34 جهة بالدورة الأولى لجوائز التميز بعد تطبيق «الجيل الرابع للتميز الحكومي»

خلال ورشة عمل متخصصة لشرح آليات تطبيق «منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي». من المصدر الدكتور أحمد النصيرات : «منظومة الجيل الرابع تركز بنسبة 70% على النتائج التي تسجلها الجهات الحكومية، والتي كانت السبب في تميزها». توقّع المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، الدكتور أحمد النصيرات، مشاركة 34

جهة حكومية في دبي ضمن جوائز التميز خلال الدورة الأولى من بين 42 جهة، بعد تطبيق منظومة الجيل الرابع للتميز التي وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتطبيقها خلال أبريل الماضي. وأوضح، خلال ورشة عمل متخصصة نظمها البرنامج، أمس، لشرح آليات تطبيق «منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي»، أن الهدف من الورش المتخصصة هو شرح النسخة النهائية للمنظومة، بعد مواءمتها لتتناسب والمتطلبات من الجهات الحكومية في دبي. وتأتي الورشة ضمن جهود البرنامج في تعريف مديري وموظفي الجهات الحكومية في دبي بآليات تطبيق المنظومة، إذ شارك بها مجموعة من مديري العموم ونوابهم ومساعديهم ومديري الإدارات، وتضمنت شرح الملامح والخطوط العريضة للمعايير وآلية تقييمها. وقال الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، ورئيس برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، عبدالله الشيباني: «تماشياً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في التطبيق الفوري لمنظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي في دبي، فقد قُمنا بعد وضع المعايير كافة ومواءمتها مع خطة دبي 2021، بعقد سلسلة من ورش العمل المختلفة التي نسعى من خلالها إلى خلق توعية بمتطلبات المنظومة وأهدافها، وقد لمسنا حرص الجهات الحكومية على تبني مفاهيمها؛ ما يدل على الرغبة الواضحة لمسؤولي حكومة دبي في الارتقاء بمستوى الأداء الحكومي». من جانبه، أفاد الدكتور أحمد النصيرات، بأن البرنامج نظم ورشة العمل لعرض النسخة الأخيرة للمنظومة من حيث المتطلبات وأدوات ومبادرات التطوير الحكومي، ومواءمتها مع الجهات الحكومية في دبي، مضيفاً أن التركيز سابقاً في الجوائز الحكومية كان استثمار المؤسسات في الممكنات والخطط والبرامج لتطوير أدائها. وتابع أن منظومة الجيل الرابع تركز بنسبة 70% على النتائج التي تسجلها الجهات الحكومية، والتي كانت السبب في تميزها، في حين أنهم يركزون فقط بنسبة 30% على القدرات لكل جهة. وأوضح النصيرات أن المنظومة سميت بالجيل الرابع نسبة إلى جوائز الجودة والتميز في الدولة، أولها جائزة دبي للجودة التي بدأت في عام 1994، ثم جائزة دبي للأداء الحكومي المتميز بنسختها الأولى في 1997، وإطلاق جائزة خليفة للتميز الحكومي، وجائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز في 2009، وأخيراً تبني الحكومة الاتحادية لمنظومة الجيل الرابع في 2015. وأضاف أن المنظومة لها أربعة أهداف رئيسة هي: تحقيق الرفاهية للمجتمع، ودعم توجهات الحكومة في مجال الابتكار، والتركيز على الخدمات المقدمة للمتعاملين، إضافة إلى تحقيق الميزة التنافسية والمكانة الرائدة لدبي والدولة. من جهته، أفاد مدير أول مبادرات التميز في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، هزاع النعيمي، بأن البرنامج حريص على دعم الجهات الحكومية في الانتقال إلى منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي، عبر شرح أهدافها وآليات تطبيقها من خلال ورش العمل المتخصصة. وقال: «سيتم خلال شهري سبتمبر وأكتوبر تنظيم خمس ورش عمل متخصصة، تم تخصيص اثنتين منها لمديري العموم وأعضاء قيادات فرق القيادة في الجهات الحكومية، أما بقية الورش فستكون موجهة للموظفين في حكومة دبي، ومن خلالها سيتم شرح آليات تطبيق المنظومة في المواقع المختلفة من مفاصل العمل الحكومي، وهو الأمر الذي سيسهم في تحقيق الأهداف المرجوة منها بأفضل السبل الممكنة».


الخبر بالتفاصيل والصور


  • خلال ورشة عمل متخصصة لشرح آليات تطبيق «منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي». من المصدر
  • الدكتور أحمد النصيرات : «منظومة الجيل الرابع تركز بنسبة 70% على النتائج التي تسجلها الجهات الحكومية، والتي كانت السبب في تميزها».

توقّع المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، الدكتور أحمد النصيرات، مشاركة 34 جهة حكومية في دبي ضمن جوائز التميز خلال الدورة الأولى من بين 42 جهة، بعد تطبيق منظومة الجيل الرابع للتميز التي وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتطبيقها خلال أبريل الماضي.

وأوضح، خلال ورشة عمل متخصصة نظمها البرنامج، أمس، لشرح آليات تطبيق «منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي»، أن الهدف من الورش المتخصصة هو شرح النسخة النهائية للمنظومة، بعد مواءمتها لتتناسب والمتطلبات من الجهات الحكومية في دبي.

وتأتي الورشة ضمن جهود البرنامج في تعريف مديري وموظفي الجهات الحكومية في دبي بآليات تطبيق المنظومة، إذ شارك بها مجموعة من مديري العموم ونوابهم ومساعديهم ومديري الإدارات، وتضمنت شرح الملامح والخطوط العريضة للمعايير وآلية تقييمها.

وقال الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، ورئيس برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، عبدالله الشيباني: «تماشياً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في التطبيق الفوري لمنظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي في دبي، فقد قُمنا بعد وضع المعايير كافة ومواءمتها مع خطة دبي 2021، بعقد سلسلة من ورش العمل المختلفة التي نسعى من خلالها إلى خلق توعية بمتطلبات المنظومة وأهدافها، وقد لمسنا حرص الجهات الحكومية على تبني مفاهيمها؛ ما يدل على الرغبة الواضحة لمسؤولي حكومة دبي في الارتقاء بمستوى الأداء الحكومي».

من جانبه، أفاد الدكتور أحمد النصيرات، بأن البرنامج نظم ورشة العمل لعرض النسخة الأخيرة للمنظومة من حيث المتطلبات وأدوات ومبادرات التطوير الحكومي، ومواءمتها مع الجهات الحكومية في دبي، مضيفاً أن التركيز سابقاً في الجوائز الحكومية كان استثمار المؤسسات في الممكنات والخطط والبرامج لتطوير أدائها.

وتابع أن منظومة الجيل الرابع تركز بنسبة 70% على النتائج التي تسجلها الجهات الحكومية، والتي كانت السبب في تميزها، في حين أنهم يركزون فقط بنسبة 30% على القدرات لكل جهة.

وأوضح النصيرات أن المنظومة سميت بالجيل الرابع نسبة إلى جوائز الجودة والتميز في الدولة، أولها جائزة دبي للجودة التي بدأت في عام 1994، ثم جائزة دبي للأداء الحكومي المتميز بنسختها الأولى في 1997، وإطلاق جائزة خليفة للتميز الحكومي، وجائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز في 2009، وأخيراً تبني الحكومة الاتحادية لمنظومة الجيل الرابع في 2015.

وأضاف أن المنظومة لها أربعة أهداف رئيسة هي: تحقيق الرفاهية للمجتمع، ودعم توجهات الحكومة في مجال الابتكار، والتركيز على الخدمات المقدمة للمتعاملين، إضافة إلى تحقيق الميزة التنافسية والمكانة الرائدة لدبي والدولة.

من جهته، أفاد مدير أول مبادرات التميز في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، هزاع النعيمي، بأن البرنامج حريص على دعم الجهات الحكومية في الانتقال إلى منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي، عبر شرح أهدافها وآليات تطبيقها من خلال ورش العمل المتخصصة. وقال: «سيتم خلال شهري سبتمبر وأكتوبر تنظيم خمس ورش عمل متخصصة، تم تخصيص اثنتين منها لمديري العموم وأعضاء قيادات فرق القيادة في الجهات الحكومية، أما بقية الورش فستكون موجهة للموظفين في حكومة دبي، ومن خلالها سيتم شرح آليات تطبيق المنظومة في المواقع المختلفة من مفاصل العمل الحكومي، وهو الأمر الذي سيسهم في تحقيق الأهداف المرجوة منها بأفضل السبل الممكنة».

رابط المصدر: 34 جهة بالدورة الأولى لجوائز التميز بعد تطبيق «الجيل الرابع للتميز الحكومي»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً