حراك نشط للدبلوماسية الإماراتية في نيويورك

■ عبدربه منصور هادي وعبدالله بن زايد في لقاء على هامش اجتماعات نيويورك | وام ■ عبدالله بن زايد يوقع مع وزيرة خارجية مدغشقر مذكرة التبادل الدبلوماسي ■ عبدالله بن زايد متجولاً في متحف متروبوليتان

| وام صورة أجرى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في نيويورك على هامش أعمال الدورة الـ 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة عدداً من اللقاءات مع قادة دول ووزراء خارجية ومسؤولين، حيث ناقش العلاقات الثنائية والقضايا الدولية والإقليمية إضافة إلى المشاركة في فعالية فنية أقيمت بمتحف المتروبوليتان بحضور الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الذي أعلن خلالها عن المبادرة الفرنسية الإماراتية الرامية إلى إنشاء صندوق عالمي لحماية التراث المعرض للخطر. واستقبل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في نيويورك. ونقل سموه إلى الرئيس اليمني تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وتم خلال اللقاء بحث مستجدات الوضع اليمني بما فيه الوضع الإنساني والاقتصادي والتحديات التي لا تزال تواجه العملية السياسية وسبل الدفع بها للأمام. وتم التأكيد على المواقف المشتركة للبلدين وعلى مواصلة تنسيق المواقف الكفيلة بدعم العملية السياسية. دعم الشرعية اليمنية وجدد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان التزام دولة الإمارات بموقفها الثابت في دعمها للشرعية الدستورية في اليمن وللجهود الرامية إلى تأمين احترام سيادته واستقلاله ورفض التدخل في شؤونه الداخلية. من جانبه حمّل الرئيس اليمني سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تحياته إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وعبر الرئيس عبدربه هادي عن شكره وتثمينه للدعم السياسي والإنساني السخي الذي تواصل تقديمه دولة الإمارات إلى بلاده وشعبه. وحضر اللقاء معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة وفارس محمد المزروعي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الأمنية والعسكرية. متحف متروبوليتان كما شارك سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في فعالية أقيمت في القاعة المخصصة لمعبد الآلهة المصرية إيزيس في متحف متروبوليتان في وسط مانهاتن بمدينة نيويورك. حضر الفعالية الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ونائب الرئيس الأميركي جو بايدن ونائب وزير الخارجية الأميركي انتوني بلينكن ومساعدته لشؤون التعليم إيفن براين ومدير عام متحف متروبوليتان وعدد من كبار المسؤولين المحليين والدوليين وعلى رأسهم المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا. وأعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند خلال هذه الفعالية عن المبادرة الفرنسية الإماراتية الرامية إلى إنشاء صندوق عالمي لحماية التراث المعرض للخطر. 100 مليون دولار ونوه أمام الحضور بأن هذا الصندوق العالمي والذي سيتم الإعلان عن إنشائه رسمياً خلال المؤتمر الدولي للتراث البشري المهدد والذي تنظمه فرنسا بالتعاون مع دولة الإمارات في الثاني والثالث من ديسمبر المقبل سيهدف إلى دعم وتمويل مبادرات وأعمال الحفاظ على التراث الثقافي وعمليات الحفاظ على الأعمال الفنية والمعالم وترميم النصب التذكارية وإعمارها فضلاً عن توفير الموارد اللازمة لتدريب الأخصائيين وعلماء الآثار. وذكر أن هذا الصندوق الذي سيهدف إلى جمع 100 مليون دولار سيتمتع بصفة خاصة بآلية للتحفيز الضريبي بغية جذب أكبر عدد من الجهات الراعية له وكشف أن بلاده سوف تحيل هذه المسألة إلى مجلس الأمن الدولي لحثه على اعتماد معايير حماية عامة للتراث المعرّض للخطر. مدغشقر: بيان مشترك في السياق، التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد رئيس جمهورية مدغشقر هيري راجاوناريمامبيانينا. وبحث الجانبان خلال اللقاء أوجه العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها في جميع المجالات. كما تم استعراض مواقف البلدين ووجهات نظرهما حول أبرز القضايا والمسائل السياسية ذات الاهتمام المشترك للبلدين وشعبيهما. وقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ووزيرة خارجية مدغشقر بياتريس عطالله بالتوقيع على بيان مشترك بشأن إنشاء علاقات دبلوماسية بين البلدين والتي دخلت حيز التنفيذ أول من أمس. وحضر اللقاء معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزير الدولة لشؤون التعاون الدولي والسفيرة لانا زكي نسيبة المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة. وزراء الخارجية كما أجرى سمو وزير الخارجية والتعاون الدولي لقاءات سياسية ثنائية مع نظرائه وزراء خارجية عدد من الدول الصديقة. وشملت لقاءات سموه أول من أمس كلاً من نائب رئيس الوزراء وزير خارجية فنلندا تيمو سويني، ووزيرة خارجية كولومبيا ماريا انجيلا، ووزير خارجية تنزانيا أوغستين فيليب ماهيغا، ووزير خارجية نيوزيلندا موراي ماكالي، ووزير خارجية جمهورية سان مارينو باسكواله فالنتيني، ووزير خارجية سلوفاكيا ميروسلاف لايتشاك، ووزير خارجية ألبانيا دتمير بوشاتي، ووزير خارجية جورجيا ميخايل ينيلدزه، ووزير خارجية ألمانيا فرانك والتر شيتاينماير. كما التقى سموه المستشار السياسي للرئيس الأريتري يماني جبراب. وتناولت اللقاءات بحث سبل تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات. وقام سمو وزير الخارجية والتعاون الدولي ووزير خارجية سلوفاكيا بالتوقيع على اتفاقية لتشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات بين البلدين. وقدم سموه إلى وزير خارجية بارغواي أيلاديو لويزاغا التعازي والمواساة في وفاة ثمانية جنود من مواطني بلاده الشهر الماضي إثر تعرضهم لهجوم أفقدهم حياتهم، مجدداً موقف دولة الإمارات الثابت في إدانته أعمال الإرهاب بكل أشكاله وصوره. افتتاح قنصلية للدولة في نيويورك افتتحت دولة الإمارات العربية المتحدة قنصلية في مدينة نيويورك وتم تعيين ماجد السويدي في منصب القنصل العام للدولة. شهد حفل الافتتاح كل من معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ومعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة ويوسف مانع العتيبة سفير الدولة لدى الولايات المتحدة ونخبة من الشخصيات السياسية ورجال الأعمال. نيويورك – وام


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

أجرى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في نيويورك على هامش أعمال الدورة الـ 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة عدداً من اللقاءات مع قادة دول ووزراء خارجية ومسؤولين، حيث ناقش العلاقات الثنائية والقضايا الدولية والإقليمية إضافة إلى المشاركة في فعالية فنية أقيمت بمتحف المتروبوليتان بحضور الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الذي أعلن خلالها عن المبادرة الفرنسية الإماراتية الرامية إلى إنشاء صندوق عالمي لحماية التراث المعرض للخطر.

واستقبل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في نيويورك. ونقل سموه إلى الرئيس اليمني تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتم خلال اللقاء بحث مستجدات الوضع اليمني بما فيه الوضع الإنساني والاقتصادي والتحديات التي لا تزال تواجه العملية السياسية وسبل الدفع بها للأمام. وتم التأكيد على المواقف المشتركة للبلدين وعلى مواصلة تنسيق المواقف الكفيلة بدعم العملية السياسية.

دعم الشرعية اليمنية

وجدد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان التزام دولة الإمارات بموقفها الثابت في دعمها للشرعية الدستورية في اليمن وللجهود الرامية إلى تأمين احترام سيادته واستقلاله ورفض التدخل في شؤونه الداخلية. من جانبه حمّل الرئيس اليمني سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان تحياته إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وعبر الرئيس عبدربه هادي عن شكره وتثمينه للدعم السياسي والإنساني السخي الذي تواصل تقديمه دولة الإمارات إلى بلاده وشعبه.

وحضر اللقاء معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة وفارس محمد المزروعي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الأمنية والعسكرية.

متحف متروبوليتان

كما شارك سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في فعالية أقيمت في القاعة المخصصة لمعبد الآلهة المصرية إيزيس في متحف متروبوليتان في وسط مانهاتن بمدينة نيويورك.

حضر الفعالية الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ونائب الرئيس الأميركي جو بايدن ونائب وزير الخارجية الأميركي انتوني بلينكن ومساعدته لشؤون التعليم إيفن براين ومدير عام متحف متروبوليتان وعدد من كبار المسؤولين المحليين والدوليين وعلى رأسهم المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا.

وأعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند خلال هذه الفعالية عن المبادرة الفرنسية الإماراتية الرامية إلى إنشاء صندوق عالمي لحماية التراث المعرض للخطر.

100 مليون دولار

ونوه أمام الحضور بأن هذا الصندوق العالمي والذي سيتم الإعلان عن إنشائه رسمياً خلال المؤتمر الدولي للتراث البشري المهدد والذي تنظمه فرنسا بالتعاون مع دولة الإمارات في الثاني والثالث من ديسمبر المقبل سيهدف إلى دعم وتمويل مبادرات وأعمال الحفاظ على التراث الثقافي وعمليات الحفاظ على الأعمال الفنية والمعالم وترميم النصب التذكارية وإعمارها فضلاً عن توفير الموارد اللازمة لتدريب الأخصائيين وعلماء الآثار.

وذكر أن هذا الصندوق الذي سيهدف إلى جمع 100 مليون دولار سيتمتع بصفة خاصة بآلية للتحفيز الضريبي بغية جذب أكبر عدد من الجهات الراعية له وكشف أن بلاده سوف تحيل هذه المسألة إلى مجلس الأمن الدولي لحثه على اعتماد معايير حماية عامة للتراث المعرّض للخطر.

مدغشقر: بيان مشترك

في السياق، التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد رئيس جمهورية مدغشقر هيري راجاوناريمامبيانينا. وبحث الجانبان خلال اللقاء أوجه العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها في جميع المجالات. كما تم استعراض مواقف البلدين ووجهات نظرهما حول أبرز القضايا والمسائل السياسية ذات الاهتمام المشترك للبلدين وشعبيهما.

وقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ووزيرة خارجية مدغشقر بياتريس عطالله بالتوقيع على بيان مشترك بشأن إنشاء علاقات دبلوماسية بين البلدين والتي دخلت حيز التنفيذ أول من أمس.

وحضر اللقاء معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزير الدولة لشؤون التعاون الدولي والسفيرة لانا زكي نسيبة المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة.

وزراء الخارجية

كما أجرى سمو وزير الخارجية والتعاون الدولي لقاءات سياسية ثنائية مع نظرائه وزراء خارجية عدد من الدول الصديقة.

وشملت لقاءات سموه أول من أمس كلاً من نائب رئيس الوزراء وزير خارجية فنلندا تيمو سويني، ووزيرة خارجية كولومبيا ماريا انجيلا، ووزير خارجية تنزانيا أوغستين فيليب ماهيغا، ووزير خارجية نيوزيلندا موراي ماكالي، ووزير خارجية جمهورية سان مارينو باسكواله فالنتيني، ووزير خارجية سلوفاكيا ميروسلاف لايتشاك، ووزير خارجية ألبانيا دتمير بوشاتي، ووزير خارجية جورجيا ميخايل ينيلدزه، ووزير خارجية ألمانيا فرانك والتر شيتاينماير.

كما التقى سموه المستشار السياسي للرئيس الأريتري يماني جبراب.

وتناولت اللقاءات بحث سبل تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات. وقام سمو وزير الخارجية والتعاون الدولي ووزير خارجية سلوفاكيا بالتوقيع على اتفاقية لتشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات بين البلدين.

وقدم سموه إلى وزير خارجية بارغواي أيلاديو لويزاغا التعازي والمواساة في وفاة ثمانية جنود من مواطني بلاده الشهر الماضي إثر تعرضهم لهجوم أفقدهم حياتهم، مجدداً موقف دولة الإمارات الثابت في إدانته أعمال الإرهاب بكل أشكاله وصوره.

افتتاح قنصلية للدولة في نيويورك

افتتحت دولة الإمارات العربية المتحدة قنصلية في مدينة نيويورك وتم تعيين ماجد السويدي في منصب القنصل العام للدولة. شهد حفل الافتتاح كل من معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ومعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة ويوسف مانع العتيبة سفير الدولة لدى الولايات المتحدة ونخبة من الشخصيات السياسية ورجال الأعمال. نيويورك – وام

رابط المصدر: حراك نشط للدبلوماسية الإماراتية في نيويورك

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً