وزارة الصحة: الكويت معرضة لارتفاع عدد مرضى الزهايمر


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت رئيس المكتب الإعلامي بوزارة الصحة الدكتورة غالية المطيري عن أن دولة الكويت معرضة لارتفاع معدل الإصابة بمرض الزهايمر، نظراً لارتفاع عدد المسنين فيها وطول الأعمار.

وقالت المطيري، في احتفالية اليوم الأربعاء بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للزهايمر الذي يصادف 21 سبتمبر (أيلول) من كل عام، إن إدارة خدمات كبار السن وعيادات كبار السن بالمراكز الصحية لا يقتصر دورها على رعاية المسنين من الناحية الجسدية فقط، بل من الناحيتين العقلية و النفسية، فضلاً عن تحويل الحالات المكتشفة إلى الرعاية المتخصصة.

وأكدت أن مرض الزهايمر يعد أكثر أنواع الخرف شيوعاً، حيث تقدر حالاته بحوالي 60 إلى 80 % من حالات الخرف، والذي يعرف بأنه مجموعة من الاضطرابات التي تسبب ضمور في خلايا المخ مما يعيق القدرات العقلية والمهارات الاجتماعية للفرد.

وأفادت المطيري بأن وزارة الصحة الكويتية شاركت دول العالم في الاحتفال بهذا اليوم، وذلك تحت شعار “فاذكروني”، لافتة إلى أن تقرير منظمة الصحة العالمية للعام 2015 يقدر حالات الخرف ب 46.8 مليون حالة على مستوى العالم ، كما يتوقع أن يصل العدد إلى 74.7 مليون حالة بحلول عام 2030 .

وأشارت إلى أن شخصاً يصاب بالخرف كل 3 ثوان تقريباً، و يرجع ذلك بالأساس إلى ظاهرة التشيخ العالمية، حيث يقدر عدد كبار السن بـ900 مليون شخص.

رابط المصدر: وزارة الصحة: الكويت معرضة لارتفاع عدد مرضى الزهايمر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً