ليبيا: أول شحنة نفط تغادر رأس لانوف منذ هجوم الهلال النفطي

غادرت ميناء رأس لانوف في شرق ليبيا فجر اليوم الأربعاء، ناقلة محملة بالنفط على أن تتوجه إلى ايطاليا، في أول إعلان عن شحنة من النفط يتم تصديرها من الهلال النفطي

منذ سيطرة القوات المناهضة لحكومة الوفاق الوطني على المنطقة. كما أنها أول شحنة من النفط يجري تصديرها من ميناء “راس لانوف”، أحد أكبر موانئ التصدير في ليبيا، منذ المعارك التي شهدتها منطقة الهلال النفطي في نوفمبر (تشرين أول) 2014، بحسب ما أفاد مسؤول في الميناء.وقال منسق عمليات استقبال وشحن النفط في الميناء، عمران الفيتوري، لوكالة فرانس برس “غادرت سفينة (سي-دلتا) التي تحمل علم مالطا ميناء راس لانوف، محملة بـ776 ألف برميل من النفط، على أن تتوجه إلى إيطاليا”.وأضاف: “هذه أول شحنة من النفط يتم تصديرها من ميناء راس لانوف منذ نوفمبر (تشرين أول) 2014” حين شهد الهلال النفطي معارك بين جماعات ليبية متنازعة للسيطرة على هذه المنطقة التي تضم 4 موانئ رئيسية.وكانت قوات مناهضة لحكومة الوفاق الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر شنت قبل نحو 10 أيام هجوماً على المرافئ النفطية، وتمكنت خلال 3 أيام من السيطرة على كامل المنطقة بعد طرد جهاز حرس المنشآت التابع لحكومة الوفاق منها.والإعلان عن تصدير شحنة النفط من ميناء راس لانوف هو الأول منذ سيطرة هذه القوات على الهلال النفطي.وكان من المفترض أن تقوم ناقلة النفط “سي دلتا” بتحميل النفط وشحنه الأحد الماضي، لكن هجوماً مضاداً شنته قوات حرس المنشآت المؤيدة لحكومة الوفاق وتصدت له القوات بقيادة حفتر تسبب في تأجيل عملية التحميل والتصدير.


الخبر بالتفاصيل والصور



غادرت ميناء رأس لانوف في شرق ليبيا فجر اليوم الأربعاء، ناقلة محملة بالنفط على أن تتوجه إلى ايطاليا، في أول إعلان عن شحنة من النفط يتم تصديرها من الهلال النفطي منذ سيطرة القوات المناهضة لحكومة الوفاق الوطني على المنطقة.

كما أنها أول شحنة من النفط يجري تصديرها من ميناء “راس لانوف”، أحد أكبر موانئ التصدير في ليبيا، منذ المعارك التي شهدتها منطقة الهلال النفطي في نوفمبر (تشرين أول) 2014، بحسب ما أفاد مسؤول في الميناء.

وقال منسق عمليات استقبال وشحن النفط في الميناء، عمران الفيتوري، لوكالة فرانس برس “غادرت سفينة (سي-دلتا) التي تحمل علم مالطا ميناء راس لانوف، محملة بـ776 ألف برميل من النفط، على أن تتوجه إلى إيطاليا”.

وأضاف: “هذه أول شحنة من النفط يتم تصديرها من ميناء راس لانوف منذ نوفمبر (تشرين أول) 2014” حين شهد الهلال النفطي معارك بين جماعات ليبية متنازعة للسيطرة على هذه المنطقة التي تضم 4 موانئ رئيسية.

وكانت قوات مناهضة لحكومة الوفاق الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر شنت قبل نحو 10 أيام هجوماً على المرافئ النفطية، وتمكنت خلال 3 أيام من السيطرة على كامل المنطقة بعد طرد جهاز حرس المنشآت التابع لحكومة الوفاق منها.

والإعلان عن تصدير شحنة النفط من ميناء راس لانوف هو الأول منذ سيطرة هذه القوات على الهلال النفطي.

وكان من المفترض أن تقوم ناقلة النفط “سي دلتا” بتحميل النفط وشحنه الأحد الماضي، لكن هجوماً مضاداً شنته قوات حرس المنشآت المؤيدة لحكومة الوفاق وتصدت له القوات بقيادة حفتر تسبب في تأجيل عملية التحميل والتصدير.

رابط المصدر: ليبيا: أول شحنة نفط تغادر رأس لانوف منذ هجوم الهلال النفطي

أضف تعليقاً