مراهق يخترق آيفون 7

تمكن المراهق لوكا توديسكو البالغ من العمر 19 عاماً والمعروف بالاسم المستعار qwertyoruiopz من كسر حماية هاتف آيفون 7 الجديد العامل بواسطة أحدث أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة من شركة آبل “أي أو إس” 10 iOS، وذلك بعد مرور خمسة أيام على طرحه في الأسواق.ووفقا لموقع العربية نت احتاج المراهق إلى أقل

من 24 ساعة لكسر حماية الهاتف “جيلبريك” والتحايل على وسائل الحماية الجديدة التي اعتمدتها الشركة، ويأتي ذلك بعد أقل من أسبوعين من قيام الشركة بالكشف عن أحدث نسخة من هواتفها للمستهلكين.وقد نشر المراهق إنجازه عبر حسابه على تويتر ويوتيوب، إلا أنه صرح بعدم وجود خطط لديه للإفراج عن تفاصيل العملية والثغرة التي تمكن من خلالها كسر حماية الجهاز حتى إصدار الشركة لتصحيح لهذه الثغرة.وتمكن المراهق من التحايل على القيود التي تفرضها الشركة عبر نظام تشغيلها، واستطاع خداع جهاز آيفون 7 ونظام أي أو إس 10 والسيطرة بشكل كامل على الهاتف، الأمر الذي سمح له بتثبيت تطبيقات غير معتمدة من قبل شركة آبل.وأشار لوكا إلى أن كسر حماية هاتف آيفون 7 الجديد لم يكن سهلاً، وأنه قد عمد إلى تقديم تفاصيل الثغرة ونقطة الضعف إلى برنامج مكافآت آبل للكشف عن نقاط الضعف، إلا أن الشركة لم تتخذ بعد قرارا نهائيا حول الموضوع.ورغم اعتبار الكثير من المحللين بأن هاتف آيفون 7 هو خطوة في الاتجاه الصحيح، إلا أنه من الواضح أن الهاتف ليس آمن بدرجة مئة في المئة، وأنه مثل أي منتج آخر قابل للاختراق وكسر الحماية، وأن النظام يحتوي على ثغرات غير معروفة بعد.


الخبر بالتفاصيل والصور


تمكن المراهق لوكا توديسكو البالغ من العمر 19 عاماً والمعروف بالاسم المستعار qwertyoruiopz من كسر حماية هاتف آيفون 7 الجديد العامل بواسطة أحدث أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة من شركة آبل “أي أو إس” 10 iOS، وذلك بعد مرور خمسة أيام على طرحه في الأسواق.
ووفقا لموقع العربية نت احتاج المراهق إلى أقل من 24 ساعة لكسر حماية الهاتف “جيلبريك” والتحايل على وسائل الحماية الجديدة التي اعتمدتها الشركة، ويأتي ذلك بعد أقل من أسبوعين من قيام الشركة بالكشف عن أحدث نسخة من هواتفها للمستهلكين.
وقد نشر المراهق إنجازه عبر حسابه على تويتر ويوتيوب، إلا أنه صرح بعدم وجود خطط لديه للإفراج عن تفاصيل العملية والثغرة التي تمكن من خلالها كسر حماية الجهاز حتى إصدار الشركة لتصحيح لهذه الثغرة.
وتمكن المراهق من التحايل على القيود التي تفرضها الشركة عبر نظام تشغيلها، واستطاع خداع جهاز آيفون 7 ونظام أي أو إس 10 والسيطرة بشكل كامل على الهاتف، الأمر الذي سمح له بتثبيت تطبيقات غير معتمدة من قبل شركة آبل.
وأشار لوكا إلى أن كسر حماية هاتف آيفون 7 الجديد لم يكن سهلاً، وأنه قد عمد إلى تقديم تفاصيل الثغرة ونقطة الضعف إلى برنامج مكافآت آبل للكشف عن نقاط الضعف، إلا أن الشركة لم تتخذ بعد قرارا نهائيا حول الموضوع.
ورغم اعتبار الكثير من المحللين بأن هاتف آيفون 7 هو خطوة في الاتجاه الصحيح، إلا أنه من الواضح أن الهاتف ليس آمن بدرجة مئة في المئة، وأنه مثل أي منتج آخر قابل للاختراق وكسر الحماية، وأن النظام يحتوي على ثغرات غير معروفة بعد.

رابط المصدر: مراهق يخترق آيفون 7

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً