تحت الإختبار: رُبما هناك أمل في التصوير الليلي بالهواتف الذكية مع iblazr 2 !

رُبما تبدو هذة العبارة مُعممة أكثر مما ينبغي، ولكنني لا أذكر أنني حصلت يوما ما على صورة واحدة مُرضية بإستخدام كاميرا الهواتف المحمولة في ظروف الإضاءة الخافتة والليلية، وينطبق ذلك على العشرات، بل المئات، من الهواتف الذكية التي قُمت بتجربتها على مدار السنوات الماضية. يسعى هذا الفلاش الصغير، الذي يحمل

إسم iblazr 2، الى أن يُغير من مفهوم التصوير الليلي لدى مُستخدمي الهواتف الذكية من خلال إضاءة LED شديدة السطوع، وإمكانيات تخصيص شكل الإضاءة ولونها، وباقة متنوعة من الإستخدامات المُختلفة التي تجعله أكثر من مُجرد فلاش إضافي للهواتف المحمولة. حجم صغير، إضاءة مُبهرة وباقة إكسسوارات جيدة يأتي التصميم الخارجي لiblazr 2 بسيط للغاية، بواجهة أمامية تضُم أربعة مصابيح LED شديدة السطوع، إثنين منهما باللون الأبيض الثلجي والإثنين الآخرين باللون الأبيض الدافئ، ويستغل الفلاش تلك المصابيح الأربعة في ضبط درجة حرارة لون الفلاش عند التصوير وفقا لرغبة المُستخدم. تبدو الجهة الخلفية للفلاش مُصمتة وملساء، ولكنها في الوقت ذاته تعمل كلوحة حساسة للمس يتم من خلالها التحكم بدجة حرارة لون الفلاش من خلال تحريك الأصبع عليها الى الأعلى والأسفل قبل إلتقاط الصور، كما تُستخدم في إلتقاط الصورة من خلال اللمس لمرة واحدة (لإضاءة عادية) أو مرتين (لإضاءة أشد سطوعا) في المنتصف. يأتي المُنتج مصحوبا بباقة من الإكسسوارات البسيطة ولكنها مُفيدة، تتضمن غُلاف بلاستيكي أبيض اللون، يعمل كذلك كمُشتت للضوء Diffuser عند التصوير لضمان إضاءة مُتجانسة عند تصوير الأشخاص، وكذلك قطعة لتعليق الفلاش بميدالية المفاتيح، بالإضافة الى القطعة الخاصة بتركيب الفلاش على الهاتف، وهي مُتوافقة مع جميع الهواتف الذكية. تواصل لاسلكي مع الهاتف، وتوافق مع تطبيق التصوير الإفتراضي يتواصل iblazr 2 مع الهواتف الذكية عبر البلوتوث، ويتم إلتقاط الصورة من خلال تطبيق التصوير الإفتراضي على أنظمة iOS وأندرويد، ولكن عبر لمس الجهة الخلفية للفلاش، وليس الزر الخاص بالتصوير في التطبيق نفسه. وتكفي البطارية الخاصة بالفلاش إلتقاط حتى ٣٠٠ صورة، وتحتاج الى أقل من ساعة واحدة لشحنها كاملة. تُوفر الشركة المُنتجة تطبيق خاص بالفلاش يحمل إسم Shotlight متوافق مع أنظمة أندرويد و iOS ويُمكن من خلاله ضبط العديد من الإعدادات الخاصة بشدة الإضاءة ودرجة حرارة اللون وغيرها، وكذلك إلتقاط الصور مُباشرة بدلا عن تطبيق التصوير الإفتراضي الخاص بالهاتف. تجربة الإستخدام يعتمد كل شئ على الزاوية التي ستستخدمها لإضاءة المشهد الذي تُريد تصويره، يحتاج الأمر الى بعض الرؤية وعدة مُحاولات، ولكن النتيجة تكون بالفعل أكثر من رائعة. صورة بدون فلاش صورة بإستخدام الفلاش – إضاءة مُباشرة صورة بإستخدام الفلاش – إضاءة غير مُباشرة من خلال توجيه الفلاش الى سقف الغرفة باقة مُتنوعة من الإستخدامات المُختلفة رُبما يكون أكثر ما حاز إعجابي، بجانب الوظيفة الأساسية للفلاش، هو التنوع الكبير في إستخدامات هذة القطعة الصغيرة. فبالإضافة الى إستخدامها مع الهواتف المحمولة، يُمكن إستخدام الفلاش مع الكاميرات الرقمية الإحترافية من خلال قطعة إكسسوار تُباع بشكل مُنفصل، كما يُمكن إستخدام الفلاش كضوء LED قوي للإضاءة أو القراءة، وكذلك إستخدامه كضوء مُستمر عند تصوير مقاطع الفيديو في الظلام. كما ويتوافق iblazr 2 مع الإستخدام مع أكثر من وحدة من نفس المُنتج، كأن يقوم المُستخدم بشراء إثنين أو ثلاثة قطع ويتم توزيعهم بزوايا مُختلفة للحصول على إضاءة مُماثلة تماما لإضاءة إستوديوهات التصوير الإحترافية ولكن بتكلفة أقل كثيرا. الخلاصة يُقدم iblazr 2 مُستوى جديد من جودة التصوير الليلي لم أجده بشكل شخصي من قبل مع الهواتف الذكية، وفي حين نال إعجابي بشدة تنوع إستخدامات هذا المُنتج، إلا أنني كُنت أفضل كثيرا أن يأتي المُنتج مصحوبا بالملحقات اللازمة لتوصيله بالكاميرات الرقمية. يُباع iblazr 2 بسعر ٦٠ دولار أمريكي، سيُقدر قيمة كل سنت من يلتقط الصور من أجل المُتعة والإبداع في التصوير كما سيُقدر حجم التنوع في إستخدامات هذا المُنتج، أما المُستخدم التقليدي، فلا أظنه سيتحمس كثيرا لحمل قطعة إكسسوار إضافية فقط من أجل التصوير الليلي بهاتفه.


الخبر بالتفاصيل والصور


img_8856

رُبما تبدو هذة العبارة مُعممة أكثر مما ينبغي، ولكنني لا أذكر أنني حصلت يوما ما على صورة واحدة مُرضية بإستخدام كاميرا الهواتف المحمولة في ظروف الإضاءة الخافتة والليلية، وينطبق ذلك على العشرات، بل المئات، من الهواتف الذكية التي قُمت بتجربتها على مدار السنوات الماضية.

يسعى هذا الفلاش الصغير، الذي يحمل إسم iblazr 2، الى أن يُغير من مفهوم التصوير الليلي لدى مُستخدمي الهواتف الذكية من خلال إضاءة LED شديدة السطوع، وإمكانيات تخصيص شكل الإضاءة ولونها، وباقة متنوعة من الإستخدامات المُختلفة التي تجعله أكثر من مُجرد فلاش إضافي للهواتف المحمولة.

حجم صغير، إضاءة مُبهرة وباقة إكسسوارات جيدة

يأتي التصميم الخارجي لiblazr 2 بسيط للغاية، بواجهة أمامية تضُم أربعة مصابيح LED شديدة السطوع، إثنين منهما باللون الأبيض الثلجي والإثنين الآخرين باللون الأبيض الدافئ، ويستغل الفلاش تلك المصابيح الأربعة في ضبط درجة حرارة لون الفلاش عند التصوير وفقا لرغبة المُستخدم. تبدو الجهة الخلفية للفلاش مُصمتة وملساء، ولكنها في الوقت ذاته تعمل كلوحة حساسة للمس يتم من خلالها التحكم بدجة حرارة لون الفلاش من خلال تحريك الأصبع عليها الى الأعلى والأسفل قبل إلتقاط الصور، كما تُستخدم في إلتقاط الصورة من خلال اللمس لمرة واحدة (لإضاءة عادية) أو مرتين (لإضاءة أشد سطوعا) في المنتصف.

يأتي المُنتج مصحوبا بباقة من الإكسسوارات البسيطة ولكنها مُفيدة، تتضمن غُلاف بلاستيكي أبيض اللون، يعمل كذلك كمُشتت للضوء Diffuser عند التصوير لضمان إضاءة مُتجانسة عند تصوير الأشخاص، وكذلك قطعة لتعليق الفلاش بميدالية المفاتيح، بالإضافة الى القطعة الخاصة بتركيب الفلاش على الهاتف، وهي مُتوافقة مع جميع الهواتف الذكية.

img_8847

تواصل لاسلكي مع الهاتف، وتوافق مع تطبيق التصوير الإفتراضي

يتواصل iblazr 2 مع الهواتف الذكية عبر البلوتوث، ويتم إلتقاط الصورة من خلال تطبيق التصوير الإفتراضي على أنظمة iOS وأندرويد، ولكن عبر لمس الجهة الخلفية للفلاش، وليس الزر الخاص بالتصوير في التطبيق نفسه. وتكفي البطارية الخاصة بالفلاش إلتقاط حتى ٣٠٠ صورة، وتحتاج الى أقل من ساعة واحدة لشحنها كاملة. تُوفر الشركة المُنتجة تطبيق خاص بالفلاش يحمل إسم Shotlight متوافق مع أنظمة أندرويد و iOS ويُمكن من خلاله ضبط العديد من الإعدادات الخاصة بشدة الإضاءة ودرجة حرارة اللون وغيرها، وكذلك إلتقاط الصور مُباشرة بدلا عن تطبيق التصوير الإفتراضي الخاص بالهاتف.

تجربة الإستخدام

يعتمد كل شئ على الزاوية التي ستستخدمها لإضاءة المشهد الذي تُريد تصويره، يحتاج الأمر الى بعض الرؤية وعدة مُحاولات، ولكن النتيجة تكون بالفعل أكثر من رائعة.

صورة بدون فلاش
img_0828

صورة بإستخدام الفلاش – إضاءة مُباشرة

img_0829

صورة بإستخدام الفلاش – إضاءة غير مُباشرة من خلال توجيه الفلاش الى سقف الغرفة

img_0831

باقة مُتنوعة من الإستخدامات المُختلفة

رُبما يكون أكثر ما حاز إعجابي، بجانب الوظيفة الأساسية للفلاش، هو التنوع الكبير في إستخدامات هذة القطعة الصغيرة. فبالإضافة الى إستخدامها مع الهواتف المحمولة، يُمكن إستخدام الفلاش مع الكاميرات الرقمية الإحترافية من خلال قطعة إكسسوار تُباع بشكل مُنفصل، كما يُمكن إستخدام الفلاش كضوء LED قوي للإضاءة أو القراءة، وكذلك إستخدامه كضوء مُستمر عند تصوير مقاطع الفيديو في الظلام. كما ويتوافق iblazr 2 مع الإستخدام مع أكثر من وحدة من نفس المُنتج، كأن يقوم المُستخدم بشراء إثنين أو ثلاثة قطع ويتم توزيعهم بزوايا مُختلفة للحصول على إضاءة مُماثلة تماما لإضاءة إستوديوهات التصوير الإحترافية ولكن بتكلفة أقل كثيرا.

img_8849

الخلاصة

يُقدم iblazr 2 مُستوى جديد من جودة التصوير الليلي لم أجده بشكل شخصي من قبل مع الهواتف الذكية، وفي حين نال إعجابي بشدة تنوع إستخدامات هذا المُنتج، إلا أنني كُنت أفضل كثيرا أن يأتي المُنتج مصحوبا بالملحقات اللازمة لتوصيله بالكاميرات الرقمية. يُباع iblazr 2 بسعر ٦٠ دولار أمريكي، سيُقدر قيمة كل سنت من يلتقط الصور من أجل المُتعة والإبداع في التصوير كما سيُقدر حجم التنوع في إستخدامات هذا المُنتج، أما المُستخدم التقليدي، فلا أظنه سيتحمس كثيرا لحمل قطعة إكسسوار إضافية فقط من أجل التصوير الليلي بهاتفه.

رابط المصدر: تحت الإختبار: رُبما هناك أمل في التصوير الليلي بالهواتف الذكية مع iblazr 2 !

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً