتي داعل وطفس وبلدة عقربا بالريف الغربي لقصف مدفعي عنيف دون ورود أنباء عن إصابات.وفي اللاذقية، تصدى مقاتلو المعارضة لمحاولة تقدم قوات الأسد على محاور قرية الحدادة وتلة الخضر في جبل الأكراد، ما أدّى لوقوع قتلى وجرحى في صفوف الأخيرة.


الخبر بالتفاصيل والصور



كثفت طائرات الأسد الحربية والمروحية بالاشتراك مع الطائرات الروسية قصفها على عدة مدن في سوريا، ما أدى لوقوع عشرات القتلى والجرحى في حمص وحلب، بينما اندلعت معارك عنيفة بين المعارضة وقوات الأسد في اللاذقية وحماة.

وأكدت “لجان التنسيق المحلية في سوريا”، اليوم السبت، أن مقاتلي المعارضة استهدفوا بصواريخ غراد معاقل قوات الأسد المتمركزة في قرية جبورين في الريف الشمالي، ما أدى لوقع إصابات في صفوف الأخيرة.

وأضاف أن غارات جوية مكثفة من طائرات الأسد استهدفت مدينة صوران وقرية كوكب في الريف الشمالي، كما تعرضت بلدة اللطامنة لغارات مماثلة.

كما ألقت طائراته المروحية براميل متفجرة على بلدة معردس وأطراف بلدة معان وقرية كوكب، في حين استهدفت قوات الأسد المتمركزة في حاجز بريديج بالمدفعية الثقيلة قرية تل هواش بالريف الشمالي.

وفي حمص، قتل 4 مدنيين، بينهم طفلان، جراء قصف الطائرات الروسية على المنازل السكنية في مدينة الرستن بـ 4 غارات جوية بالصواريخ الفراغية.

وفي حلب، قتل 92 مدنياً وسقط عشرات الجرحى، جراء غارات جوية روسية وأخرى لنظام الأسد، على أحياء مدينة حلب الشرقية وبلدة بشتاقين في الريف الغربي ومدينة الباب(شرق) وبلدة كفرحمرة (شمال)، وفقاً لـ “لجان التنسيق”.

وفي ريف دمشق، ألقت طائرات الأسد المروحية 6 براميل متفجرة على بلدة الديرخبية في الغوطة الغربية، كما تعرض مخيم خان الشيخ لقصف مماثل، وأيضاً ألقت برميلين على بلدة المقيلبية.

وفي درعا جنوباً، ألقت طائرات الأسد المروحية براميل متفجرة على قرية حامر في منطقة اللجاة، بينما استهدفت قوات الأسد المتمركزة في حي المنشية أحياء درعا البلد باسطوانة متفجرة، في حين تعرضت مدينتي داعل وطفس وبلدة عقربا بالريف الغربي لقصف مدفعي عنيف دون ورود أنباء عن إصابات.

وفي اللاذقية، تصدى مقاتلو المعارضة لمحاولة تقدم قوات الأسد على محاور قرية الحدادة وتلة الخضر في جبل الأكراد، ما أدّى لوقوع قتلى وجرحى في صفوف الأخيرة.

رابط المصدر: 92 قتيلاً في غارات للنظام وروسيا على حلب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً