أبو الغيط يبحث مع وزير خارجية فرنسا تطورات مبادرة القضية الفلسطينية

بحث أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط مع وزير خارجية فرنسا جان مارك ايرو التطورات المتعلقة بتفعيل المبادرة الفرنسية الخاصة بإطلاق عملية سياسية لتسوية القضية الفلسطينية.

وجاء ذلك في إطار اللقاءات التي يجريها أمين عام جامعة الدول العربية في نيويورك مع كبار المسؤولين الدوليين على هامش مشاركته في أعمال الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة.وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي المتحدث الرسمي باسم أمين عام جامعة الدول العربية أن الوزير الفرنسي عرض نتائج الاتصالات التي جرت في هذا الشأن مع مختلف الأطراف المعنية، مؤكداً الاهتمام الكبير لدى الجانب الفرنسي بالتعرف على رؤية أمين عام جامعة الدول العربية حول القضية الفلسطينية.وأعرب الأمين العام عن تقديره للجهد الفرنسي المبذول في هذا الإطار ولأي جهد يرمي للتوصل إلى تسوية شاملة وعادلة للقضية الفلسطينية مع تأكيده للوزير الفرنسي على التزامه القوي والثابت بالعمل من أجل خدمة هذه القضية، حيث تمثل تسويتها مدخلاً هاماً لمعالجة عدد من القضايا الأخرى المرتبطة بالسلم والأمن الدولي على غرار قضية مكافحة الإرهاب.وحرص الأمين العام على استعراض المقررات الصادرة عن قمة نواكشوط والاجتماع الأخير للمجلس الوزاري العربي في 8 سبتمبر (أيلول) الماضي بشأن القضية الفلسطينية مع التنويه إلى أن مبادرة السلام العربية تظل هي الطرح العربي المتكامل في هذا الإطار وهو الأمر الذي يجب أن يأخذه الجانب الفرنسي في الاعتبار عند إجرائه لاتصالاته.كما شهد اللقاء تبادل وجهات النظر حول التطورات الخاصة بالأزمات في كل من سوريا وليبيا واليمن حيث اتفق الجانبان على استمرار التواصل والتشاور بشأن الموضوعات المختلفة التي نوقشت خلال اللقاء في إطار المرحلة المقبلة.


الخبر بالتفاصيل والصور



بحث أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط مع وزير خارجية فرنسا جان مارك ايرو التطورات المتعلقة بتفعيل المبادرة الفرنسية الخاصة بإطلاق عملية سياسية لتسوية القضية الفلسطينية.

وجاء ذلك في إطار اللقاءات التي يجريها أمين عام جامعة الدول العربية في نيويورك مع كبار المسؤولين الدوليين على هامش مشاركته في أعمال الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي المتحدث الرسمي باسم أمين عام جامعة الدول العربية أن الوزير الفرنسي عرض نتائج الاتصالات التي جرت في هذا الشأن مع مختلف الأطراف المعنية، مؤكداً الاهتمام الكبير لدى الجانب الفرنسي بالتعرف على رؤية أمين عام جامعة الدول العربية حول القضية الفلسطينية.

وأعرب الأمين العام عن تقديره للجهد الفرنسي المبذول في هذا الإطار ولأي جهد يرمي للتوصل إلى تسوية شاملة وعادلة للقضية الفلسطينية مع تأكيده للوزير الفرنسي على التزامه القوي والثابت بالعمل من أجل خدمة هذه القضية، حيث تمثل تسويتها مدخلاً هاماً لمعالجة عدد من القضايا الأخرى المرتبطة بالسلم والأمن الدولي على غرار قضية مكافحة الإرهاب.

وحرص الأمين العام على استعراض المقررات الصادرة عن قمة نواكشوط والاجتماع الأخير للمجلس الوزاري العربي في 8 سبتمبر (أيلول) الماضي بشأن القضية الفلسطينية مع التنويه إلى أن مبادرة السلام العربية تظل هي الطرح العربي المتكامل في هذا الإطار وهو الأمر الذي يجب أن يأخذه الجانب الفرنسي في الاعتبار عند إجرائه لاتصالاته.

كما شهد اللقاء تبادل وجهات النظر حول التطورات الخاصة بالأزمات في كل من سوريا وليبيا واليمن حيث اتفق الجانبان على استمرار التواصل والتشاور بشأن الموضوعات المختلفة التي نوقشت خلال اللقاء في إطار المرحلة المقبلة.

رابط المصدر: أبو الغيط يبحث مع وزير خارجية فرنسا تطورات مبادرة القضية الفلسطينية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً