«أبيض الغولف» يدشن مشواره في «كأس إيزنهاور» اليوم

■ لاعبو منتخبنا الوطني خلال استعداداتهم للحدث | البيان خالد الشامسي صورة يدشن المنتخب الوطني للغولف اليوم، مشواره في بطولة العالم للاعبين الهواة «تحدي كأس إيزنهاور»، في نسختها الثلاثين، والتي تستضيفها

مدينة مكسيكو الأميركية حتى 24 سبتمبر الجاري، بمشاركة نخبة من لاعبي 60 دولة، يتقدمهم حامل اللقب والرقم القياسي للبطولة المنتخب الأميركي صاحب 15 لقباً بتاريخ البطولة،. وتعد «كأس إيزنهاور» البطولة الأعرق على العالم المخصصة للاعبين الهواة، ويعود تاريخ ولادتها إلى العام 1958، ويقضي نظامها بأن تقام منافساتها بنظامي الفردي والفرق، على أن يتكون كل منتخب من المنتخبات المشاركة من ثلاثة لاعبين، يتنافسون على مدار أربعة أيام على ملاعب مكونة من 18 حفرة. وذات معدل ضربات يبلغ 72 ضربة لليوم الواحد، على أن يتم احتساب الفائز بلقب فئتي الفردي والفرق، من خلال مجموع معدل الضربات الأكثر تحت المعدل التي تم تحقيقها على مدار أيام المنافسات. تحضيرات المنتخب ويعد منتخب الدولة المشارك في مونديال العالم، الأصغر من حيث المعدلات العمرية، خصوصاً أنها تمثل الظهور الأول لكل من اللاعبين أحمد سكيك «19 عاماً». وسيف ثابت «21 عاماً»، بعد أن وقع اختيار الجهاز الفني للأبيض بقيادة المدرب الجنوب أفريقي كريغ هولمز، للانضمام إلى صفوف المنتخب نظراً للتطور المستمر على ادائهما على مدار الموسم الماضي، عقب المستوى المشرف الذي قدمه كلا اللاعبين سواء في تحدي كأس نومورا «بطولة أسيا والمحيط الهادئ للاعبين الهواة» وتعد ثاني اكبر البطولات عالمياً عقب كأس إيزنهاور، أو على صعيد البطولات والخبرات المحلية. ويتسلح المنتخب بخبرات اللاعب راشد حمود، الفائز الموسم الماضي بلقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ويعد احد اكثر اللاعبين الحاليين خبرة على مستوى الدولة، لكونه يشغل ايضاً مساعد مدير تطوير خبرات الغولف في نادي دبي لليخوت والغولف في خور دبي. ويتطلع المنتخب إلى تأكيد زعامته على صعيد المنتخبات الخليجية المشاركة في بطولة العالم، وتحقيق نتيجة افضل من المركز 57 التي حققها الأبيض في نسخة 2014 من كأس أيزنهاور التي استضافتها مدينة كارويزاوا اليابانية. فرصة لاكتساب الخبرات وأكد خالد مبارك الشامسي رئيس البعثة، أن الهدف الرئيس من المشاركة في كأس إيزنهاور، اتاحة الفرصة للاعبين الشبان لاكتساب خبرات مقارعة نخبة لاعبي العالم، والسعي إلى تحقيق نتائج افضل من تلك التي حصدها المنتخب في نسخة 2014. وأضاف: «منتخب الدولة يعد الأصغر من حيث المعدلات العمرية المشارك في أعرق بطولات العالم للاعبين الهواة»كأس إيزنهاور«ما يؤكد خطط اتحاد اللعبة في بناء جيل مستقبلي على صعيد اللعبة، وهو الهدف ذاته الذي نتطلع لاستثماره من خلال اكتساب خبرات يمكن أن تمنح لاعبينا قدرة افضل على الحفاظ على مكتسبات اللعبة سواء في البطولات العربية والخليجية والآسيوية». بعثة يرأس البعثة الإماراتية في البطولة، خالد مبارك الشامسي الأمين العام لاتحاد الغولف ومدير المنتخبات الوطنية، وتضم البعثة اللاعبين، أحمد سكيك، وراشد حمود، وسيف ثابت، الذين استعدوا لخوض غمار تحدي مونديال العالم، من خلال معسكر داخلي امتد على مدار الأشهر الثلاثة الماضية في أكاديمية الجولة الأوروبية لتطوير الأداء، في عقارات جميرا في دبي، التي تعد ثاني اكثر الأكاديميات تطوراً على العالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

يدشن المنتخب الوطني للغولف اليوم، مشواره في بطولة العالم للاعبين الهواة «تحدي كأس إيزنهاور»، في نسختها الثلاثين، والتي تستضيفها مدينة مكسيكو الأميركية حتى 24 سبتمبر الجاري، بمشاركة نخبة من لاعبي 60 دولة، يتقدمهم حامل اللقب والرقم القياسي للبطولة المنتخب الأميركي صاحب 15 لقباً بتاريخ البطولة،.

وتعد «كأس إيزنهاور» البطولة الأعرق على العالم المخصصة للاعبين الهواة، ويعود تاريخ ولادتها إلى العام 1958، ويقضي نظامها بأن تقام منافساتها بنظامي الفردي والفرق، على أن يتكون كل منتخب من المنتخبات المشاركة من ثلاثة لاعبين، يتنافسون على مدار أربعة أيام على ملاعب مكونة من 18 حفرة.

وذات معدل ضربات يبلغ 72 ضربة لليوم الواحد، على أن يتم احتساب الفائز بلقب فئتي الفردي والفرق، من خلال مجموع معدل الضربات الأكثر تحت المعدل التي تم تحقيقها على مدار أيام المنافسات.

تحضيرات المنتخب

ويعد منتخب الدولة المشارك في مونديال العالم، الأصغر من حيث المعدلات العمرية، خصوصاً أنها تمثل الظهور الأول لكل من اللاعبين أحمد سكيك «19 عاماً».

وسيف ثابت «21 عاماً»، بعد أن وقع اختيار الجهاز الفني للأبيض بقيادة المدرب الجنوب أفريقي كريغ هولمز، للانضمام إلى صفوف المنتخب نظراً للتطور المستمر على ادائهما على مدار الموسم الماضي، عقب المستوى المشرف الذي قدمه كلا اللاعبين سواء في تحدي كأس نومورا «بطولة أسيا والمحيط الهادئ للاعبين الهواة» وتعد ثاني اكبر البطولات عالمياً عقب كأس إيزنهاور، أو على صعيد البطولات والخبرات المحلية.

ويتسلح المنتخب بخبرات اللاعب راشد حمود، الفائز الموسم الماضي بلقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ويعد احد اكثر اللاعبين الحاليين خبرة على مستوى الدولة، لكونه يشغل ايضاً مساعد مدير تطوير خبرات الغولف في نادي دبي لليخوت والغولف في خور دبي.

ويتطلع المنتخب إلى تأكيد زعامته على صعيد المنتخبات الخليجية المشاركة في بطولة العالم، وتحقيق نتيجة افضل من المركز 57 التي حققها الأبيض في نسخة 2014 من كأس أيزنهاور التي استضافتها مدينة كارويزاوا اليابانية.

فرصة لاكتساب الخبرات

وأكد خالد مبارك الشامسي رئيس البعثة، أن الهدف الرئيس من المشاركة في كأس إيزنهاور، اتاحة الفرصة للاعبين الشبان لاكتساب خبرات مقارعة نخبة لاعبي العالم، والسعي إلى تحقيق نتائج افضل من تلك التي حصدها المنتخب في نسخة 2014.

وأضاف: «منتخب الدولة يعد الأصغر من حيث المعدلات العمرية المشارك في أعرق بطولات العالم للاعبين الهواة»كأس إيزنهاور«ما يؤكد خطط اتحاد اللعبة في بناء جيل مستقبلي على صعيد اللعبة، وهو الهدف ذاته الذي نتطلع لاستثماره من خلال اكتساب خبرات يمكن أن تمنح لاعبينا قدرة افضل على الحفاظ على مكتسبات اللعبة سواء في البطولات العربية والخليجية والآسيوية».

بعثة

يرأس البعثة الإماراتية في البطولة، خالد مبارك الشامسي الأمين العام لاتحاد الغولف ومدير المنتخبات الوطنية، وتضم البعثة اللاعبين، أحمد سكيك، وراشد حمود، وسيف ثابت، الذين استعدوا لخوض غمار تحدي مونديال العالم، من خلال معسكر داخلي امتد على مدار الأشهر الثلاثة الماضية في أكاديمية الجولة الأوروبية لتطوير الأداء، في عقارات جميرا في دبي، التي تعد ثاني اكثر الأكاديميات تطوراً على العالم.

رابط المصدر: «أبيض الغولف» يدشن مشواره في «كأس إيزنهاور» اليوم

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً