بلدية أبوظبي تنتهي من تنفيذ «عنواني» بـ 185 مليوناً في سبتمبر 2017

تنتهي بلدية مدينة أبوظبي من تنفيذ مشروع «عنواني» في سبتمبر/أيلول 2017 بتكلفة 185 مليون درهم، بعد اعتماد أسماء الشوارع بشكل كامل، حيث تم تركيب اكثر من 66 ألف لوحة لأرقام المباني في مدينة أبوظبي، وتركيب اكثر من 11 ألفاً من القواعد والأعمدة الداخلية للوحات أسماء الشوارع في مدينة

أبوظبي وضواحيها، وتركيب 1800 لوحة أسماء شوارع من أسماء الشوارع المعتمدة من إجمالي أكثر من 16 ألف لوحة.وأوضحت بلدية مدينة أبوظبي أنه تم الانتهاء من تنفيذ مشروع عنواني في 9 مناطق جديدة داخل جزيرة أبوظبي وضواحيها، وهي مستمرة في تنفيذ مشروع نظام العنونة في مدينة أبوظبي حسب خطط المشروع المعتمدة، حيث أتمت تنفيذ العديد من الأعمال حسب الخطة المسبقة للمشروع، واشتملت الأعمال المنجزة على تركيب لوحات أسماء الشوارع، وتم الإنجاز بنسبة 100% من ترقيم المباني في أجزاء من مناطق الباهية والفلاح وآل نهيان، وفي الشوارع الرئيسية في جزيرة أبوظبي، وفي منطقة البطين، وفي أجزاء من شرق جزيرة أبوظبي.وأكدت البلدية، أنه يجري اعتماد أسماء الشوارع الجديدة بشكل تدريجي، حيث يصل عدد الشوارع المستهدفة بالتسمية إلى 6739 ويجري العمل على استكمال اعتمادات أسماء بقية الشوارع حسب ترتيب المراحل المخطط لها مسبقاً.وأشارت، إلى أن نظام الإرشاد المكاني الموحد في إمارة أبوظبي «عنواني» سيسهم في الارتقاء بعمليات التنمية والتطور الاقتصادي ضمن إطار رؤية إمارة أبوظبي 2030، وتعزيز أهدافها في الوصول إلى مجتمع عالمي متطور ومستدام، حيث يشكّل خطوة مهمة على طريق توفير بنية تحتية ذكية لتسهيل عملية الوصول والتنقل في شوارع ومناطق الإمارة. وأوضحت بلدية مدينة أبوظبي، أنه تم تحسين نظام العنونة الجديد بإضافة رقم للطرق الرئيسية على اللوحات المعلقة في الإشارات الضوئية في جزيرة أبوظبي كوسيلة للاسترشاد المكاني في الطرقات الرئيسية، ويمكن مشاهدتها بوضوح تام، إلى جانب نظام العنونة المبني على تسمية جميع الشوارع وترقيم المباني لتسهل عملية الوصول لأي وجهة في مدينة أبوظبي، مؤكدة أن تلك الأرقام ستسهل حركة التنقل والاسترشاد، كما أن حفظها سيكون سهلاً وبسيطاً. وأضافت بلدية المدينة، أنها وضمن رؤية وإشراف دائرة الشؤون البلدية والنقل، قامت بتزويد لوحات أرقام العنونة برمز الاستجابة السريع الذكية «كيو آر كود»، والتي تم تدوين إحداثيات مواقعها بدقة عالية وجاهزة للاستخدام لتحديد الموقع بخدمة الخرائط من الإنترنت، وإرسال الموقع والمشاركة عبر البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي، إضافة إلى إمكانية تكاملها مع أنظمة المعلومات وقواعد البيانات لكافة الجهات الحكومية والخاصة بشكل عام وقطاع خدمات الطوارئ والإسعاف وشبكات البنية التحتية والإحصاء والتراخيص التجارية والبريد وشركات الخدمات اللوجستية بشكل خاص. ويأتي مشروع «عنواني»، ضمن إطار التزام دائرة الشؤون البلدية والنقل بإيجاد أحدث وسائل الوصول للعنوان، وتفعيل الخدمات الإلكترونية التي سوف تساهم في إتاحة نظام حديث للتعرف إلى العناوين وسرعة وسهولة الوصول، وذلك حرصاً من الدائرة على إيجاد البدائل المتماشية مع متطلبات المجتمع والتنمية على حد سواء.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تنتهي بلدية مدينة أبوظبي من تنفيذ مشروع «عنواني» في سبتمبر/أيلول 2017 بتكلفة 185 مليون درهم، بعد اعتماد أسماء الشوارع بشكل كامل، حيث تم تركيب اكثر من 66 ألف لوحة لأرقام المباني في مدينة أبوظبي، وتركيب اكثر من 11 ألفاً من القواعد والأعمدة الداخلية للوحات أسماء الشوارع في مدينة أبوظبي وضواحيها، وتركيب 1800 لوحة أسماء شوارع من أسماء الشوارع المعتمدة من إجمالي أكثر من 16 ألف لوحة.
وأوضحت بلدية مدينة أبوظبي أنه تم الانتهاء من تنفيذ مشروع عنواني في 9 مناطق جديدة داخل جزيرة أبوظبي وضواحيها، وهي مستمرة في تنفيذ مشروع نظام العنونة في مدينة أبوظبي حسب خطط المشروع المعتمدة، حيث أتمت تنفيذ العديد من الأعمال حسب الخطة المسبقة للمشروع، واشتملت الأعمال المنجزة على تركيب لوحات أسماء الشوارع، وتم الإنجاز بنسبة 100% من ترقيم المباني في أجزاء من مناطق الباهية والفلاح وآل نهيان، وفي الشوارع الرئيسية في جزيرة أبوظبي، وفي منطقة البطين، وفي أجزاء من شرق جزيرة أبوظبي.
وأكدت البلدية، أنه يجري اعتماد أسماء الشوارع الجديدة بشكل تدريجي، حيث يصل عدد الشوارع المستهدفة بالتسمية إلى 6739 ويجري العمل على استكمال اعتمادات أسماء بقية الشوارع حسب ترتيب المراحل المخطط لها مسبقاً.
وأشارت، إلى أن نظام الإرشاد المكاني الموحد في إمارة أبوظبي «عنواني» سيسهم في الارتقاء بعمليات التنمية والتطور الاقتصادي ضمن إطار رؤية إمارة أبوظبي 2030، وتعزيز أهدافها في الوصول إلى مجتمع عالمي متطور ومستدام، حيث يشكّل خطوة مهمة على طريق توفير بنية تحتية ذكية لتسهيل عملية الوصول والتنقل في شوارع ومناطق الإمارة.
وأوضحت بلدية مدينة أبوظبي، أنه تم تحسين نظام العنونة الجديد بإضافة رقم للطرق الرئيسية على اللوحات المعلقة في الإشارات الضوئية في جزيرة أبوظبي كوسيلة للاسترشاد المكاني في الطرقات الرئيسية، ويمكن مشاهدتها بوضوح تام، إلى جانب نظام العنونة المبني على تسمية جميع الشوارع وترقيم المباني لتسهل عملية الوصول لأي وجهة في مدينة أبوظبي، مؤكدة أن تلك الأرقام ستسهل حركة التنقل والاسترشاد، كما أن حفظها سيكون سهلاً وبسيطاً.
وأضافت بلدية المدينة، أنها وضمن رؤية وإشراف دائرة الشؤون البلدية والنقل، قامت بتزويد لوحات أرقام العنونة برمز الاستجابة السريع الذكية «كيو آر كود»، والتي تم تدوين إحداثيات مواقعها بدقة عالية وجاهزة للاستخدام لتحديد الموقع بخدمة الخرائط من الإنترنت، وإرسال الموقع والمشاركة عبر البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي، إضافة إلى إمكانية تكاملها مع أنظمة المعلومات وقواعد البيانات لكافة الجهات الحكومية والخاصة بشكل عام وقطاع خدمات الطوارئ والإسعاف وشبكات البنية التحتية والإحصاء والتراخيص التجارية والبريد وشركات الخدمات اللوجستية بشكل خاص.
ويأتي مشروع «عنواني»، ضمن إطار التزام دائرة الشؤون البلدية والنقل بإيجاد أحدث وسائل الوصول للعنوان، وتفعيل الخدمات الإلكترونية التي سوف تساهم في إتاحة نظام حديث للتعرف إلى العناوين وسرعة وسهولة الوصول، وذلك حرصاً من الدائرة على إيجاد البدائل المتماشية مع متطلبات المجتمع والتنمية على حد سواء.

رابط المصدر: بلدية أبوظبي تنتهي من تنفيذ «عنواني» بـ 185 مليوناً في سبتمبر 2017

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً