سامسونج تشكك في صحة 26 حادثة الواردة في حرائق Galaxy Note 7

العديد من الآثار السلبية التي لحقت بشركة سامسونج نتيجة لحوادث إنفجار البطارية أو إحتراقها في هواتف Galaxy Note 7، والتي وصل عددها إلى 26 وحدة، إلا أن سامسونج قدمت مؤخراً تصريحات جديدة تشكك في صحة هذه الحوادث أو بعض منها.وصلت خسائر شركة سامسونج في أعقاب إستدعاء هواتف Galaxy Note 7 من الأسواق العالمية

إلى أكثر من 26 مليار$، ساهمت فيها بشكل أكبر بعض التقارير التي أشارت إلى حوادث كارثية تتخطى 26 وحدة في هواتف Galaxy Note 7، إلا أن سامسونج اليوم تبدأ إعطاء تفسير أخر لهذه التقارير لإعادة أحياء الهواتف من جديد في الأسواق. وقد بدأت سامسونج في محاولاتها للتعافي من جديد من الأثار السلبية لاسترداد هاتف نوت 7، أو الخسائر التي لحقت بالشركة، عن طريق التأكيد في البداية للعملاء على بدء استبدال هواتف نوت 7 الحالية بالإصدارات المميزة بالبطارية الآمنة، أيضاً أعلنت عن نسبة مبيعات الهاتف في مختلف الأسواق، كما وجهت تنبيهات لمقتني الهاتف في الوقت الحالي لحين استبدال الهاتف بالإصدارات الجديدة مع البطارية الآمنة. كما قدمت سامسونج بعض الإيضاحات حول التقارير التي وردت في 26 حادثة لبطارية نوت 7، حيث أكدت أن إنفجار الهاتف في الأسواق الصينية كان نتيجة لزيادة في التدفئة الخارجية لذا فإن الإشارة لهذه الحادثة بأنها تعود لبطارية نوت 7 يعد تضليل للمستخدم، كما وجدت عملية الفحص ل12 وحدة من الهواتف التي تم الإبلاغ عنها أنها لم تتتعرض للاحتراق نتيجة لعيب في البطارية. أيضاً أضافت سامسونج في تصريحات لها أن 7 من بين 26 وحدة التي اشيع أن الهواتف تعرضت لانفجار البطارية فيها، لم يكن من السهل الوصول إليها أو لمستخدمي الهواتف، كما أشارت إلى أن بعض التحقيقات انتهت إلى سحب المستخدمين التقارير التي تشير إلى انفجار البطارية، أو الإشارة إلى أن هاتف Galaxy Note 7 تعرض للسقوط والغمر في الماء بشكل عرضي. وتشمل الحوادث التي يصل عددها إلى 26، حادثة انفجار  Jeep التي أشير إلى أنها قد لا تعود إلى أي نوع من الهواتف المعيبة، لذا فإن تصريحات سامسونج تشير إلى إمكانية تضليل المستخدم بشكل أو بأخر، وهي وجهة نظر جديدة من العملاق الكوري قد تثبت صحتها أو خطأها خلال الفترة القادمة. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


العديد من الآثار السلبية التي لحقت بشركة سامسونج نتيجة لحوادث إنفجار البطارية أو إحتراقها في هواتف Galaxy Note 7، والتي وصل عددها إلى 26 وحدة، إلا أن سامسونج قدمت مؤخراً تصريحات جديدة تشكك في صحة هذه الحوادث أو بعض منها.

وصلت خسائر شركة سامسونج في أعقاب إستدعاء هواتف Galaxy Note 7 من الأسواق العالمية إلى أكثر من 26 مليار$، ساهمت فيها بشكل أكبر بعض التقارير التي أشارت إلى حوادث كارثية تتخطى 26 وحدة في هواتف Galaxy Note 7، إلا أن سامسونج اليوم تبدأ إعطاء تفسير أخر لهذه التقارير لإعادة أحياء الهواتف من جديد في الأسواق.

galaxy-note-7

وقد بدأت سامسونج في محاولاتها للتعافي من جديد من الأثار السلبية لاسترداد هاتف نوت 7، أو الخسائر التي لحقت بالشركة، عن طريق التأكيد في البداية للعملاء على بدء استبدال هواتف نوت 7 الحالية بالإصدارات المميزة بالبطارية الآمنة، أيضاً أعلنت عن نسبة مبيعات الهاتف في مختلف الأسواق، كما وجهت تنبيهات لمقتني الهاتف في الوقت الحالي لحين استبدال الهاتف بالإصدارات الجديدة مع البطارية الآمنة.

كما قدمت سامسونج بعض الإيضاحات حول التقارير التي وردت في 26 حادثة لبطارية نوت 7، حيث أكدت أن إنفجار الهاتف في الأسواق الصينية كان نتيجة لزيادة في التدفئة الخارجية لذا فإن الإشارة لهذه الحادثة بأنها تعود لبطارية نوت 7 يعد تضليل للمستخدم، كما وجدت عملية الفحص ل12 وحدة من الهواتف التي تم الإبلاغ عنها أنها لم تتتعرض للاحتراق نتيجة لعيب في البطارية.

أيضاً أضافت سامسونج في تصريحات لها أن 7 من بين 26 وحدة التي اشيع أن الهواتف تعرضت لانفجار البطارية فيها، لم يكن من السهل الوصول إليها أو لمستخدمي الهواتف، كما أشارت إلى أن بعض التحقيقات انتهت إلى سحب المستخدمين التقارير التي تشير إلى انفجار البطارية، أو الإشارة إلى أن هاتف Galaxy Note 7 تعرض للسقوط والغمر في الماء بشكل عرضي.

وتشمل الحوادث التي يصل عددها إلى 26، حادثة انفجار  Jeep التي أشير إلى أنها قد لا تعود إلى أي نوع من الهواتف المعيبة، لذا فإن تصريحات سامسونج تشير إلى إمكانية تضليل المستخدم بشكل أو بأخر، وهي وجهة نظر جديدة من العملاق الكوري قد تثبت صحتها أو خطأها خلال الفترة القادمة.

المصدر

رابط المصدر: سامسونج تشكك في صحة 26 حادثة الواردة في حرائق Galaxy Note 7

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً