دانانغ تُشيّد 100 ملعب وخيمة لدورة الألعاب الشاطئية

تُفتتح اليوم في مدينة (دانانغ) الفيتنامية منافسات النسخة الخامسة من دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الخامسة والتي تستمر حتى الثالث من أكتوبر المقبل. وأتمت مدينة (دانانغ) جاهزيتها لاستضافة هذا الحدث الذي سيشارك فيه 2620 لاعبا ولاعبة من 45 دولة آسيوية، من بينها دولة الإمارات، التي

تشارك في منافسات تلك الدورة للمرة الخامسة على التوالي. وشيدت اللجنة المنظمة، ما يقرب من 100 ملعب وخيمة على شواطئ المدينة، الممتدة طولها لنحو 300 كيلو متر لاستقبال مئات المتنافسين في 14 لعبة ستشهدها الدورة، تضم قرابة 172 منافسة مختلفة. كما خصصت وزارة التجارة والصناعة والسياحة الفيتنامية برامج ترفيهية للبعثات وزيارة المواقع السياحية وجولات للرياضيين بالمدينة المستضيفة، بالإضافة إلى تقديم العديد من الفقرات الفنية بقرية الدورة وإشراك البعثات في الجوانب الثقافية للتعريف بين شباب الدول المشاركة في الدورة. وستدخل البعثة الإماراتية التي تشارك بـ77 رياضياً في خمس ألعاب، هي الجوجيتسو، وكرة القدم الشاطئية، والتجديف الشاطئي، وبناء الأجسام، وكرة السلة (3 × 3)، متسلحة بتاريخ مشرق من المشاركات في الدورات الشاطئية الآسيوية الأربع الماضية، حيث حصدت 20 ميدالية متنوعة، كان من بينها 11 ميدالية حصلت عليها في النسخة الماضية التي استضافتها تايلاند. آمال وستكون الآمال الكبيرة معقودة على منتخب الجوجيتسو للرجال والسيدات، الذي سيشارك في كافة الأوزان المقررة بالدورة، إلى جانب منتخب الكرة الشاطئية الحائز من قبل على الميداليتين الذهبية والبرونزية في النسختين الثالثة والرابعة. ويخضع اليوم لاعبو ولاعبات منتخبنا للجوجيستو إلى عملية الوزن استعدادا لانطلاق منافسات دورة الألعاب الشاطئية الآسيوية بمدينة دانانغ، وسوف يشرف على إجراءات الوزن 10 حكام سيديرون البطولة برئاسة البرازيلي اليكس باز رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الدولي، وذلك خلال الفترة من الثانية إلى الخامسة من بعد ظهر اليوم في مدينة دانانغ. وكان فريق السيدات الذي ضم 9 فتيات صاعدات قد وصل إلى دانانغ في تمام الساعة الثالثة والنصف صباحاً، ثم توجه مباشرة إلى فندق الإقامة، وهي المشاركة الأولى للإمارات في منافسات الجوجيتسو للكبار بفريق للفتيات في دورة الألعاب الشاطئية الآسيوية. وتضم أسماء قائمة الفتيات كلاً من ميثا درويش، وديمة سعيد، ميثا سلطان، موزة علي خلفان، إليازية خلفان، اسما عبدالناصر، روضة يوسف، شمة يوسف، وسلما علي سعيد، وتستهدف مشاركتهن اكتساب الخبرة الدولية أكثر من حصد الميداليات. أما بالنسبة لمنتخب الرجال فقد لحق بالبعثة مساء أمس في تمام الساعة الخامسة، ويضم أفضل عناصر الخبرة والكفاءة في اللعبة على أمل المنافسة بقوة لحصد الميداليات، وفي مقدمة عناصره البطلان فيصل الكتبي، ويحيى الحمادي، خاصة أن الكتبي كان قد حصد ذهبيتين في دورة الألعاب الشاطئية الأخيرة في بوكيت عام 2014. وعن المنافسات فسوف تنطلق غداً وتستمر لمدة 3 أيام، حيث يشهد اليوم الأول مواجهات للرجال في أوزان 62، و85، وتحت 94، وفوق 94 كجم، وللفتيات في وزني 45 و49. فيما سيشهد اليوم الثاني الموافق 26 سبتمبر الجاري منافسات الرجال لوزني 56 و77 كجم، والفتيات لأوزان 56، و62، و70، وفوق الـ70 كجم. على أن يكون الختام مخصصاً لمنافسات الوزن المفتوح بالنسبة للفتيات والرجال. جاهزية وأكد مدير الوفد الإماراتي المشارك في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الخامسة، عبد الملك جاني، على جاهزية الفرق الإماراتية لخوض غمار تلك المنافسات. وقال في تصريحات صحافية: قامت البعثة الإدارية المتواجدة في مدينة دانانغ الفيتنامية، قبل أيام بتهيئة الظروف المناسبة لبعثة الإمارات المشاركة في الدورة من تهيئة مقر إقامة الوفود للمنتخبات المشاركة وكذلك البعثة الرسمية لضمان راحة كامل أفراد البعثة. وأضاف «اللجنة الأولمبية حينما اتخذت قراراً بالمشاركة في هذه الدورة، جاء ذلك بعدما وصلت الألعاب الشاطئية إلى مكانة متقدمة على الصعيد القاري أو الدولي».


الخبر بالتفاصيل والصور


تُفتتح اليوم في مدينة (دانانغ) الفيتنامية منافسات النسخة الخامسة من دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الخامسة والتي تستمر حتى الثالث من أكتوبر المقبل.

وأتمت مدينة (دانانغ) جاهزيتها لاستضافة هذا الحدث الذي سيشارك فيه 2620 لاعبا ولاعبة من 45 دولة آسيوية، من بينها دولة الإمارات، التي تشارك في منافسات تلك الدورة للمرة الخامسة على التوالي.

وشيدت اللجنة المنظمة، ما يقرب من 100 ملعب وخيمة على شواطئ المدينة، الممتدة طولها لنحو 300 كيلو متر لاستقبال مئات المتنافسين في 14 لعبة ستشهدها الدورة، تضم قرابة 172 منافسة مختلفة.

كما خصصت وزارة التجارة والصناعة والسياحة الفيتنامية برامج ترفيهية للبعثات وزيارة المواقع السياحية وجولات للرياضيين بالمدينة المستضيفة، بالإضافة إلى تقديم العديد من الفقرات الفنية بقرية الدورة وإشراك البعثات في الجوانب الثقافية للتعريف بين شباب الدول المشاركة في الدورة.

وستدخل البعثة الإماراتية التي تشارك بـ77 رياضياً في خمس ألعاب، هي الجوجيتسو، وكرة القدم الشاطئية، والتجديف الشاطئي، وبناء الأجسام، وكرة السلة (3 × 3)، متسلحة بتاريخ مشرق من المشاركات في الدورات الشاطئية الآسيوية الأربع الماضية، حيث حصدت 20 ميدالية متنوعة، كان من بينها 11 ميدالية حصلت عليها في النسخة الماضية التي استضافتها تايلاند.

آمال

وستكون الآمال الكبيرة معقودة على منتخب الجوجيتسو للرجال والسيدات، الذي سيشارك في كافة الأوزان المقررة بالدورة، إلى جانب منتخب الكرة الشاطئية الحائز من قبل على الميداليتين الذهبية والبرونزية في النسختين الثالثة والرابعة.

ويخضع اليوم لاعبو ولاعبات منتخبنا للجوجيستو إلى عملية الوزن استعدادا لانطلاق منافسات دورة الألعاب الشاطئية الآسيوية بمدينة دانانغ، وسوف يشرف على إجراءات الوزن 10 حكام سيديرون البطولة برئاسة البرازيلي اليكس باز رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الدولي، وذلك خلال الفترة من الثانية إلى الخامسة من بعد ظهر اليوم في مدينة دانانغ.

وكان فريق السيدات الذي ضم 9 فتيات صاعدات قد وصل إلى دانانغ في تمام الساعة الثالثة والنصف صباحاً، ثم توجه مباشرة إلى فندق الإقامة، وهي المشاركة الأولى للإمارات في منافسات الجوجيتسو للكبار بفريق للفتيات في دورة الألعاب الشاطئية الآسيوية.

وتضم أسماء قائمة الفتيات كلاً من ميثا درويش، وديمة سعيد، ميثا سلطان، موزة علي خلفان، إليازية خلفان، اسما عبدالناصر، روضة يوسف، شمة يوسف، وسلما علي سعيد، وتستهدف مشاركتهن اكتساب الخبرة الدولية أكثر من حصد الميداليات.

أما بالنسبة لمنتخب الرجال فقد لحق بالبعثة مساء أمس في تمام الساعة الخامسة، ويضم أفضل عناصر الخبرة والكفاءة في اللعبة على أمل المنافسة بقوة لحصد الميداليات، وفي مقدمة عناصره البطلان فيصل الكتبي، ويحيى الحمادي، خاصة أن الكتبي كان قد حصد ذهبيتين في دورة الألعاب الشاطئية الأخيرة في بوكيت عام 2014.

وعن المنافسات فسوف تنطلق غداً وتستمر لمدة 3 أيام، حيث يشهد اليوم الأول مواجهات للرجال في أوزان 62، و85، وتحت 94، وفوق 94 كجم، وللفتيات في وزني 45 و49. فيما سيشهد اليوم الثاني الموافق 26 سبتمبر الجاري منافسات الرجال لوزني 56 و77 كجم، والفتيات لأوزان 56، و62، و70، وفوق الـ70 كجم. على أن يكون الختام مخصصاً لمنافسات الوزن المفتوح بالنسبة للفتيات والرجال.

جاهزية

وأكد مدير الوفد الإماراتي المشارك في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الخامسة، عبد الملك جاني، على جاهزية الفرق الإماراتية لخوض غمار تلك المنافسات.

وقال في تصريحات صحافية: قامت البعثة الإدارية المتواجدة في مدينة دانانغ الفيتنامية، قبل أيام بتهيئة الظروف المناسبة لبعثة الإمارات المشاركة في الدورة من تهيئة مقر إقامة الوفود للمنتخبات المشاركة وكذلك البعثة الرسمية لضمان راحة كامل أفراد البعثة.

وأضاف «اللجنة الأولمبية حينما اتخذت قراراً بالمشاركة في هذه الدورة، جاء ذلك بعدما وصلت الألعاب الشاطئية إلى مكانة متقدمة على الصعيد القاري أو الدولي».

رابط المصدر: دانانغ تُشيّد 100 ملعب وخيمة لدورة الألعاب الشاطئية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً