مناظرة هيلاري وترامب تؤثر سلباً على العروض

يبدو أن عرض «رو» المقبل والذي سيلي مهرجان (صراع الأبطال) لن يحظى بالاهتمام الأكبر بالنسبة للمشاهدين عبر التلفاز في الولايات المتحدة، وأن نسب المشاهدة التي ظل يحققها أخيراً ستتأثر كثيراً. وذلك لتواجد حدثين مهمين كبيرين في التوقيت نفسه، أهمهما على الإطلاق المناظرة الرئاسية الأولى

للانتخابات الأميركية بين هيلاري كلينتون مرشحة الحزب الديمقراطي، ودونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري في سباقهما للترشح لرئاسة الولايات المتحدة الأميركية، هذا بالإضافة إلى الحدث الثاني وهو منافسات دوري (NFL). وهو ما يضع العرض بين المطرقة والسندان، وكذلك على المدى البعيد فإن يوم الانتخابات والذي سيصادف يوم الثلاثاء الثامن من نوفمبر سيؤثر على عرض «سماكداون».


الخبر بالتفاصيل والصور


يبدو أن عرض «رو» المقبل والذي سيلي مهرجان (صراع الأبطال) لن يحظى بالاهتمام الأكبر بالنسبة للمشاهدين عبر التلفاز في الولايات المتحدة، وأن نسب المشاهدة التي ظل يحققها أخيراً ستتأثر كثيراً.

وذلك لتواجد حدثين مهمين كبيرين في التوقيت نفسه، أهمهما على الإطلاق المناظرة الرئاسية الأولى للانتخابات الأميركية بين هيلاري كلينتون مرشحة الحزب الديمقراطي، ودونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري في سباقهما للترشح لرئاسة الولايات المتحدة الأميركية، هذا بالإضافة إلى الحدث الثاني وهو منافسات دوري (NFL).

وهو ما يضع العرض بين المطرقة والسندان، وكذلك على المدى البعيد فإن يوم الانتخابات والذي سيصادف يوم الثلاثاء الثامن من نوفمبر سيؤثر على عرض «سماكداون».

رابط المصدر: مناظرة هيلاري وترامب تؤثر سلباً على العروض

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً