البنتاغون يحمل روسيا مسؤولية قصف قافلة إنسانية في سوريا

أعلن قائد الجيوش الأمريكية، اليوم الخميس، أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) تحمل روسيا مسؤولية الغارة الجوية على قافلة إنسانية في سوريا، الإثنين، وذلك سواءً نفذت الغارة بطائرات روسية أو سورية.

وأضاف الجنرال جوزف دونفورد أمام لجنة القوات المسلحة: “ما نعرفه هو أن طائرتين روسيتين كانتا في المنطقة في تلك اللحظة”.وتابع: “وكانت هناك طائرات أخرى في المنطقة، تعود للنظام (السوري) تقريباً في الوقت ذاته، وبالتالي لا يمكنني أن أقول بيقين إن الروس” هم من نفذ الغارة.وأضاف: “ليس لدي أدنى شك في أن الروس مسؤولون، فقط ما لا أعرفه هو لمن تعود الطائرات التي نفذت الغارة”.وأثار مقتل عشرين مدنياً في الغارة مساء الإثنين قرب حلب، موجة تنديد دولية.ونفت روسيا أية مسؤولية لها في القصف. وقالت إن القافلة قد تكون تعرضت لقصف جوي وهجوم من معارضين للنظام السوري.وأكدت روسيا أن طائرة بدون طيار تابعة للتحالف الذي تقوده واشنطن، كانت في المنطقة عند وقوع الهجوم، الأمر الذي نفاه عسكريون أمريكيون.ومن المقرر أن تجتمع مجموعة الدعم الدولية لسوريا الخميس في نيويورك، برعاية روسيا والولايات المتحدة.وعلقت الأمم المتحدة قوافل مساعداتها الإنسانية بعد عملية القصف تلك، لكنها عادت واستأنفتها الخميس بإرسال قافلة إلى مشارف العاصمة السورية دمشق، بحسب متحدث في جنيف.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلن قائد الجيوش الأمريكية، اليوم الخميس، أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) تحمل روسيا مسؤولية الغارة الجوية على قافلة إنسانية في سوريا، الإثنين، وذلك سواءً نفذت الغارة بطائرات روسية أو سورية.

وأضاف الجنرال جوزف دونفورد أمام لجنة القوات المسلحة: “ما نعرفه هو أن طائرتين روسيتين كانتا في المنطقة في تلك اللحظة”.

وتابع: “وكانت هناك طائرات أخرى في المنطقة، تعود للنظام (السوري) تقريباً في الوقت ذاته، وبالتالي لا يمكنني أن أقول بيقين إن الروس” هم من نفذ الغارة.

وأضاف: “ليس لدي أدنى شك في أن الروس مسؤولون، فقط ما لا أعرفه هو لمن تعود الطائرات التي نفذت الغارة”.

وأثار مقتل عشرين مدنياً في الغارة مساء الإثنين قرب حلب، موجة تنديد دولية.

ونفت روسيا أية مسؤولية لها في القصف. وقالت إن القافلة قد تكون تعرضت لقصف جوي وهجوم من معارضين للنظام السوري.

وأكدت روسيا أن طائرة بدون طيار تابعة للتحالف الذي تقوده واشنطن، كانت في المنطقة عند وقوع الهجوم، الأمر الذي نفاه عسكريون أمريكيون.

ومن المقرر أن تجتمع مجموعة الدعم الدولية لسوريا الخميس في نيويورك، برعاية روسيا والولايات المتحدة.

وعلقت الأمم المتحدة قوافل مساعداتها الإنسانية بعد عملية القصف تلك، لكنها عادت واستأنفتها الخميس بإرسال قافلة إلى مشارف العاصمة السورية دمشق، بحسب متحدث في جنيف.

رابط المصدر: البنتاغون يحمل روسيا مسؤولية قصف قافلة إنسانية في سوريا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً