قرارات مهمة لتنفيذي الاتحاد الدولي للجوجيتسو

أسند المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للجوجيتسو أمس، مهمة الإشراف على جوانب التطوير الفني والمالي والتسويقي إلى عبد المنعم الهاشمي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، كما أقر الاجتماع الذي عقد أمس في مدينة دانغانغ الفييتنامية برئاسة اليوناني بانايوتوس ثيودوريس، توسيع صلاحيات فهد علي الشامسي،

وتغيير مسماه من أمين عام الاتحاد الدولي إلى مدير الإدارة التنفيذية العليا بالاتحاد، كما اعتمد المكتب التنفيذي بشكل رسمي، قرار نقل كامل مقر الاتحاد الدولي للجوجيتسو للالتحاق بأمانته العامة إلى أبوظبي، وتكليف كل من العضوين الدكتور جعفر مظفر. والإيطالي د. ايجور، بتولي ملف التجهيز والترتيب لاعتماد اللعبة في الأولمبياد، من خلال الاطلاع على مطالب اللجنة الأولمبية الدولية لتوفيرها، وتكييف أسلوب إدارة الاتحاد الدولي مع قوانين اللجنة الأولمبية، وكذلك قوانين اللعبة وإجراءات الاعتماد فيها والتسجيل. تشكيل من جانبه، أكد فهد علي الشامسي مدير الإدارة التنفيذية العليا بالاتحاد، بعد الاجتماع أن اللعبة تشهد حالياً إعادة تشكيل الكثير من ملامحه من حيث الجانب الإداري الدولي، وأن كل التوجهات الجديدة، بما فيها إعادة انتخاب بانايوتوس لفترة جديدة، ونقل مقر الاتحاد الدولي إلى أبوظبي، وتكثيف التواصل مع اللجنة الأوليمبية الدولية، وتفعيل دور الاتحادات الوطنية والإقليمية والقارية، كلها نتائج مهمة عملت أبوظبي منذ البداية على تحقيقها، ومن حسن الحظ. أنها لاقت ترحيب الجميع، وأن كل المعطيات والمؤشرات، تؤكد أن المستقبل مشرق بالنسبة لتلك اللعبة التي قطعت أشواطاً طويلة في مسيرة نشرها وتطويرها، بفضل الدعم الكبير واللا محدود الذي يوليها إياه، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والمتابعة الدقيقة من قبل عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي. صلاحيات وعن إسناد الكثير من صلاحيات رئيس الاتحاد الدولي إلى عبد المنعم الهاشمي، قال الشامسي: لا جدال في أن ملف تطوير اللعبة من الجانب الفني والمبادرات والمشروعات والبرامج، واحد من الملفات المهمة للغاية، وفي ظني أن الأخ عبد المنعم الهاشمي، يملك الكثير لتقديمه في هذا المجال، باعتباره واحداً من أصحاب الخبرات النادرة فيه، كما أنه سيكون مشرفاً على القطاع المالي والتسويقي في الاتحاد الدولي. وسوف يتم نقل كل اللجان وكافة قطاعات الاتحاد الدولي للجوجيتسو إلى أبوظبي، من حكام وفنية وشؤون لاعبين وانضباط وأخلاق، وبالتالي، سوف تكون أبوظبي رسمياً هي صانعة القرار في تلك اللعبة التي تمارسها أكثر من 120 دولة حول العالم، ومن حسن الحظ أن ثقة رئيس الاتحاد وكل أعضاء المكتب التنفيذي بلا حدود في عبد المنعم الهاشمي لتحقيق النهضة المأمولة في كافة المجالات. بعثة على جانب آخر، تصل في ساعة مبكرة من صباح اليوم إلى مطار مدينة دانانج بفيتنام، بعثة منتخب الفتيات المشارك في منافسات الجوجيتسو بدورة الألعاب الشاطئية الآسيوية، والتي تضم 9 لاعبات، هن ميثا درويش، ووديمة سعيد، وموزة علي خلفان، واليازية خلفان، وأسماء عبد الناصر، وروضة يوسف، وشمه يوسف، وسلكا علي سعيد، بالإضافة إلى الجهاز الفني والإداري والطبي. كما يضم منتخب الإمارات للرجال في الجوجيتسو 11 لاعباً، هم: فيصل الكتبي، ويحيي الحمادي، وخليفة مراد، وزايد علي، وسلطان سالم، وطالب الكربي، وسيف القبيسي، وسالم خلفان عبيد، ومحمد القبيسي، وسعود عبد الله يوسف، وخلفان حميد، وزايد الكعبي. 19 اغلق أمس باب التسجيل للمشاركة في منافسات الجوجيتسو التي ستقام على مدار ثلاثة أيام هي 24 و25 و26 سبتمبر الجاري داخل خيمة معدة بشاطئ دانانج، ونجحت 19 دولة في تسجيل أسمائها وارسال قوائم لاعبيها ولاعباتها، للمشاركة في اوزانهم وفي الأوزان المفتوحة أيضاً.


الخبر بالتفاصيل والصور


أسند المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للجوجيتسو أمس، مهمة الإشراف على جوانب التطوير الفني والمالي والتسويقي إلى عبد المنعم الهاشمي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، كما أقر الاجتماع الذي عقد أمس في مدينة دانغانغ الفييتنامية برئاسة اليوناني بانايوتوس ثيودوريس، توسيع صلاحيات فهد علي الشامسي، وتغيير مسماه من أمين عام الاتحاد الدولي إلى مدير الإدارة التنفيذية العليا بالاتحاد، كما اعتمد المكتب التنفيذي بشكل رسمي، قرار نقل كامل مقر الاتحاد الدولي للجوجيتسو للالتحاق بأمانته العامة إلى أبوظبي، وتكليف كل من العضوين الدكتور جعفر مظفر.

والإيطالي د. ايجور، بتولي ملف التجهيز والترتيب لاعتماد اللعبة في الأولمبياد، من خلال الاطلاع على مطالب اللجنة الأولمبية الدولية لتوفيرها، وتكييف أسلوب إدارة الاتحاد الدولي مع قوانين اللجنة الأولمبية، وكذلك قوانين اللعبة وإجراءات الاعتماد فيها والتسجيل.

تشكيل

من جانبه، أكد فهد علي الشامسي مدير الإدارة التنفيذية العليا بالاتحاد، بعد الاجتماع أن اللعبة تشهد حالياً إعادة تشكيل الكثير من ملامحه من حيث الجانب الإداري الدولي، وأن كل التوجهات الجديدة، بما فيها إعادة انتخاب بانايوتوس لفترة جديدة، ونقل مقر الاتحاد الدولي إلى أبوظبي، وتكثيف التواصل مع اللجنة الأوليمبية الدولية، وتفعيل دور الاتحادات الوطنية والإقليمية والقارية، كلها نتائج مهمة عملت أبوظبي منذ البداية على تحقيقها، ومن حسن الحظ.

أنها لاقت ترحيب الجميع، وأن كل المعطيات والمؤشرات، تؤكد أن المستقبل مشرق بالنسبة لتلك اللعبة التي قطعت أشواطاً طويلة في مسيرة نشرها وتطويرها، بفضل الدعم الكبير واللا محدود الذي يوليها إياه، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والمتابعة الدقيقة من قبل عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي.

صلاحيات

وعن إسناد الكثير من صلاحيات رئيس الاتحاد الدولي إلى عبد المنعم الهاشمي، قال الشامسي: لا جدال في أن ملف تطوير اللعبة من الجانب الفني والمبادرات والمشروعات والبرامج، واحد من الملفات المهمة للغاية، وفي ظني أن الأخ عبد المنعم الهاشمي، يملك الكثير لتقديمه في هذا المجال، باعتباره واحداً من أصحاب الخبرات النادرة فيه، كما أنه سيكون مشرفاً على القطاع المالي والتسويقي في الاتحاد الدولي.

وسوف يتم نقل كل اللجان وكافة قطاعات الاتحاد الدولي للجوجيتسو إلى أبوظبي، من حكام وفنية وشؤون لاعبين وانضباط وأخلاق، وبالتالي، سوف تكون أبوظبي رسمياً هي صانعة القرار في تلك اللعبة التي تمارسها أكثر من 120 دولة حول العالم، ومن حسن الحظ أن ثقة رئيس الاتحاد وكل أعضاء المكتب التنفيذي بلا حدود في عبد المنعم الهاشمي لتحقيق النهضة المأمولة في كافة المجالات.

بعثة

على جانب آخر، تصل في ساعة مبكرة من صباح اليوم إلى مطار مدينة دانانج بفيتنام، بعثة منتخب الفتيات المشارك في منافسات الجوجيتسو بدورة الألعاب الشاطئية الآسيوية، والتي تضم 9 لاعبات، هن ميثا درويش، ووديمة سعيد، وموزة علي خلفان، واليازية خلفان، وأسماء عبد الناصر، وروضة يوسف، وشمه يوسف، وسلكا علي سعيد، بالإضافة إلى الجهاز الفني والإداري والطبي.

كما يضم منتخب الإمارات للرجال في الجوجيتسو 11 لاعباً، هم: فيصل الكتبي، ويحيي الحمادي، وخليفة مراد، وزايد علي، وسلطان سالم، وطالب الكربي، وسيف القبيسي، وسالم خلفان عبيد، ومحمد القبيسي، وسعود عبد الله يوسف، وخلفان حميد، وزايد الكعبي.

19

اغلق أمس باب التسجيل للمشاركة في منافسات الجوجيتسو التي ستقام على مدار ثلاثة أيام هي 24 و25 و26 سبتمبر الجاري داخل خيمة معدة بشاطئ دانانج، ونجحت 19 دولة في تسجيل أسمائها وارسال قوائم لاعبيها ولاعباتها، للمشاركة في اوزانهم وفي الأوزان المفتوحة أيضاً.

رابط المصدر: قرارات مهمة لتنفيذي الاتحاد الدولي للجوجيتسو

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً